قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك


إن كنت من محبي الإقامة في الفنادق والاستمتاع براحتها ودلالها، فإن العام 2016 يقدم تجارب جديدة وعصرية عكفت بعض الفنادق على تطويرها نزولاً عند رغبة النزلاء في ظل المنافسة الشرسة التي تشهدها الفنادق التقليدية بمواجهة "Airbnb".

فمن الفنادق المتخصصة إلى ليونة تسجيل الدخول والخروج، نستعرض في ما يلي مستجدات بعض الفنادق حول العالم:

المطبخ أم الفندق
بعدما كانت المطاعم جزء من الفنادق، قلب بعض الطهاة القاعدة رأسا على عقب، ليصبح هدف الإقامة في الفندق الاستمتاع بتجربة المطاعم.

إذ يستلم الطاهي الحاصل على 3 نجوم ميشلين غرانت اتشاتز إدارة فندق "فايينا هوتيل" في ميامي، بينما يقدم الطاهي الشهير البرت ادريا ،من فندق البولي الاسباني، 50 يوما من الضيافة المخصصة لأشهى الأطباق في كافيه "رويال بلندن".

أما في دبي فيفتتح فندق "بالازو فيرزاتشي" مطعم إنيغما، الذي يعد بتغيير الطهاة 4 مرات في السنة.

فنادق ذكية:
شهد العام 2015 افتتاح اول فندق تتم إدارته من قبل رجال آليين في اليابان، وستستمر هذه الصيحة هذا العام لتقديم تجربة إقامة أكثر متعة للنزلاء.

ومن الفنادق التي تخطو نحو الخدمات الذكية: "Arrive Hotel" في بالم سبرينغز بأميركا. تحتوي الغرف على أجهزة تلفاز ذكية وخدمات نتفلكس وغيرها. ولن تحتوي الغرف على هواتف أرضية بل سيتم التواصل مع النزلاء عبر الرسائل النصية.

كما سيحظى نزلاء فندق "باجا كاليفورنيا" على ألواح رقمية خاصة بكل غرفة تمكنهمم من التحكم بكل خدماتها والتواصل مع المكتب الرئيس.

وتسعى معظم الفنادق على تقوية شبكات الانترنت العاملة لديها، تترأسها سلسلة فنادق "ويسترن"، التي تنوي أن تحول شبكاتها إلى الشبكة الجديدة "لا فاي".

ليونة المواعيد
وتعمل الفنادق أيضا على إزالة حاجز النزول بالفندق أو الخروج عند ساعة معينة، يحبث لا يتم دفع المال إن غادر النزيل متأخرا.

عام القصور:
يشهد العام 2016 تحويل قصر باريسي إلى "ذا ريتز باريس" بميزانية 200 مليون يورو.

سوق الشباب
ومع انتشار شعبية موقع "Airbnb" تسعى عدة فنادق لمحاكاة المسافرين الشباب (18 إلى 35 عاما) عبر تقديم أسرة أقل كلفة، مثال سلسلة فنادق كانوبر التابعة للهيلتون، فتفتتح هذا العام أول فندق للشباب في ريكيافيك، ومثلها "حياة سنتريك" في الاوروغواي.

اندماج:
اندمجت أواخر العام الماضي سلستي "ماريوت" و"ستاروود" لتشكلا أكبر شركة فندقية في العالم. وعلى خطاهما تسير شركة "أكور" عبر ضم سلسلات مثل "غاليري" و"ماما سلتر" و"نوفوتيل".

فنادق الصحة:

يشهد 2016 افتتاح منتجعات مخصصة لعشاق اليوغا وذلك عبر التعاقد من نوادي صحية عالمية مثل "إكوي نوكس" وغيرها.

الفنادق المتخصصة:
مع تعاظم سوق السفر، قررت بعض الفنادق تجربة التخصص في خدمة معينة مثل فندق "Book and Bed" في اليابان، والذي تديره شركة نشر كتب، لتقدم لنزلائها تجربة قراءة من 1700 فرعا.