قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من واشنطن: هددت كوريا الشمالية الأحد بانها ستغرق حاملة الطائرات الأميركية "كارل فينسون سترايك غروب" التي من المفترض أن تشارك في تدريبات عسكرية مع مدمرتين يابانيتين بالقرب من السواحل الفيلبينية غرب المحيط الهادئ.

وقالت "رودونغ سينمون" وهي صحيفة حكومية تصدرها كوريا الشمالية في افتتاحيتها "أن بيونغ يانغ مستعدة لإظهار قوتها العسكرية من خلال إغراق حاملة طائرات نووية بضربة واحدة" في إشارة إلى حاملة الطائرات "كارل فينسون".

وذكرت الصحيفة أن كوريا الشمالية لديها أسلحة "يمكن أن تصل إلى القارة الأميركية ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ، مشيرة إلى "السلاح المطلق الذي تملكه بيونغ يانغ وهي قنابل الهيدروجين (النووية)"، وفقاً لما أوردته وسائل إعلام أميركية فجر الاثنين.

وفي الثاني عشر من الشهر الجاري، قال الرئيس ترامب في مقابلة صحافية إنه تم إرسال حاملة الطائرات "كارل فينسون" إلى شبه الجزيرة الكورية، وهو ما ثبت أنه غير صحيح إذ تبين أنها كانت في طريقها لإجراء تدريبات عسكرية في المحيط الهادئ مع البحرية الاسترالية.

وقال مسؤولون في وزارة الدفاع الأميركية نهاية الأسبوع الماضي إن التدريب مع البحرية الاسترالية اكتمل وإن " كارل فينسون" ستتجه إلى شبه الجزيرة الكورية في نهاية الشهر الجاري.

وكان شي جينبينغ الرئيس الصيني اتصل هاتفياً بنظيره الأميركي الاثنين، ودعاه إلى ضبط النفس حيال كوريا الشمالية.