قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعلن البيت الأبيض الإثنين أن السيدة الأولى ميلانيا ترمب ستقوم في وقت لاحق من هذا العام، لوحدها، بجولة في أفريقيا، مشيراً الى أنه سيتم الإعلان خلال الأسابيع المقبلة عن الأمكنة التي ستشملها هذه الجولة وموعد حصولها.

ونقل بيان للبيت الأبيض عن ترمب قولها "ستكون هذه المرة الأولى التي أسافر فيها إلى أفريقيا وأنا متحمّسة للتعرّف الى القضايا المتعلّقة بالأطفال في جميع أنحاء القارة، وفي الوقت نفسه للتعرّف الى ثقافتها وتاريخها الثري".

ولم يوضح البيان الامكنة التي ستشملها جولة السيدة الأولى في القارة الشاسعة ولا أتى على ذكر متى ستبدأ الجولة وكم من الوقت ستستغرق.

ولكن ستيفاني غريشام مديرة الاعلام في مكتب السيدة الأولى أوضحت أن البيت الأبيض "سيعلن عن التفاصيل في الأسابيع المقبلة".

وترمب التي رافقت زوجها في العديد من الرحلات الخارجية سبق لها وأن سافرت منفردةً إلى كندا في زيارة رسميّة.

وستركّز السيّدة الأولى في جولتها الأفريقية على العمل الانساني.

وقالت ترمب في بيانها "أتطلّع إلى تسليط الضوء على العمل الإنساني وبرامج التنمية الناجحة التي يجري تنفيذها في العديد من البلدان" الأفريقية.

ومنذ تولّى ترمب منصبه لم يزر أفريقيا، القارة التي أفادت تقارير إعلامية بأنه وصف دولها بـ"الحثالة" بسبب تدفق المهاجرين منها الى الولايات المتحدة، في تصريح أثار في حينه سخطاً عارماً في القارة السمراء.

ولكن ميلانيا ترمب اعتمدت في بيانها لهجة انفتاح، وقالت "نحن مجتمع عالمي، وأعتقد أنه من خلال الحوار المفتوح وتبادل الأفكار لدينا فرصة حقيقية للتعلّم من بعضنا البعض".