قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

امستردام: أعلنت المفوضية الاوروبية التي تفاوضت على خطة مع تركيا للحد من تدفق المهاجرين الى اوروبا عن طريق رصد ثلاثة مليارات يورو كمساعدة لانقرة، الخميس انها "غير راضية" عن تعاون تركيا في هذا الملف.

وقال نائب رئيس المفوضية فرانز تيمرمانز خلال مؤتمر صحافي في امستردام "من الواضح جدا ان ارقام (المهاجرين الوافدين الى اوروبا من الساحل التركي) في الاسابيع الاخيرة تبقى مرتفعة نسبيا. لذا، لا يزال يتعين القيام بالكثير".

واوضح خلال زيارة الى هولندا بمناسبة تسلمها رئاسة للاتحاد الاوروبي للستة الاشهر الاولى من السنة الجديدة، "اعتقد ان تعاوننا مع تركيا ايجابي. سنواصل البحث عن سبل لتحسين فعالية العمليات التي تقوم بها تركيا. رأينا النتائج الاولية مشجعة، لكننا بعيدون عن ان نكون راضين".

واشار تيمرمانز الى ان "المعيار الوحيد هو انخفاض الارقام. نحن ملتزمون ضمن اطار خطة عمل مشتركة، بخفض كبير للارقام".

ومن المقرر أن يلتقي المسؤول الاوروبي الاثنين مسؤولين اتراكا في انقرة لتقييم خطة العمل التي تم توقيعها في اواخر تشرين الثاني/نوفمبر بين الاتحاد الاوروبي وتركيا التي تستقبل نحو 2,2 مليون لاجئ سوري.

وفي مقابل اجراءات انقرة للحد من تدفق المهاجرين الى القارة الاوروبية، وعد الاتحاد الاوروبي بتمويل يصل الى ثلاثة مليارات يورو لمشروعات اندماج اللاجئين السوريين في تركيا وتقديم تجهيزات افضل لخفر السواحل التركي.
&