قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيامى: قتل 19 مدنيا على الاقل في هجوم شنته جماعة بوكو حرام الاسلامية المتطرفة مساء الاحد على ثلاث جزر في المياه النيجرية من بحيرة تشاد، كما اعلن نائب عن المنطقة لوكالة فرانس برس الثلاثاء.

وقال الحاج أبو بكر النائب عن مدينة بوسو في جنوب شرق النيجر على الحدود مع بحيرة تشاد "ابلغنا بمقتل 19 شخصا على الاقل، غالبيتهم احرقوا احياء او قضوا غرقا في البحيرة".

واضاف ان الغرقى هم "نساء واطفال حاولوا الفرار على متن زورق غرق في البحيرة"، مشيرا الى ان مصدر معلوماته هو ناجون من الهجوم.

وكانت مصادر عدة افادت الاثنين عن وقوع هذا الهجوم لكن من دون معرفة حصيلة الضحايا.

وروى احد الناجين الاثنين ان الهجوم& وقع الاحد حوالى الساعة 19,00 (18,00 ت غ) وانه اصيب في رجله بينما كان يحاول الفرار. وقال "كنا قد انتهينا للتو من صلاة العشاء عندما وصل المهاجمون على متن زورق سريع. وبدأوا باطلاق النار على القرية والقاء المتفجرات في منازلنا".

وتتقاسم الكاميرون ونيجيريا والنيجر وتشاد مياه بحيرة تشاد.

ويعتبر شمال نيجيريا معقلا لبوكو حرام التي تشن باستمرار هجمات على الحدود الجنوبية الشرقية للنيجر المجاورة على الرغم من انتشار ثلاثة الاف جندي نيجري في المنطقة.

وفي 20 شباط/فبراير، قتل سبعة جنود نيجريين و15مقاتلا من بوكو حرام بالاضافة الى مدني في معارك وقعت في جزيرة كارامغا النيجرية في بحيرة تشاد، والتي تعرضت لهجوم المجموعة الاسلامية المسلحة.