قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نعت القيادة العامة للقوات المسلحة في دولة الامارات 45 من جنودها المشاركين ضمن قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية في عملية "إعادة الأمل" في اليمن.

محمود العوضي من دبي: تسبب صاروخ أرض أرض أطلقه مجهولون على مستودع الأسلحة والذخيرة التابع للواء 107 الموالي للشرعية والمرابط في صافر في محافظة مأرب شرقي اليمن في حدوث انفجارات عنيفة، أدت الى مقتل 45 من جنود القوات المسلحة بدولة الامارات وإصابة عدد آخر. ومن جهتهم رفع أهالي الجنود الإماراتيين الذين لقوا حتفهم في هذا الانفجار أعلام دولة الامارات على منازلهم تعبيرا عن اعتزازهم بوطنهم وتقديم ارواح ابنائهم فداء لعزته وكرامته.

تبرع بالدم

وذكرت مصادر أن 60 جريحا من الجيش الإماراتي وصلوا اليوم الى مستشفى شرورة العام في السعودية، وتم نقل 30 منهم الى المستشفى العسكري، وان المستشفى بحاجة الى التبرع بالدم، وان هناك حالة طوارئ في بنك الدم خلف الخالدية مول في ابوظبي، مطالبة الجميع بالتبرع بالدم عبر التوجه إلى الوحدة مول في العاصمة أبوظبي.

قلدوا وطنهم أوسمة العز

وقال الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية ان " كوكبة غالية من ابنائنا نالوا الشهادة في هذا اليوم الكريم ، قلدوا وطنهم وأسرهم أوسمة الفخر والعز".

صاروخ أرض أرض

وغرد الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي الاماراتي على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر قائلا "نسألك اللهم رحمة واسعة #استشهاد_جنود_الإمارات_البواسل ، أبناؤنا الأبطال يقدمون التضحية الكبرى لأجل وطنهم و أمتهم، ذكراهم ستبقى خالدة... إستشهاد أبناؤنا يزيدنا قوة وإصرارا على إتمام المهمة، أرواحهم ودماؤهم تزيدنا عزما وإلتزاما، راية العز تبقى عالية".

وأشار الى&أن "صاروخ أرض أرض وانفجار مستودع الذخيرة استهدف الشهداء، فلا نامت أعين الجبناء، أداء قواتنا المسلحة مستمر وتحرير مأرب قريب بإذنه تعالى".

وأضاف قرقاش "ليدرك العدو أن إصرار الإمارات تعززه تضحيات أبنائنا وأداء قواتنا الباسلة، الإمارات ضمن التحالف العربي ستعيد الأمن و الإستقرار وتكمل المهمة.

لن يردعنا اعتداء جبان، و لن يثنينا عن أهدافنا، وأرواح الشهداء تصون المستقبل من أطماع الطامعين وأهدافهم، الإمارات في عزها تولد من جديد".

وكتب "الفخر والولاء لقيادتنا السياسية ولقواتنا المسلحة الباسلة ولجنودنا الأشاوس، هذه إماراتنا التي نفخر بها، وسنعبر بهذه الروح كل امتحان وشّدة.. نقف مع اليمن والسعودية و كل الخليج العربي، وشموخ الإمارات حقيقي و تجسده تضحيات أبنائها، وطني في هذه الساعات أنحني له و لشهادة أبنائه.

وذكر قرقاش "مصابنا كبير اليوم، ويصل إلى كل شارع وحيّ ومدينة، و تبقى رايتنا مرفوعة وراسخة، فالإمارات تنضج ولاء وعطاء من خلال أفعالها وتضحيات أبنائها.. إمتحان اليمن وقوة وصلابة التحالف يرسل رسالة عربية واضحة عن الإرادة والتصميم، لن نكون مشاعا أو هدفا سهلا، والإمارات تتصدر الطريق فعلا وشجاعة.. في هذا اليوم الأليم نجدد الثقة في قيادتنا وشيوخنا، ونبجل عطاء قواتنا المسلحة، نُمتحن دولة ومجتمعا ونزيد قوة،فلا نامت أعين الشامتين و الطامعين".

وتابع في تغريداته "شهداء الواجب الوطني من #السعودية و#الإمارات يسطرون أروع أشكال التضحية في مواجهة خطر حقيقي يستهدف وجودنا".

الإصرار على استكمال المهمة

وقال مغردون اماراتيون على مواقع التواصل الاجتماعي التي اشتعلت حزنا ومواساة لأسر الشهداء، إن هذا الحادث الأليم لن يزيدنا إلا إصرارا على متابعة واستكمال مهمتنا، وأن&استشهاد أبناء الامارات لن يثنينا عن استكمال مهمة تحرير مأرب، وأن تحرير مأرب قادم وسيتم. مؤكدين أن هناك التزاما كاملا بالأهداف التي وضعتها قوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية.

وقالت مصادر مطلعة ان الانفجارات وقعت في مخازن الأسلحة، وأنها تسببت بإصابة عدد كبير من الجنود اليمنيين والإماراتيين . مؤكدة أنه تم السيطرة على الحريق.

وكان معسكر صافر قد استقبل خلال الأسبوعين الماضيين الآلاف من الجنود اليمنيين الموالين للشرعية كما استقبل مئات الأسلحة الحديثة بينها مدرعات ومنظومة صواريخ متطورة من دول التحالف العربي.

نصف مليار درهم لـ"عونك يا يمن"

حققت حملة هيئة الهلال الأحمر الاماراتي "عونك يا يمن" لإغاثة الشعب اليمني، نصف مليار درهم (136 مليون دولار)، حتى مساء اليوم الجمعة.

ودخلت وسائل الإعلام في دولة الإمارات، الجمعة، بثا مباشرا وموحدا بهدف جمع التبرعات للحملة المستمرة منذ 6 أيام.

وكانت الحملة انطلقت الأحد الماضي، تنفيذا لتوجيهات رئيس دولة الامارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بهدف تقديم المساعدة لنحو 10 ملايين شخص من المتأثرين والمتضررين من الأزمة الأخيرة في اليمن.

وبالتوازي مع جمع التبرعات عبر المحطات التلفزيونية، وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي 11 ألف قسيمة للتبرع على 200 موقع في دولة الإمارات التي تشارك في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن. والمساعدات الإماراتية ليست منصبة فقط على الأفراد وإنما أيضا على إنشاء البنى التحتية التي دمرها التمرد.

ويوجد أكثر من 100 شخص تابع للهلال الأحمر الإماراتي يعملون ميدانيا حاليا في اليمن. وهناك حملة تبرعات بالدم لدعم اليمن ايضا.