bbc arabic
: آخر تحديث

استمرار الإقالات في صفوف الجيش والأمن الجزائري

الرئيس الجزائري
Getty Images

أنهى الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، مهام قائد القوات البرية، أحسن طافر، وقائد القوات الجوية، عبد القادر لوناس. كما شملت القرارات الرئاسية إقالة الأمين العام لوزارة الدفاع.

وأفادت مصادر إعلام محلية أن النائب العام بالمحكمة العسكرية بولاية البليدة أصدر أوامر تقضي بسحب جوازات سفر 5 ضباط برتبة لواء (جنرال)، ومنعهم من السفر خارج البلاد، وشمل هذا الإجراء القادة السابقين للنواحي العسكرية الأولى والثانية والرابعة.

وجاء هذا المنع بعد مغادرة اللواء سعيد باي، الجزائر رغم قرار منعه من مغادرة البلاد رفقة عائلته، وقد جاءت مغادرته الجزائر بعد فترة قصيرة من صدور قرار المنع بحقه.

وكان مدير الأمن الوطني الجزائري، مصطفى لهبيري، قد أقال مسؤول الأمن في مطار هواري بومدين الدولي بالعاصمة، محمد تيارتي، على خلفية مغادرة القائد السابق للمنطقة العسكرية الثانية، سعيد باي، البلاد.

وطالت الإقالات مسؤولين آخرين بالمطار. وكان سعيد باي ممنوعا من السفر، في إطار تحقيقات واسعة في ثروات مشبوهة لقيادات عسكرية.

وأفادت مصادر جزائرية، الشهر الماضي، بأن فرقة البحث والتحري، التابعة إلى الدرك، بدأت التدقيق في ممتلكات عشرات كبار الضباط في الجيش.

وبدأ الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، الذي يشغل أيضا منصب وزير الدفاع، حملة واسعة في المؤسستين العسكرية والأمنية، منذ يونيو / حزيران الماضي، أطاح فيها بعدد من القيادات، أبرزها المدير العام للأمن الوطني، عبد الغني الهامل.

وفي الثاني والعشرين من أغسطس/ آب الماضي، أقال بوتفليقة مدير أمن الجيش، محمد تيرش، والمراقب العام للجيش، بومدين بن عتو. كما توسعت التغييرات لتطال قيادات المناطق العسكرية.

ويقول بسام بونني مراسل بي بي سي في شمال أفريقيا إت مجلة "الجيش"، الناطقة باسم وزارة الدفاع، حاولت التقليل من أهمية حملة الإقالات الجارية في المؤسسة العسكرية، بأن قالت في عددها الصادر، بداية الشهر الجاري: "التعيينات الأخيرة جاءت لتكريس مبدأ التداول في مواقع المسؤولية على قاعدة معياري الكفاءة والاستحقاق".

إلا أن وسائل إعلام جزائرية نسبت لرئيس أركان الجيش الجزائري، أحمد قايد صالح، دعوته، الأحد، إلى تحمل كل قيادي عسكري مسؤولية تجاوزه القانون واستغلال منصبه، فيما بدا استباقا للقرارات الأخيرة.

--------------------------------------------------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

bbc article

عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الى متى يحكم الميت
هادي المختار - GMT الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 08:16
افتى فقيه مغربي راحل بجواز نكاح الرجل لأمرته المتوفاة حتى بعد ٦ ساعات على وفاتها نكاح الوداع، فلا نعلم كم سيُسمح للرئيس النصف الميت ان يحكم دولة غنية مثل الجزائر وبطبيعة خلابة تجمع بين الجبال والسهول والصحاري وشعب يعاني من الفقر، فهل آن الاوان لأخيه سعيد بو تفليقة ان يسمح لأخيه الاكبر عبد العزيز ان يرتاح ويودع الحياة بهدوء دون تحمل خطايا اكثر من معاناة الشعب الجزائري وعدم استقرار السياسي.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. غضب في مصر بسبب تصريحات سفيرة أميركية سابقة عن الجيش
  2. الأغلبية في مصر توافق على التعديلات الدستورية
  3. ميركل تدعو لمزيد من الجهود للحد من التسلح 
  4. ولي العهد السعودي يؤجّل زيارته إلى ماليزيا وأندونيسيا
  5. بنس أمام ميونخ للأمن: سنلاحق داعش وسنبقى في الشرق الأوسط
  6. ترمب يرشح ساترفيلد سفيرا لدى تركيا
  7. معادة السامية في العالم الإسلامي مستوردة من الغرب
  8. مقتل سبعة متطرفين في سيناء خلال عملية أمنية
  9. قوات سوريا الديموقراطية تعلن محاصرتها داعش في نصف كيلومتر مربع
  10. خطف 14 عاملًا تونسيًا في ليبيا
  11. أدلة على تعاون مستشار ترمب مع ويكيليكس
  12. تريليش قرية ويلزية مدفونة تبعث من جديد!
  13. الأنظار تتجه إلى كيفية معالجة العلاقات اللبنانية السورية
  14. تحرك دولي لدفع عملية السلام في اليمن
  15. الإدعاء يطلب السجن 24 عامًا ضد المدير السابق لحملة ترمب
  16. صورة الجار الله ونتنياهو تُشعل الكويت!
في أخبار