: آخر تحديث
الصدر والعامري بحثا تسمية الرئاسات الثلاث

تحالف النصر يعلن تمسكه بالعبادي مرشحًا وحيدًا لرئاسة الحكومة

إيلاف من لندن: أعلن تحالف النصر العراقي تمسكه بزعيمه العبادي مرشحا لولاية ثانية في رئاسة الحكومة العراقية الجديدة .. فيما بحث الصدر والعامري في النجف اليوم إجراءات الاسراع باعلان الحكومة المقبلة وتسمية الرئاسات الثلاث وعقد جلسة البرلمان المقبلة السبت المقبل لانتخاب رئيس له.

وأكد تحالف النصر بزعامة رئيس الوزراء تمسكه بزعيمه حيدر العبادي لتولي رئاسة الحكومة المقبلة وقال ان مشروعه السياسي يهدف الى انقاذ البلاد من التضرر بسياسات المحاور الاقليمية الدولية وانه يحمل رؤية ومشروعا اصلاحيا تنمويا خدميًا قادرًا على وضع البلاد على سكة الاستقرار والنمو.. مشددًا في بيان صحافي ارسلت نسخة منه الى "إيلاف" الاربعاء "أن العبادي هو المرشح الوحيد لقائمة النصر لرئاسة الوزراء".

واشار الى ان العبادي قد "نجح بادارة الحرب والسلم والاقتصاد وهو قادر على تحقيق الخدمات وتامين الاستقرار والحفاظ على مصالح العراق العليا". وطالب القوى السياسية كافة "بالانخراط بمشروع وطني بعيداً عن المحاصصة وسياسة المحاور الاقليمية الدولية وبما يدفع نحو تثبيت حكم المؤسسات والسلطة الخادمة والدولة الحرة".

وحل تحالف النصر ثالثا في نتائج الانتخابات الاخيرة التي جرت في 12 ايار مايو الماضي بحصوله على 42 مقعدا برلمانيا بعد تحالف سائرون بقيادة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الفائز الاول فيها بنيله 54 مقعدا في البرلمان الجديد ثم تحالف الفتح بزعامة رئيس منظمة بدر هادي العامري الذي جاء ثانيا بنيله 48 مقعدا برلمانيا من مجموع مقاعد البرلمان البالغة 329.

ويأتي اعلان تمسك تحالف النصر بالعبادي مرشح لولاية ثانية بعد يوم من تأكيد المرجع الشيعي الاعلى في العراق آية الله السيد علي السيستاني رفضه لتولي اي من رؤساء الحكومات الذين تعاقبوا على حكم العراق منذ سقوط النظام السابق عام 2003 المنصب مجددًا.

الصدر والعامري بحثا تشكيل الحكومة الجديدة

ومن جهته بحث الصدر مع العامري في مدينة النجف (160 كم جنوب بغداد) اليوم تشكيل الحكومة العراقية الجديدة والتحالفات البرلمانية التي سترشح رئيسها. 

كما ناقش الطرفان الاجراءات المطلوبة للاسراع بتشكيل الحكومة وتسمية الرئاسات الثلاث للجمهورية والحكومة والبرلمان واتفقا على  اكمال نصاب جلسة البرلمان المنتظرة السبت المقبل لانتخاب رئيس البرلمان الجديد والسير قدما في تكلمة الاجراءات الدستورية للمرحلة السياسية المقبلة.

وكشف تحالف سائرون عن تفاصيل مباحثات زعيمه مقتدى الصدر مع زعيم تحالف الفتح هادي العامري في النجف الاربعاء وقال القيادي في التحالف حسين النجار ان الصدر والعامري اتفقا على ضرورة الالتزام بالتوقيتات الدستورية للعملية السياسية وان تكون هناك اليات واضحة ومحددة بشان اختيار رئيس الحكومة الجديدة وتشكيلتها الوزارية. 

وأشار في تصريح نقلته وكالة "بغداد نيوز" ان "الصدر والعامري اتفقا أيضا على تشكيل حكومة على اساس الكفاءة والمهنية والنزاهة وان تكون قادرة على رعاية مصالح جميع ابناء الشعب العراقي واصفا الاجتماع بأنه خطوة متقدمة للتفاهم بين تحالفي سائرون والفتح .. موضحا أن الصدر والعامري لم يناقشا قضية دخول تحالفي سائرون والفتح بكتلة كبيرة واحدة .

 وينتظر البرلمان حاليا تسمية الكتلة البرلمانية الاكبر التي ستشكل الحكومة حيث تتنافس مجموعتان من النواب على تسمية هذه الكتلة يقود الاولى تحالف العبادي - الصدر التي اطلق عليها "الاصلاح والاعمار" وتضم 20 كتلة سياسية لها 183 نائبا فيما يقود الثانية "ألبناء" تحالف العامري- المالكي وتضم 153نائبا.

ويدور خلاف قانوني بين قيادتي الكتلتين حيث تشير كتلة "البناء" الى انها قدمت الى البرلمان طلبها موقعا من قبل النواب الـ 153 بينما قدمت كتلة "الاصلاح والاعمار" طلبها موقعا من قبل رؤساء الكتل فحسب وهو امر غير قانوني لان الامر يتطلب توقيعات الـ183 نائبا التي تضمها مما اضطر زيني الى احالة الامر الى المحكمة الاتحادي لتقرر من هي الكتلة الاكبر.

وسيتولى البرلمان انتخاب رئيس جديد للجمهورية بأغلبية ثلثي عدد النواب خلال 30 يوماً من انعقاد الجلسة الأولى الذي تم في الثالث من الشهر الحالي ثم يكلف الرئيس الجديد مرشح الكتلة الأكبر في البرلمان بتشكيل الحكومة الجديدة ويكون أمام رئيس الوزراء المكلف 30 يوماً لتشكيل الحكومة وعرضها على البرلمان لنيلها ثقته.


عدد التعليقات 6
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الدعم الامريكي الان .
Rizgar - GMT الأربعاء 12 سبتمبر 2018 08:05
الدعم الامريكي الان . والدعم الانكليزي سابقا . عوائق مد مرة لاءستقلال شعوب المنطقة من الكيانات المقرفة . من هو العبادي لولا الامريكان ؟ من انقذ الكيان الخبيث والشرير من الموت المحقق ؟ الجواب معروف
2. رحيل حزب الدعوه
سدواح الأطرقجي - GMT الأربعاء 12 سبتمبر 2018 09:17
قبله أعلن المالكي بقاءه في المنصب وفرحوا ودقوا وزمروا وزغردو ولكن المرجعيه الشيعيه في العراق والشعب العراقي قالوا له أرحل ياملكي ورحل باكيا غير مأسوف عليه .. حان دور رحيل اللعوب والذي يمسك أموال الشعب العراقي ويتصدق بها عليهم .. سيرحل غير مأسوف عليه مثل سلفه العبادي وربما ستحدث ثوره شعبيه ستسحل بها مرتزقة أيران والامريكان وسيقذف بهم في مزبلة التاريخ كما قذف العراقيين النظام البعثي كيف يلوذون كالفئران المذعوره الهاربه أمام الامريكان وهم يتفرجون عليهم ويسخرون منهم ..
3. من هو اذن القائد االفذ؟
صالح - GMT الخميس 13 سبتمبر 2018 02:25
اولا العبادي لم يحكم فترة رئاسية وهو حر طليق. كان العبادي ضمن دولة قانون المالكي وافترق عن المالكي في امور عدة, ولم يكن باستطاعة العبادي الانسلاخ عن حزب الدعوة لانه اذا انشق عن الدعوة فسيفقد الاغلبية البرلمانية التي تختار رئيسا للوزراء, وقد قلنا سابقا ان العبادي استلم من المالكي كواث فظيعة وكان داعش محتلا لثلث العراق ويهدد بغداد !!اما الفساد فكان في قمته ولزيادة الطين بلة هوت اسعار النفط الى 30 دولار وميزانية الحرب ضد داعش كانت مكلفة جدا, وعندما اراد العبادي تحجيم المالكي هددته ايران لا بل احاطت المالكي بحصانة (للعملاء) فلم يكن من العبادي الى ان يركن لامريكا. ولا يستغرب احدا منكم هذا و صفه بالعمالة. جميع دول العالم وحتى امريكا وروسيا تتحالف مع دول اخرى لتمشية مصالحها, ولكل من لا يتعظ من التاريخ يحب ان نذكره ان العراقيين سحلوا نوري السعيد وعبد الاله وها نحن نضرص الحصرم ولم يستطع العراقيين طرد البعثيين بل من طردهم هم الامريكان
4. العراقيين لن يرضوا باي شيء ما دام الاحزاب الاسلاميه تحكم
غسان البصراوي - GMT الخميس 13 سبتمبر 2018 06:27
مع الأسف الساسه الحالين والمتصدرين للموقع السياسي همهم الوحيد الان هو اسقاط الاخرين والامساك بالمناصب العليا لتقاسم الكعكه. العبادي احسن وانظف رئيس وزراء منذ سقوط صدام تحت الظروف السياسيه والداعشيه والاقتصاديه اثناء رئاسته، ولكن الفاسدين وعملاء ايران لا يرضون به لأنه التزم ببعض العقوبات الامريكيه علي ايران وتصالح مع محيطه العربي وبدء بمحاسبه الفاسدين. مشكله العبادي لم يضرب بيد من الحديد ويستقيل من حزب الدعوه المشؤم والمرفوض حاليا من اغلب اركان الشعب وبطيء في اتخاذ القرارات ضمن صلاحياته، ولكنه الاحسن في رياسه الوزراء القادمه حسب ظروف العراق الحاليه.
5. نزول الحشد للبصرة.
- GMT الخميس 13 سبتمبر 2018 08:28
نزول الحشد للبصرة.. كنزول داعش للموصل احتلال الحشد لكركوك كاحتلال داعش للموصل
6. اللعنة على المس بيل
نكتة اليوم - GMT الخميس 13 سبتمبر 2018 08:30
اعلن مكتب المفوضية العليا لحقوق الانسان في محافظة البصرة يوم الأربعاء 13-09-2018 عن ارتفاع حالات التسمم جراء تلوث مياه الشرب الى ٦٠ الف حالة فقط.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. خصخصة إدارة مطار بيروت ملحّة
  2. نصف البشر فقط يثقون في وسائل الإعلام اليوم
  3. التفاصيل الكاملة للإتهامات
  4. شينزو آبي سياسي طموح ساعدته الظروف
  5. ماي: لن نسمح بتفكيك المملكة المتحدة
  6. مارين لوبن تنتقد أمرًا قضائيًا بإخضاعها لفحص نفسي
  7. ترمب يقترح بناء جدار على طول الصحراء الكبرى
  8. لما نكره الدبابير ونحب النحل؟
  9. رغم التحفظات... لندن ماضية في بيع طائرات لقطر
  10. محمد كريم العمراني... عجلةالاحتياط السليمة في السياسة والاقتصاد
  11. خلاف عراقي بريطاني حول طبيعة الحكومة الجديدة
  12. الزعيمان الكوريان يستعرضان وحدتهما على جبل بايكتو
  13. رحيل رئيس الوزراء المغربي الأسبق محمد كريم العمراني
  14. عمران خان: سنلعب دورًا إيجابيًا لإنهاء أزمة اليمن
  15. بغداد تعيد سفيرها في طهران... وتعتذر!
  16. آراء متعددة بشأن التفاهم حول ما يجري في إدلب
في أخبار