: آخر تحديث
قررا تعيين سفيرين من مستوى عال في كل من الرباط وبريتوريا

ملك المغرب يلتقي رئيس جنوب أفريقيا بعد قطيعة طويلة

استقبل العاهل المغربي الملك محمد السادس، الأربعاء في أبيدجان، رئيس جمهورية جنوب أفريقيا، جاكوب زوما، وذلك على هامش مشاركته في أشغال القمة الخامسة للاتحاد الأفريقي - الاتحاد الأوروبي.

إيلاف من الرباط: خلال هذا الاستقبال الودي، الذي طبعته الصراحة والتفاهم الجيد، اتفق قائدا البلدين على العمل سويًا، يدًا في يد، من أجل التوجّه نحو مستقبل واعد، لاسيما أن المغرب وجنوب أفريقيا يشكلان قطبين مهمين للاستقرار السياسي والتنمية الاقتصادية، كل من جهته، في أقصى شمال وأقصى جنوب القارة.

رفع التمثيل الدبلوماسي
كما اتفقا على الحفاظ على اتصال مباشر، والانطلاق ضمن شراكة اقتصادية وسياسية خصبة، من أجل بناء علاقات قوية ودائمة ومستقرة، وبالتالي تجاوز الوضعية التي ميّزت العلاقات الثنائية لعقود عدة.

في هذا الصدد، قرر الملك محمد السادس والرئيس زوما الرقي في إطار التمثيلية الدبلوماسية من خلال تعيين سفيرين من مستوى عال، في كل من الرباط وبريتوريا.

العاهل المغربي لدى استقباله رئيس أنغولا 

حضر هذا الاستقبال، عن الجانب المغربي، مستشار العاهل المغربي فؤاد عالي الهمة، ووزير الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، وعن الجانب الجنوب - أفريقي، وزيرة العلاقات الدولية والتعاون مايتي نكوانا - ماشابان، وسفير جنوب أفريقيا لدى الاتحاد الأفريقي أندوميزو انتشينغا، ومستشار الرئيس الجنوب أفريقي ميكايل هالي.

وأعرب قائدا البلدين عن ارتياحهما لفتح فصل جديد في العلاقات الثنائية، واتفقا على فتح آفاق جديدة للتعاون في جميع الميادين.
وبعدما عبّر قائدا البلدين عن تفاؤلهما بخصوص مستقبل العلاقات الثنائية، قررا تعزيز الحوار السياسي، من جهة، وتعزيز زخم التعاون الاقتصادي في مختلف القطاعات، من جهة أخرى، وذلك من خلال تقاسم الخبرة والانخراط الفعلي لقطاع الأعمال في البلدين.

دعوة إلى زيارة المغرب
في هذا السياق، وجّه الملك محمد السادس دعوة للرئيس جواو لورنسو إلى القيام بزيارة رسمية للمغرب في أقرب الآجال. وقبل الرئيس الأنغولي هذه الدعوة.

.. ولدى استقباله الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون  

حضر هذا الاستقبال عن الجانب المغربي، كل من فؤاد عالي الهمة مستشار العاهل المغربي، وناصر بوريطة وزير الخارجية والتعاون الدولي، وعن الجانب الأنغولي وزير الشؤون الخارجية مانويل دومينغوس أوغوسطو، والوزير مدير ديوان الرئيس الأنغولي إيديلتروديس كوستا. كما استقبل الملك محمد السادس الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. رحم اللة القذافى
فول على طول - GMT الخميس 30 نوفمبر 2017 12:47
رحم اللة القذافى ..ولكن ترك لنا خليفتة ...ملك ملوك افريقيا ...كلما أرة بهذة الملابس أفتكر القذافى ...عموما مولانا صاحب الجلالة نسب نفسة الى أشرف الخلق وبذلك لا أحد يقدر على انتقاد جلالتة أو يعترض على شئ ...الاعتراض على جلالتة تعنى الاعتراض على اللة كما كان يفعل رسول الرحمة .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. جيريمي كوربن... عُمالي متمرّد تجنب السقوط في
  2. الإمارات تنفي اي مسؤولية في هجوم إيران
  3. طهران بين الوعيد واتهامات الجوار والخارج
  4. من هم الحركيون الذين كرمهم ماكرون ويعتبرهم الجزائريون خونة؟
  5. رحلة دامت 3 سنوات إلى كويكب
  6. أم مصرية تعرض طفلها للبيع!
  7. اجتماع ثلاثي جديد للدول الضامنة حول سوريا 
  8. روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط
  9. واشنطن تؤكد على أهمية دور أربيل في اختيار الرئاسات العراقية
  10. اليمين المتطرف يقلب الحياة السياسية في ألمانيا
  11. شخصيات أميركية تدعو لدعم دول الخليج ضد السياسات الإيرانية
  12. محمد بن سلمان: لن نسمح لأحد بأن يعتدي على سيادتنا
  13. فخٌ نُصب لترمب... إرتكاب
  14. 29 قتيلا في هجوم الأهواز
  15. موسكو تنشر الأحد معلومات مفصلة عن إسقاط
  16. أخنوش يهاجم
في أخبار