: آخر تحديث

البنتاغون: قيادات داعش تغادر الرقة السورية

واشنطن: اعلن البنتاغون الجمعة ان قادة تنظيم داعش بدأوا يغادرون مدينة الرقة السورية التي تعتبر "عاصمتهم" على وقع تقدم "قوات سوريا الديموقراطية" التي يدعمها التحالف الدولي ضد الارهابيين.

وقال النقيب جيف ديفيس متحدثا باسم وزارة الدفاع الاميركية "بدأنا نشهد ان عددا كبيرا من القادة الكبار في تنظيم داعش، عددا كبيرا من كوادرهم، بدأوا يغادرون الرقة".

واضاف "لقد اخذوا في الاعتبار بالتاكيد ان نهايتهم وشيكة في الرقة"، لافتا الى انسحاب "منظم جدا ومنسق جدا".

وتشكل الرقة الهدف الثاني الرئيسي للتحالف الدولي بعد مدينة الموصل العراقية.

وبدأت قوات سوريا الديموقراطية، وهي تحالف من مقاتلين عرب واكراد، هجوما في السادس من نوفمبر يهدف اولا الى "عزل" المدينة السورية عبر قطع كل طرق التواصل بينها وبين الخارج.

ويقول البنتاغون ان هذا الهدف بات شبه منجز. واوضح الجيش الاميركي انه لم يعد امام الجهاديين سوى طريق واحدة في جنوب شرق المدينة.

واوضح ديفيس ان هذه الطريق تقع على طول الضفة الشمالية لنهر الفرات وتربط الرقة بدير الزور، مشيرا الى ان الطرق المؤدية الى الشمال والغرب قطعتها قوات سوريا الديموقراطية عبر تدمير جسور على الفرات.

واذا كانت عمليات "عزل" المدينة قد احرزت تقدما، فان التحالف الدولي لم يكشف حتى الان خطته لاستعادتها.

ويسود الغموض ايضا الدور الذي سيضطلع به المقاتلون الاكراد في قوات سوريا الديموقراطية الذين اثبتوا فعالية في المعركة لكن تركيا لا تزال تصنفهم "ارهابيين".

واقترح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان على التحالف اشراك قوات تركية في المعركة بدل هؤلاء.

والتقى وزير الدفاع الاميركي جيمس ماتيس الخميس في بروكسل نظيره التركي فكري ايشيك، فيما يلتقي رئيس اركان الجيوش الاميركية الجنرال جو دانفورد الجمعة نظيره التركي خلوصي اكار في تركيا، وفق البنتاغون.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. إيران وروسيا
  2. صدامٌ في أميركا بين الأمن القومي والأمن الداخلي
  3. العبادي يعلن عدم اعتزاله السياسة وتشكيل قوة ثالثة مدنية لا طائفية
  4. بومبيو: السعودية شريك استراتيجي وحاضنة الحرمين
  5. سابقة في البرلمان البريطاني: نائبان يعجزان عن التفاهم بالانكليزية!
  6. الحكومة المغربية تستعد لخوصصة مقاولات عمومية
  7. بالصور: فيضانات قوية تقتل 5 أشخاص في تونس
  8. الملك سلمان يعزي الرئيس السوداني في وفاة سوار الذهب
  9. 4 زعماء في خلوة لاحتساء الجعة... لِم لا !؟
  10. رئيس وزراء إثيوبيا: تمارين الضغط أنقذتني من القتل
  11. بوتين: حققنا أهدافنا في سوريا
  12. الرزاز في لقاء شبابي استجابة لمبادرة أطلقتها مواقع التواصل
  13. سعودي تتهمه أنقرة في قضية خاشقجي: لم أدخل تركيا في حياتي
  14. الجعفري يلقن باسيل
  15. عبد المهدي جاهز لتقديم حكومته للبرلمان مطلع الاسبوع المقبل
  16. القمر بديلًا عن أعمدة الإنارة الليلية في الصين
في أخبار