: آخر تحديث
محكمة أمن الدولة أحالت ملفات 12 منهم للادعاء العام

الأردن يحاكم المسيئين لضحايا إرهاب اسطنبول

إيلاف من لندن: في خطوة غير مسبوقة، تقرر في الأردن محاكمة عدد من المتهمين بالإساءة لضحايا اعتداء اسطنبول الإرهابي الذي وقع في الأول من الشهر الحالي وعائلاتهم، حيث سينظر القضاء المدني في القضية.

وأحالت محكمة أمن الدولة الأردنية، اليوم الإثنين، أوراق قضايا 12 متهماً إلى دائرة ادعاء عام عمان، حيث بدأ مدعي عام عمان الأول القاضي عبدالله أبو الغنم النظر بالقضية، التي ما زالت قيد التحقيق على اعتبار أن الجرم المسند للمتهمين هو من اختصاص القضاء النظامي.

وقال مصدر قضائي أردني إن التهم الموجهة للمتهمين في القضية تتعلق بالقدح والذم والتحقير لضحايا الاعتداء الإرهابي من الأردنيين في اسطنبول وعائلاتهم، موضحاً أن إحالة أوراق المتهمين إلى القضاء النظامي يأتي كون الجرم المنسوب للمشتكى عليهم يدخل ضمن اختصاص القضاء النظامي، ويخرج من اختصاص محكمة أمن الدولة.

وتعرض ناد ليلي في منطقة أورطة كوي في إسطنبول، كان مكتظًا بالمحتفلين بقدوم العام الجديد، فجر الأحد الماضي، لهجوم مسلح، أسفر عن مقتل 39 شخصًا، وإصابة 65 آخرين، بحسب أرقام رسمية.

وشهدت مواقع الاتصال الاجتماعي في الأردن، وعديد من الدول العربية منذ الساعات الأولى، لهجوم اسطنبول آلاف التغريدات التي كان في بعضها شماتة  بالضحايا، وكذلك دولهم والأنظمة التي تحكمها. 

هجوم وقع خلال احتفالات رأس السنة يوم 1 يناير 2017 في مطعم رينا في حي أورطاكوي في منطقة بشكطاش ي مدينة إسطنبول، حيث قام مسلح بقتل 39 وجرح 69 باستخدام رشاش.

وكان تنظيم "داعش" أعلن في بيان مسؤوليته عن الهجوم الإرهابي، وقال إنه يعتبر "استمرارًا في العمليات التي يخوضها التنظيم ضد تركيا، وثأرًا لما سماه دين الله وتلبية لأمر أمير زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي باستهداف تركيا".
 


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. يستاهلو
اردني سلطي - GMT الإثنين 09 يناير 2017 16:13
يستاهلو ذلك واكثر كمان , ويجب محاسبة النواب اللذين رفضو الوقوف دقيقة صمت على ارواح الضحايا , ضحايا الارهاب والهمجيه والوحشيه , ويبدو ان هؤلاء النواب من مؤيدي داعش او دواعش متخفيه ! وايضا يجب محاسبة الشيوخ اللذين رفضو اقامة صلاة الغائب على ضحايا احداث الكرك من المدنيين ورجال الامن الشرفاء الشجعان اللذين ضحو بارواحهم حمايه لبلدهم من شراذم الارهابيين الخونه . وأظن هؤلاء الشيوخ صلو في الخفاء على ارواح الارهابيين الاربعه اللذين فطسو بدلا من ان يصلو على ارواح الشهداء اللذين دافعو عن بلدهم ضد الارهابيين الهمج وفدوه بارواحهم . وكل واحد يصلي على من هم على شاكلته .
2. رقم 1 يسلم ثمك
bellaev - GMT الإثنين 09 يناير 2017 19:14
كفيت ووفيت


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. نتانياهو: إسرائيل ستواصل محاربة إيران في سوريا
  2. بريطانيا تجدد دعمها للتحالف العربي في اليمن
  3. الصحف البريطانية تطالب بضريبة على
  4. حمزة بن الحسين ينتقد الحكومة علانية
  5. السمنة هي التدخين الجديد في التسبب بإصابة النساء بالسرطان
  6. تحديد الثلاثاء المقبل موعدًا نهائيًا لانتخاب رئيس للعراق
  7. غضب أميركي إسرائيلي من تزويد دمشق بـ
  8. ترمب والسيسي يتبادلان المديح والغزل السياسي عبر تويتر
  9. مواجهة مرتقبة حول إيران في خطابين لترمب وروحاني في نيويورك
  10. عون في نيويورك... وهذه الملفات التي يحملها
  11. هل الهدف من إسقاط الطائرة الروسية اغتيال شخصية بارزة؟
  12. مرشح ترمب للمحكمة العليا يؤكد براءته من اتهام التحرش
  13. دخان رمادي في واشنطن... مصير
  14. الاتحاد الأوروبي يلتف على العقوبات الأميركية بحق إيران
  15. التكنولوجيا الرقمية تنقذ
  16. الرئيس التونسي: التوافق مع حزب النهضة انتهى!
في أخبار