: آخر تحديث
وجدوا أنفسهم عالقين في أتون الأزمة الدبلوماسية بين البلدين

حرب التأشيرات بين واشنطن وأنقرة تؤثر على آلاف الأتراك

أنقرة: وجد رجال الأعمال والطلاب ووكلاء السفر الأتراك أنفسهم عالقين في اتون الأزمة الدبلوماسية الحالية بين انقرة وواشنطن والتي دفعتهما الى تبادل تعليق اصدار التأشيرات.

والعام الماضي، سافر أكثر من 300 ألف تركي إلى الولايات المتحدة فيما قدم أكثر من 450 ألف أميركي إلى تركيا، بحسب أرقام صادرة عن معهد الاحصاءات التركي. 

إلا أن قرار توجيه اتهامات إلى موظف في القنصلية الأميركية في اسطنبول بالارتباط بالداعية المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب ضد الرئيس رجب طيب اردوغان العام الماضي، تسبب بانزلاق العلاقات في دوامة الاضطراب. 

وردا على ذلك، أعلنت السفارة الأميركية في أنقرة تعليق إصدار التأشيرات بما فيها تلك المرتبطة بالسياحة والعمل، مستثنية تأشيرات الهجرة. 

وبدورها، أوقفت تركيا جميع الخدمات المرتبطة بالتأشيرات في بعثاتها في الولايات المتحدة للمواطنين الأميركيين. وقالت منسقة برامج تعليمية أجنبية تساعد الطلبة على استكمال دراستهم في الخارج زينب سين "الطلبة وعائلاتهم يشعرون بالذعر". 

وبين المتأثرين بالقرار الطالب ارغون كوشكون البالغ من العمر 22 عاما والذي يتدرب ليصبح مدرسا للغة الانكليزية. 

وقال كوشكون، الذي كان يخطط للذهاب إلى الولايات المتحدة لتطوير مهاراته باللغة الانكليزية، لوكالة فرانس برس "كل مشاريعي أحبطت. لا زلنا ننتظر ولا حل أمامنا".

تقديم الطلبات خارج تركيا 

يسافر كل عام  حوالي 26 ألف طالب تركي إلى الولايات المتحدة لأسباب مرتبطة بالتعليم، بحسب مدير معارض التعليم الدولية في تركيا دنيز اكار. 

ويسافر نحو 10 آلاف للتدرب على اللغة الانكليزية وعدد مماثل للحصول على درجات البكالوريوس والماجستير فيما يزور ستة آلاف شخص الولايات المتحدة من أجل برنامج "سافر واعمل". 

ويسمح البرنامج لطلبة الجامعات بالعيش والعمل في الولايات المتحدة خلال عطلة الصيف. ويبدأ الآن تقديم الطلبات للعام 2018، ولكن أكار حذر من أنه في حال استمر تعليق منح التأشيرات، فإن أحدا لن يتمكن من المشاركة في الصيف المقبل. 

من جهته، أوضح السفير الأميركي في أنقرة أن القيود مرتبطة بالمكان فقط وليس بالمواطنين الأتراك. وقال جون باس الاثنين "إذا كنتم ترغبون بالتقدم بطلب للحصول على تأشيرة في سفارة أميركية أخرى أو قنصلية خارج تركيا، فلكم حرية القيام بذلك". 

ولكن أكار أشار إلى أن هذا لا يعني أن التأشيرات ستمنح للمتقدمين بالطلبات. 

وأضاف "نحن نشير على الأشخاص الذين لديهم حاجات عاجلة الذهاب إلى دول أخرى (لتقديم الطلبات) ولكن لا يوجد ضمان بأنهم سيحصلون على تأشيرات في هذه الدول". 

وتركيا والولايات المتحدة عضوان في حلف شمال الأطلسي. إلا أن علاقتهما تضررت بمحاولة الانقلاب وعدد من الخلافات المرتبطة بالسياسات الخارجية. 

وقالت الطالبة كوبرا (22 عاما) "لا أعرف ماذا سيحصل الآن. هل سأتمكن من الذهاب أم لا، لا أعرف. لا زلنا ننتظر". 

وأفاد ابراهيم أوزدمير، مدير "فيزافيكس" في أنقرة التي تساعد في التقدم بطلبات الحصول على تأشيرات، أن لديه ثلاثة أو أربعة متعاملين لا يزالون بانتظار معرفة ماذا سيحصل بعد التقديم على تأشيرة أميركية، فيما لدى البعض منهم مواعيد مع السفارة في الأسبوع المقبل. 

جميعنا خسرنا

ومن المقرر إقامة معرض للتعليم في اسطنبول من 27 إلى 29 اكتوبر.

وقال محمد شديد، المدير التنفيذي لـ"كونيكمي" المتخصصة بتوفير فرص تعليمية، إن شركته ستلتقي ما يقارب من 30 ألف طالب تركي خلال المعرض. 

وقال "جميعنا خسرنا من ذلك" إذ أن كبار المتحدثين في المعرض قد لا يتمكنون من المجيء إلى تركيا. 

أما مدير عام وكالة "سالتور" للسفريات في أنقرة سيرفيت علي أوغلو، فأكد أنه سيتم إلغاء عدد من رحلات الشركة إلى الولايات المتحدة. 

ولكن تداعيات الأزمة أوسع من ذلك حيث خسرت الليرة التركية أكثر من ستة بالمئة من قيمتها على خلفية الاجراءات المرتبطة بالتأشيرات التي أعلن عنها الأحد الماضي، قبل أن تتعافى من معظم خسائرها لاحقا. 

 وقال علي أوغلو "تسبب هذا القرار بارتفاع العملات الأجنبية بشكل كبير. ووسط الضبابية والتشاؤم، لا أحد يفكر بالإجازة".


عدد التعليقات 6
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. يجب تعليم السلطان المزيف
عربي من القرن21 - GMT السبت 14 أكتوبر 2017 16:42
درسا , ولكن من يجرأ غير أمريكا ترمب لذلك ؟؟!..
2. Knowledge is power
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT السبت 14 أكتوبر 2017 16:44
Americans loooove Turkey buildings Music food & natute also the night life as tourists & they like to work open businesses Dr OZ a famous Turkish American loved by millions so normal disagreement & will end soon both should cool down NATO countries
3. سحب الاقامة الدائمة
2242 - GMT السبت 14 أكتوبر 2017 23:51
برافو عليك أردوغان أطرد الأمريكان يا الله إذا انت قد كلمتك اطرد كل السفراء الغربيين ، والله والله ليؤدبوا القرود فيك .آه كم أنت كريم ياالله تمهل ولا تهمل لقد حان تأديب تركيا والحجي أردوغان .الله أكبر
4. منع الابادات مستقبلا ودلك
باعتراف امريكا بالابادة - GMT السبت 14 أكتوبر 2017 23:59
على امريكا ان تختار بين مصالحها في تركيا سليلة ووريثة دولة الشر الامبراطورية العثمانية قاتلة الارمن والمسيحيين فيها الابادة الارمنية والمسيحية 1878 - 1923 على يد المحتل التركي وعميله المرتزق الكردي بندقية الايجار وبين حقوق الانسان وحقوق الشعوب ومنها الشعوب الارمنية والاشورية واليونانية والايزيدية والدي تعرضت للتطهير العرقي والاعمال البربرية ضدها واستكرادها واجبارها على اعتناق الاسلام ومنع الابادات مستقبلا ودلك باعتراف امريكا بالابادة الارمنية الان وللمرة الثانية واجبار تركيا الاردوغانية على تطبيق معاهدة سيفر 1920 وتحرير الهضبة الارمنية المحتلة / شرق تركيا
5. اجبار تركيا الاردوغانية
على تطبيق معاهدة سيفر - GMT الأحد 15 أكتوبر 2017 00:00
على امريكا ان تختار بين مصالحها في تركيا سليلة ووريثة دولة الشر الامبراطورية العثمانية قاتلة الارمن والمسيحيين فيها الابادة الارمنية والمسيحية 1878 - 1923 على يد المحتل التركي وعميله المرتزق الكردي بندقية الايجار وبين حقوق الانسان وحقوق الشعوب ومنها الشعوب الارمنية والاشورية واليونانية والايزيدية والدي تعرضت للتطهير العرقي والاعمال البربرية ضدها واستكرادها واجبارها على اعتناق الاسلام ومنع الابادات مستقبلا ودلك باعتراف امريكا بالابادة الارمنية الان وللمرة الثانية واجبار تركيا الاردوغانية على تطبيق معاهدة سيفر 1920 وتحرير الهضبة الارمنية المحتلة / شرق تركيا
6. أيران أو باكستان
د. ليث نعمان - GMT الأحد 15 أكتوبر 2017 07:55
سيحول هذا ألأحمق أردوغان ألبلد ألأسلامي ألعلماني ألوحيد ألذي كان يمكن أن يكون قدوة لباقي لدول ألأسلامية ألى أبران أو باكستان


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. هل تساهم زيارة ماكرون إلى لبنان في حلحلة عقد تأليف الحكومة؟
  2. كوريا الشمالية ستغلق نهائيًا موقع التجارب الصاروخية
  3. ماتيس: باق في منصبي وزيرًا للدفاع
  4. الغموض يلف قضية اختفاء أشهر ممثلة في الصين
  5. هل باتت أيام الأسد معدودة؟
  6. السعودية تدعو للتكاتف الدولي لمواجهة
  7. نتانياهو يعزي بوتين متوعدًا طهران ودمشق
  8. الطب الجينومي يحل ألغازًا مرضية
  9. قادة أقدم حزب شيعي حكم العراق 13 عامًا يرسمون نهايته
  10. بوتين: ظروف عرضية ومأساوية وراء إسقاط الطائرة
  11. النواب الأردني يحسم مدة خدمة تقاعد الوزراء
  12. إسرائيل تحمّل الأسد وإيران مسؤولية اسقاط الطائرة الروسية
  13. الخارجية الأميركية تدافع عن نفسها من تهمة
  14. موسكو في فوضى و
  15. رئيس تحالف الحشد يسحب ترشيحه لرئاسة الحكومة العراقية
  16. الجيش الروسي: الدفاعات السورية أسقطت طائرتنا
في أخبار