قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: اعلنت وزارة الداخلية المصرية عن مقتل 10 مسلحين مرتبطين بتنظيم الدولة الاسلامية خلال عملية مداهمة لمخابئهم في شبه جزيرة سيناء الجمعة. 

وجاء في بيان الداخلية ان عناصر المجموعة فتحوا النار على قوات الامن اثناء اقترابهم من مخبئهم في منزل مهجور في مدينة العريش شمال سيناء. 

وقالت ان المسلحين يرتبطون بزعيم في جماعة "انصار بيت المقدس" قام بتشكيل مجموعات لمهاجمة قوات الامن. 

و"انصار بيت المقدس" هو الاسم الذي كانت تستخدمه هذه الجماعة قبل مبايعتها لتنظيم الدولة الاسلامية في تشرين الثاني/نوفمبر 2014. 

واشارت الوزارة الى انه من بين تلك الهجمات تفجير سيارة الاثنين عند نقطة تفتيش قرب العريش ما ادى الى مقتل ثمانية من رجال الشرطة ومدني. 

واضافت ان الجماعة اغتالت اثنين من رجال الشرطة وخطفت وقتلت مهندسا. 

واعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عن الهجوم على حاجز الشرطة الثلاثاء والذي قالت وزارة الداخلية ان الشرطة قتلت خلاله خمسة مسلحين. 

وقتل الجهاديون مئات الجنود ورجال الشرطة منذ الاطاحة بالرئيس الاسلامي محمد مرسي في 2013. 

ووقعت معظم الهجمات شمال سيناء المحاذية لاسرائيل وقطاع غزة، كما شهدت العاصمة القاهرة عدة هجمات.