قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

محمد الحمامصي: بدعم ورعاية من الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أعلنت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، عن تأسيس مركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع"، كمبادرة جديدة من هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) لدعم وتطوير بيئة ريادة الأعمال في إمارة الشارقة.
&
ويهدف المركز إلى تأسيس بيئة جاذبة وفعالة وحاضنة لريادة الأعمال المرتكزة على توظيف الابتكار والإبداع والتطوير، ودعم الجيل الشاب في دخول عالم الأعمال وتوفير المناخ والظروف المناسبة لذلك، وتوظيف طاقات وابتكارات الشباب بالشكل الصحيح في هذا المجال، والمساعدة في توجيهها نحو مسار الأعمال الأمثل لهم ضمن إمارة الشارقة، وجذب أصحاب الابتكارات في ريادة الأعمال للانطلاق بمشاريعهم من الإمارة.
&
ويتم إطلاق مركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع" رسمياُ يوم الأحد القادم برعاية وحضور حاكم الشارقة، ضمن فعالية ستقام في المدينة الجامعية بالشارقة، وسيعمل مركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع" كمبادرة تابعة لهيئة الشارقة للإستثمار والتطوير (شروق)، وبرئاسة الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي.
&
ريادة الأعمال
&
وبصفتها رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير "شروق"، أصدرت الشيخة بدور القاسمي قرار إداري بتعيين نجلاء المدفع بمنصب مدير المركز، حيث تتمتع بخبرة كبيرة في قطاع المال والأعمال وتطوير الاستراتيجيات في هذا المجال، وعملت نجلاء المدفع كمدير أول في صندوق خليفة لتطوير مشاريع، وقبلها في عدد من الشركات العالمية في بريطانيا والولايات المتحدة، والمدفع حاصلة على ماجستير في إدارة الأعمال من جامعة ستانفورد، كما أنها عضو في مجلس إدارة القيادات العربية الشابة. وفي عام 2012 أصبحت المدفع عضواً في مجلس إدارة البنك العربي المتحد.
&
ويشكل المركز الجديد الذي سيتخذ من الجامعة الأميركية بالشارقة مقراً له، مظلة لدعم ريادة الأعمال للشباب في الشارقة من خلال بناء جسور للشراكات الحقيقة مع الجامعات والكليات والمراكز البحثية والطلاب والخريجين وأعضاء الهيئة التدريسية من جهة، وقطاع الأعمال والمستثمرين من جهة أخرى، لتطوير ريادة الأعمال وإنجاح مشاريعها، وتقديم الدعم والتدريب والاستشارات للشباب المواطنين والمقيمين من كافة الجنسيات، والمساهمة في توجيه الشباب نحو الأفكار المبتكرة في عالم الأعمال ومساعدتهم على إطلاقها ضمن مشاريع حيوية وواعدة في إمارة الشارقة.
&
وفي هذا الصدد قالت القاسمي: "تتمثل رؤيتنا في مركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع" في دعم وتوجيه فكر الجيل الشاب نحو الإبتكار والإبداع في عالم الاستثمار والأعمال، وتحفيزهم ومساعدتهم على الانطلاق نحو أفاق جديدة في هذا المجال، وسنعمل من خلال المركز إلى بناء ونشر ثقافة الابتكار في ريادة الأعمال ضمن المجتمع، والربط ما بين الفكرة والتنفيذ وآليات التطوير والاستمرارية، وتحويل الشارقة إلى وجهة فاعلة ومؤثرة في ريادة الأعمال المبتكرة كونها باتت محركاً أساسياً في اقتصاديات مختلف دول العالم".&
&
أكثر نضجًا
&
وأكدت الشيخة بدور القاسمي أن الشارقة بدأت مبكراً في تكريس ريادة الأعمال كثقافة مجتمعية، وذلك من خلال إطلاق العديد من المبادرات الخلاّقة في هذا المجال، فضلاً عن استضافة المؤتمرات والندوات العالمية التي تصب في هذا الإتجاه، مثل المنتدى العالمي للاستثمار الأجنبي المباشر، وغيره الكثير من التجمعات العالمية.
&
ويترجم مركز "شراع" سعي الشارقة في تعزيز مكانتها كوجهة إقليمية ودولية في مجال الابتكار وريادة الأعمال، حيث شهدت الإمارة مؤخراً حراكاً نشطاً على جميع الصُعد، سواءً التشريعية أو الاقتصادية أو حتى الاجتماعية، لتعزيز ثقافة الريادة في شتى المجالات، لا سيما في أوساط الشباب الذين يشكلون الغالبية العظمى من رواد الأعمال في المنطقة، ورافداً أساسياً للأعمال في المشاريع المتوسطة والصغيرة بإمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة.&
&
وينظم "شراع" العديد من الأنشطة والبرامج المتخصصة التي تصب في صالح بلورة فكر تجاري أكثر نضجاً لدى رواد الأعمال الشباب، كما سيعمل على إرساء دعائم توجه مجتمعي عام يجعل من الابتكار محوراً لريادة الأعمال وبلورة الأفكار على اختلافها وخلق فرص جديدة وإبداعية للعمل والوظائف للشباب، وتعزيز التأثير الإيجابي لريادة الأعمال على الاقتصاد المحلي للشارقة والإمارات معاً.

&