قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لم تتمكن المركبة الفضائية الروسية "سويوز" السبت من الالتحام بمحطة الفضاء الدولية لنقل "فيدور" أول "روبوت بشري" إليها، إذ إنه من المفترض أن ينفذ مهمات مختلفة تحت إشراف الرائد الروسي ألكسندر سكفورتسوف، حسبما نقلت وكالات أنباء روسية.


فشلت المركبة الفضائية الروسية "سويوز" والتي تحمل "فيدور" وهو أول روبوت بملامح بشرية، السبت في الالتحام بمحطة الفضاء الدولية وفق وكالات أنباء روسية. وكان من المقرر أن يتم الالتحام عند حدود الساعة 05:30 بتوقيت غرينتيش لكن العملية فشلت واضطرت المركبة إلى إعادة تشغيل المناورات للالتحام بمحطة الفضاء الدولية، وفقا للوكالات.

كما انقطع البث المباشر على موقع وكالة الفضاء الروسية "روسكوزموس" عندما كانت "سويوز" على بعد 100 متر من المحطة. وأقلع الروبوت "فيودور" الذي يحمل رمز التعريف "سكايبوت إف 850" في صاروخ "سويوز" أطلق عند الساعة 6:38 بتوقيت موسكو (3,38 بتوقيت غرينيتش) من قاعدة الفضاء الروسية في بايكونور في كازاخستان.

ويبلغ طول هذا الروبوت الفضي الذي يكتسي ملامح بشرية 1,80 متر ويزن حوالى 160 كيلوغراما. كما أن لهذا الروبوت حساب في كل من "إنستغرام" و"تويتر" يستعرض فيه نشاطاته اليومية، مثل تعلمه طريقة فتح زجاجة مياه.

و"فيودور" اسم روسي تقليدي لكن الاسم المقابل له في الإنكليزية "فيودور" يشكل أيضا اختصارا لعبارة "فاينل إكسبريمنتال ديمونسترايشن أوبجيكت ريسيرتش"، أي النسخة التجريبية الأخيرة من منتج موضع بحث.

وكان من المفترض أن ينفذ الروبوت مهمات مختلفة في محطة الفضاء الدولية تحت إشراف الرائد الروسي ألكسندر سكفورتسوف الذي التحق بطاقم المحطة الشهر الماضي.