قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
وعد ديفيد كاميرون بطريق نحو اقتصاد أقوى فيما سارع شركاؤه في الائتلاف الى وصفه "بالطريق الى جهنم"، في وقت يواجه فيه رئيس الوزراء البريطاني انتقادات حول مسألة العجز.

لندن:&أطلق رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الحملة الانتخابية لحزب المحافظين بملصق انتخابي يعد بطريق نحو اقتصاد أقوى سارع شركاؤه في الائتلاف الى وصفه "بالطريق الى جهنم".
ويظهر الملصق طريقا رسم بالكمبيوتر يعبر حقولا خضراء كتب عليه شعار "لنستمر على الطريق نحو اقتصاد اقوى".
&
ويعدد الملصق انجازات الحكومة منذ توليها الحكم في 2010. ويقول ان"1,75 مليون شخص اضافي حصلوا على وظائف" و"عدد الشركات ارتفع بمقدار 760 الفا"، مشيرا الى ان "العجز انخفض الى النصف".
ويواجه كاميرون انتقادات حول مسألة العجز الذي يعتبر انه انخفض الى النصف اذا ما احتسب بنسبة مئوية من الناتج الاجمالي المحلي. اما من حيث القيمة المالية فقد انخفض بنحو الثلث.
&
ولدى الكشف عن الملصق الانتخابي قال كاميرون ان هذا التصويت سيكون "اهم الانتخابات منذ جيل كامل"، مؤكدًا ان وحده حزب يمين الوسط-الذي يتزعمه يمكنه تحقيق اقتصاد أقوى.
غير ان الصورة التي ستظهر على اللوحات الاعلانية في انحاء بريطانيا، واجهت بسرعة انتقادات الليبراليين الديموقراطيين شركاء المحافظين في الحكومة الذين وصفوها بـ"الطريق الى جهنم".
&
وقال متحدّث باسم الليبراليين الديموقراطيين ان "خطة المحافظين الاقتصادية للمستقبل تبدو وكأنها الطريق السريع المؤدي الى جهنم بالنسبة لغالبية الناخبين البريطانيين".
واشار الى دراسة مستقلة كشفت أن خطة المحافظين ستودي بالانفاق العام الى ادنى مستوى له في 80 عامًا.
&
&