قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ويست بالم بيتش: تظاهر أكثر من ألفي شخص السبت قرب نادي الغولف الخاص بالرئيس الأميركي دونالد ترامب في ولاية فلوريدا احتجاجا على المرسوم الذي اصدره بمنع الهجرة والسفر مؤقتا من سبع دول ذات غالبية مسلمة الى الولايات المتحدة.

وخرجت التظاهرة في وقت كان ترامب وزوجته ميلانيا يحضران حفلا سنويا للصليب الاحمر في نادي مارا لاغو، "البيت الأبيض الشتوي" للرئيس الجديد في منطقة راقية على ساحل فلوريدا الشرقي. 

وقال احد المتظاهرين، روب ريسيد، "لقد شارك والدي في الحرب العالمية الثانية (...) قاتل الكثيرون عبر سنوات وسنوات من أجل الحرية في هذا البلد، والآن يتم أخذها منا". 

وأضاف "علينا الوقوف الآن قبل ان تؤخذ منا جميع حقوقنا، قبل ان نصبح منبوذين في العالم". 

وهتف المتظاهرون "لا حظر، لا جدار،" في اشارة إلى خطة ترامب بناء جدار على الحدود مع المكسيك لمنع دخول المهاجرين غير الشرعيين. 

وكان ترامب أصدر قرارا تنفيذيا في 27 يناير يقضي بمنع مواطني ايران، العراق، ليبيا، الصومال، السودان، سوريا، واليمن من دخول الولايات المتحدة لمدة 90 يوما.

وينص القرار كذلك على حظر دخول اي لاجئين إلى البلاد لمدة 120 يوما، فيما يمنع دخول اللاجئين السوريين بشكل خاص إلى أجل غير مسمى. 

ومساء الجمعة علق القاضي الفدرالي جيمس روبارت العمل موقتا بالمرسوم، في حكم اضطرت على اثره وزارة الامن الداخلي الى فتح ابواب الولايات المتحدة مجددا امام رعايا الدول السبع واللاجئين. 

الا ان الادارة الاميركية استأنفت الحكم السبت.

والتظاهرة في فلوريدا هي واحدة بين مئات المسيرات التي خرجت في عدة مدن حول العالم السبت للاحتجاج على القرار. 

وكان المئات تجمعوا في واشنطن في وقت سابق من نفس اليوم رافعين لافتات عبرت عن تضامنهم مع المهاجرين.

وقالت متظاهرة أخرى في فلوريدا تدعى دايان سبينسر "أنا قلقة على مستقبل أطفالنا... وأحفادنا... انا قلقة حيال كل شيء. يعتقد (ترامب) ان بامكانه فعل ما يشاء... الرجل مجنون".