: آخر تحديث
تصريحات عنيفة متبادلة بين الرجلين

هل يغادر اوباما أميركا اذا فاز ترامب؟

تبادل ترامب واوباما الهجمات على خلفية الانتخابات، في الوقت الذي تفادى المتحدث باسم البيت الابيض الاجابة عن سؤال حساس.

إيلاف من نيويورك: تفادى المتحدث باسم البيت الابيض الاجابة على سؤال حول امكانية مغادرة الرئيس الاميركي باراك اوباما الولايات المتحدة بحال فوز دونالد ترامب بالانتخابات.

وفي حديث مع الصحافيين تجنب جوش إرنست، الرد بشكل واضح حول امكانية مغادرة اوباما للبلاد بحال فوز ترامب، واكتفى بالقول" الرئيس يعمل للحؤول دون مغادرة أي احد الولايات المتحدة على خلفية نتائج الانتخابات".

وقبل فترة قصيرة، كانت عائلة الرئيس أوباما تخطط للبقاء في العاصمة واشنطن حيث لا تزال ابنته ساشا تكمل تعليمها الثانوي.

وهاجم اوباما في لقاءات انتخابية عقدتها حملة هيلاري كلينتون، المرشح الجمهوري دونالد ترامب متوجهًا الى انصار الديمقراطيين بالقول،" يجب ان نعمل لتحقيق فوز كبير وليس فوزًا عاديًا من اجل ان نقول للعالم من هم الأميركيون".

بالمقابل، هاجم ترامب اوباما بشكل عنيف، حيث قال في تصريح له بولاية فلوريدا، " إن الرئيس وبدلاً من العودة الى البيت الابيض والسعي الى استعادة الوظائف للاميركيين يمضي وقته في الحملات الانتخابية".
 


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1.
- GMT الثلاثاء 25 أكتوبر 2016 06:00
ألم يقلها أبو حسين أوباما لك يا دونالد ترامب ؟ وكأنه /شال الزير من البير/ كما نقول في بلاد الشام ! لقد جعلت يا أبو حسين الولايات المتحدة مثل دولة صغيرة لاحول لها ولاقوة وخاصة تجاه روسيا فحصل ماحصل ومازال يجري في الشرق الأوسط القتل والتدمير ، كله بسبب تخاذلك وتخاذل من هيلاري وزيرة خارجيتك .
2. Loser
James Bond - GMT الثلاثاء 25 أكتوبر 2016 15:38
The worst president
3. Knowledge is power
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT الثلاثاء 25 أكتوبر 2016 16:16
OBAMA was never your dad or mom so solve your friggin problems with the retards that rule you. Then after they are in a road of justice & fairness then ask for Obama who cares
4. maybe
wahda - GMT الثلاثاء 25 أكتوبر 2016 19:23
he was your Dady then


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مراكز الدروس الخصوصية تلتهم أموال المصريين!
  2. الرئيس العراقي يصل الرياض بدعوة من الملك سلمان
  3. ميركل وماكرون متحدان بوجه ترمب
  4. هذا هو العام الأسوأ في تاريخ البشرية
  5. حصان الديمقراطيين في 2020: ليبراليٌ تقدمي وترمبي أيضًا!
  6. مطار بيروت يمتنع عن تزويد الطائرات الإيرانية بالنفط
  7. شعبية ماكرون تنخفض إلى 25 في المئة
  8. رسميا... العلماء يعيدون تعريف الكيلوغرام
  9. القمة العالمية للتسامح تدعو إلى مكافحة التطرف الفكري
  10. نتانياهو في محاولة أخيرة لإنقاذ حكومته
  11. مقتل نحو 15 ألف روسي في حوادث سير العام الحالي
  12. الخارجية الأميركية: لم نتوصل إلى خلاصة نهائية في قضية خاشقجي‎
  13. الكونغرس قد يجبر نائبة من أصل صومالي على خلع حجابها
  14. وفاة متظاهرة وإصابة 47 شخصاً خلال تظاهرات في فرنسا
  15. ترمب: تسليم غولن ليس قيد الدراسة
  16. خامنئي: عراق مستقل قوي ومتطور مفيد لإيران
في أخبار