: آخر تحديث
روحاني: التفجير أدمى قلوبنا ويؤكد عجز السفاحين

فرق إيرانية تسعى للتعرف إلى قتلاها في العراق

فيما قالت إيران اليوم إن فرق الانقاذ التابعة لها في العراق تواصل مساعيها للتعرف على هويات القتلى الإيرانيين في تفجير انتحاري بشاحنة مفخخة جنوب بغداد، أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه، حيث قتل وأصيب أكثر من مائة شخص من الإيرانيين والافغان، فيما اعتبر روحاني الحادث دليلاً على افلاس من وصفهم بالسفاحين مؤكدًا أنه أدمى القلوب.

إيلاف من لندن: أشار رئيس مركز الطوارىء في إيران "بير حسين كوليفند" الى مواصلة الجهود للتعرف على الجرحى وجثامين القتلى الإيرانيين الذين سقطوا جراء تفجير مدينة الحلة جنوب بغداد قائلاً تم التعرف على 11 زائرًا افغانيًا مقيمًا في إيران من بين الجرحى. 

 واضاف " اننا نصب كامل جهودنا للتعرف على الجرحى الإيرانيين جراء هذا التفجير.. منوهًا الى الى استمرار الفرق الطبية الإيرانية التي تستقر في العراق في تقديم الخدمات الى الجرحى مشيرًا الى انه قد تم التعرف على 30 زائرًا إيرانيًا جرحوا في هذا التفجير. 

وقال ان هناك 24 زائرًا أفغانيًا من بين هؤلاء الزوار الذين قتلوا اما الستة الباقون فإيرانيون، منوهًا الى تأكيد مقتل 24 زائرًا إيرانيًا، كما نقلت عنه وكالة تسنيم الإيرانية في تقرير لها الجمعة اطلعت عليه "إيلاف".

وتوقع المسؤول الإيراني سقوط 100 شخص جراء التفجير الذي استهدف الحلة في العراق مشيرا الى احتمال وصول عدد القتل الإيرانيين الى 60 شهيدًا. واشار الى تواجد فرق الانقاذ الإيرانية في محل التفجير وتعمل على انتشال الجثامين قائلاً: "تم انقاذ الجرحى الإيرانيين الذين تم التعرف عليهم من قبل فرق الانقاذ ونسعى الى نقل هؤلاء الاعزاء الى إيران لتلقي العلاج اللازم وبسرعة".

ومن جهته، اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني "العمل الهمجي الذي قام به الارهابيون في منطقة الحلة العراقية واستشهاد عدد من زوار الامام الحسين عليه السلام بأنه دليل على عمق ومدى عجز السفاحين".

وقال روحاني في رسالة اليوم الجمعة ان "العمل الارهابي الاليم في منطقة الحلة العراقية والذي ادى الى استشهاد واصابة جمع من زوار الامام الحسين عليه السلام المظلومين بمن فيهم عدد من مواطنينا الاعزاء قد ادمى قلوب جميع المسلمين خاصة المسلمين الشيعة". 

ودعا الرئيس الإيراني الحكومة العراقية الى التعامل اكثر حزمًا مع المتورطين القاسية قلوبهم في مثل هذه الاعمال غير الانسانية معلنًا استعداد الحكومة الإيرانية للتعاون في معالجة الجرحى الذين سقطوا خلال هذا الحادث الاليم.

وأكد روحاني أن حكومته "لاتزال عازمة على الكفاح الشامل ضد الارهابيين والمتطرفين وانها على يقين بأنها ستشهد قريبًا النصر النهائي للشعب العراقي في مكافحة المجموعات الارهابية وحماتها في ظل مزيد من الوحدة والتماسك".

ومن جهته، أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن تفجير الشاحنة المفخخة الذي اسفر عن مقتل 86 من الزوار الإيرانيين في جنوب شرق بغداد، بحسب بيان نشره موقع "سايت" المتخصص برصد مواقع التنظيمات المتطرفة.

وأشار إلى أن "أبو فهد العراقي" تمكن من "الانطلاق بشاحنته المفخخة والوصول إلى تجمع للزوار فأردى ما يزيد عن 200 بين قتيل وجريح". وتوعد التنظيم في بيانه من وصفهم بـ"الرافضة" بأن "ما ينتظرهم في القريب العاجل بإذن الله أوجع وأمر، وإن لظى المعارك في نينوى سيطالهم في بغداد وكربلاء والنجف".

وقتل حوالي 86 شخصًا وأصيب نحو 40  على الأقل بجروح الخميس، غالبيتهم من الزوار الشيعة الإيرانيين العائدين من كربلاء بانفجار شاحنة مفخخة داخل محطة للوقود جنوب شرق بغداد، بحسب ما قال مسؤول أمني.

ووقع الانفجار في قرية الشوملي التي تقع على بعد 120 كيلومترًا جنوب شرق العاصمة بغداد ونحو 80 كيلومترا إلى جنوب شرق كربلاء.

وقالت السلطات الامنية في محافظة بابل (100 كم جنوب بغداد) إن الصهريج المفخخ الذي كان يقوده انتحاري تتبع الحافلة وفجر الصهريج بوجود عدد من الحافلات الصغيرة والسيارات المتوقفة للتزود بالوقود والتي احترقت ايضًا بمن فيها. وقد تم نقل عدد من الجرحى في حال خطيرة  بشكل عاجل إلى المستشفيات القريبة لتلقي العلاج.

وجاء الانفجار بعد ثلاثة ايام من انتهاء مراسم احياء ذكرى اربعينية الإمام الحسين والتي شهدت توافد اربعة ملايين الزوار الشيعة من معظم انحاء العالم الى محافظة كربلاء وخاصة من إيران التي دخل حوالي ثلاثة ملايين شخص من مواطنيها الى الاراضي العراقية حيث شاركوا في هذه المناسبة السنوية.

كما وقع التفجير بالتزامن مع تضييق القوات العراقية الخناق على تنظيم داعش في آخر معاقله في الموصل في شمال العراق، في إطار عملية عسكرية ضخمة بدأتها في 17 اكتوبر الماضي.


عدد التعليقات 10
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اماراتيه ولي الفخر
اماراتيه ولي الفخر - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 10:35
فيما اعتبر روحاني الحادث دليلاً على افلاس من وصفهم بالسفاحين مؤكدًا أنه أدمى القلوب. )) << السفاح طلع عنده قلب (مصاص الدم) ان شاء الله دوم قلبك يحترق وعقبال حــرق الآخره
2. احمدوا ربكم
فول على طول - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 12:54
احمدوا ربكم على نعمة الايمان والاسلام ....هو فية سماحة اكثر من كدة ؟ اللهم زد وبارك واجعل مثواهم جنة الحور والولدان .....لا لا لا بلاش ولدان خليها حور بس .
3. الى اماراتية ولك الغار
كريم الكعبي - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 13:18
أول مرة اشاهد امرأة بهذه الروحية الغدوانية قاسية القلب لاأغتقد تحملين مشاغر أمرأة تغيش في ترف الامارات ، انما بقلب داغشية تجاهد بطريقتها الخاصه، وتاتي لنا مثلك ان ايران تتدخل في الغراق والخليج ووو ، والشهداء زوار ايرانيين وافغان وغراقيين ، ادوا مراسم الزيارة لابن بنت رسولكم الحسين غ وهم مدنيون غزل اغلبهم من النساء مثلك ايها الاماراتية ، استطيغ ان اصفك بهند بنت غتبة قاتلة حمزة غم النبي ص آكلة اكباد الايرانيين والشيغة بشكل غام ، والله انتم سفاحون مجرمون حاقدون غلى ذرية محمدص وماليهم لم يتغير زمن هند بنت غتبة وهند الاماراتية فالاثنين اغلام بجهاد النكاح ، لاتنسي ان التشفي بهؤلاء المغدورين فقدرة الباري غز وجل اسرغ مما تتصورين غليك وغلى امثالك المجرمين،
4. هذا اسلامك ياداعشية مفتخر
رافضي والحمد لله - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 14:14
حشرك الله مع سائق الصهريج قولي آمين لان من رضى على قتل وجرح ٢٠٠ رجل وامرأة وطفل يحشر مع القاتل ، هذا هو اسلامك يا حفيدة أكلة الأكباد فمن ارتضى بقتل الأبرياء لأنهم ذهبوا لزيارة قبر حفيد محمد وآله عليهم السلام يحق عليهم حكم الواحد الأحد في الدنيا والاخرة ، الحمد لله اننا لسنا من اتباع دينكم الداعشي لان الاسلام الذي يتشفى بقتل الأبرياء سواء في العراق او اليمن نحن به كافرين ، حسبنا الله فيكم في الدنيا والاخرة وسترون حكمه فيكم في هذه الدنيا قريباً وفي الآخرة أشد وأقسى
5. حقدها وطائفتها عمتها
psdk - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 15:36
العالم استنكر حادث التفجير الاجرامي الارهابي الذي اودى بحياة الابرياء من الزوار العراقيين والايرانيين والافغان ، من ضمنهم اطفال ونساء وشيوخ وشباب ، ولكن الاحظ البعض ان قتل الابرياء يفرحهم ، وهذا ليس بجديد لان الحقد الطائفي يعمي الكثيرين ومنهم المعلق رقم 1 اعلاه ، سواء كانت امرأة او رجل ، لان الحقد لا يفرق بين الجنس ، انثى او ذكر كما ان مرض الطائفية لا تفرق ايضا ، لندعها تموت حقدا وطائفية لتعمى بهما لانها سوف لن تصل الى نتيجة ، وستحصد عملها ، بالمرض ، لانها شمتت بناس مسلمين ابرياء ....
6. بماذا تفتخرين
عراقية - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 15:49
أريد أن أعرف بماذا تفتخرين؟؟؟ وهذا حديث يطول... اليوم لا نقرأ مما كتبت إلا اشماتة... الشماتة في دولة لكم معها علاقات شبه دبلوماسية وتفاهمات من تحت الطاولة أصابتها كارثة حرائق مدمرة... قد تكون طبيعية أو مفتعلة... الله أعلم... ولكن لمعلومك الحرائق طالت بساتين الزيتون الفلسطينية أيضا فهل ما زلت شامتة... أم يحزنك هذا؟؟؟ كما قرأت شماتتك في مقال آخر في إيلاف يصف نتائج التفجير الإرهابي في زوار الأربعينية في العراق وهم لعلمك من جنسيات متعددة جاءوا للتعزية في ذكرى إستشهاد ريحانة رسول الله وسيد شباب أهل الجنة أبي عبد الله الحسين.... أما تشبعون من الدماء؟؟؟ أما تستحون من الفرح والشماتة في مصائب ألمت بغيركم من الناس؟؟؟ أما تعلمون "أن الدهر يومان... يوم لك ويوم عليك"... أتقوا الله يا عرب... كونوا أحرارا في دنياكم وإرجعوا إلى أنسابكم إن كنتم عربا....
7. اماراتيه ولي الفخر
اماراتيه ولي الفخر - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 15:52
الى اماراتية الغار كريم الكعبي - GMT 13:18 2016 الجمعة 25 نوفمبر ادوا مراسم الزيارة لابن بنت رسولكم الحسين ع وهم مدنيون عزل اغلبهم من النساء مثلك ايها الاماراتية )) << بذمه لما تقول مدنيون وعزل ليش هم اهل السنه في العراق وسوريا عندهم نووي وكيماوي وبراميل متفجره لما نازلين فيهم قتل من كل الدول لا سلم منك لا ارض ولا عرض ولا حجر نعم في ستين داهيه تاخذكم كلكم دمك مش اغلى من دمنا ونعم الحسابه تحسب وصدقني انت وغيرك من المتخلفيين ان طال الوقت او قصر بتتعرفون على اهل السنه الحقيقيين وقتها فقط بتتمنون انكم تكونون تحت باطن الارض هذا اسلامك ياداعشية مفتخر رافضي والحمد لله - GMT 14:14 2016 الجمعة 25 نوفمبر حشرك الله مع سائق الصهريج قولي آمين لان من رضى على قتل وجرح ٢٠٠ رجل وامرأة وطفل يحشر مع القاتل ، هذا هو اسلامك فمن ارتضى بقتل الأبرياء)) << وهذي الدعوه تتوقعها بتوصل سقف الغرفه انت تحلم ارتضى بقتل الابرياء نعم انتم عاجبنكم قتل اهلنا اهل السنه ليش لما دور يكون عليكم تصرخون وتلطمون لما نفرح عادي نحن نعاملكم بالمثل لا اقل ولا اكثر اقول شد حيلك مسير دموعكم القذره بتتحول لدم نازف ماله قرار وعقبال عذاب الآخره بالمناسبه تقولي داعشيه او غيره ارهابك انا ما اخاف منه ولا افتكر في أحد غير العزيز الجبار
8. شر البلية
عبداللطيف البغدادي - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 15:52
شر البلية ما يضحك هو ان السنة والشيعة يعتقدون كل واحد منهم بان مذهبهم هو مذهب الحق والصحيح أما العالم غيرالإسلامي فماذا يفكر وكيف يقيم دين" خير أمة أخرجت للناس " فالجواب موجود ضمن هذا السؤال .
9. انا لله وانا اليه راجعون
الى رحمة الله - GMT الجمعة 25 نوفمبر 2016 17:13
بسم الله الرحمن الرحيم: وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون. صدق الله العظيم.
10. داعش في بيوتكم يا امارات
رافضي والحمد لله - GMT السبت 26 نوفمبر 2016 14:44
بعد ان نطحن الدواعش في عراق علي والحسين عليهم السلام سيفلت البعض من اولادكم الدواعش ويعودون إليكم كبضاعة فاسدة ولنشاهد بطولاتكم حينها حين تتهاوى بناياتكم ويهرب جيشكم الهندي والبنغالي كما فروا من صاروخ واحد في اليمن ولاتنسوا ان تحتفلوا بعيد الاٍرهاب للتسوق وعندها فقط يكتمل العدل الرباني ، اما ان تصل دعواتي الى السقف فلست انت الرسولة المبعوثة لتعلمي من منها تصل ام لا او ان لك تفويض لمنع او السماح للدعوات ولكن ديني علمني ان دعوات المظلوم تصل فكيف ب ٢٠٠ عائلة مع الآلاف من المسلمين الحق ؟؟؟؟ قريباً ستشهدون باذنه كيف تتمنون الموت ولا تجدوه وللعلم كل حرف تكتبيه سيسجل مع نسخة لمخابرات دولكم الداعشية والايام بيننا يامفتخرة ...


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. كنز معماري غريب في بلغاريا!
  2. البحرين الأولى عربيًا في مؤشر رأس المال البشري
  3. رويترز تحذف خبر إعفاء القنصل السعودي في اسطنبول من منصبه
  4. السعودية: جسر جوي لإغاثة
  5. نصف سكان العالم تقريبًا يعيشون بأقل من 5,50 دولار يوميًا
  6. ترمب: السعودية حليف دائم ومهم
  7. كندا ثاني دولة في العالم تقنن استخدام الماريجوانا لأغراض ترفيهية
  8. الاعلان عبر الفيديو يهز حملة الانتخابات الأميركية
  9. هبوط إضطراري لطائرة ميلانيا ترمب
  10. قرقاش: السعودية محورية في كلّ ما يهم المنطقة
  11. امرأة تتولى قيادة القوات الأميركية
  12. تفشي الجرائم وحالات الانتحار في مصر يبلغ رقمًا قياسيًا
  13. الاتحاد الوطني لبارزاني: خسرت رئاسة الجمهورية فخوّنتنا
  14. باحثة برازيلية تستغرب إهمال العرب لجالياتهم في بلدان أميركا اللاتينية
  15. إحالة معصوم وعلاوي والمالكي والنجيفي على التقاعد
  16. روسيا تكسر قواعد البروتوكول إكرامًا للسيسي
في أخبار