: آخر تحديث
واضعة تصنيفًا لكل الدول.. لم يشملها

واشنطن تطور نظام تحذيراتها للسفر

كشفت واشنطن عن طريقة جديدة لتحذير مواطنيها من مخاطر السفر، عبر نظام يصنّف السلامة من أربعة مستويات وخارطة تفاعلية للعالم. واستثنت نفسها من أي تصنيف رغم انتشار جرائم القتل الفردي بشكل قياسي.

إيلاف من واشنطن: صنفت الولايات المتحدة عشر مناطق حروب ودول منهارة في المستوى الرابع: "لا تسافروا"، وهي أفغانستان، وجمهورية أفريقيا الوسطى، وإيران، والعراق، وليبيا، ومالي، والصومال، وجنوب السودان، وسوريا، واليمن.

إيضاح أكثر
وتم تصنيف كوريا الشمالية أيضًا في المستوى الرابع مع قيود إضافية، إذ إن القانون الأميركي يمنع المسافرين الأميركيين من استخدام جوازات سفرهم هناك، ما يعني منع السفر.

بعض التصنيفات قد تثير الدهشة أو قل الغضب الدولي، علمًا أن وزارة الخارجية تقول إنها تقدم نصائح كانت قائمة أصلًا، إنما بأسلوب جديد.

وشدد المسؤولون على أن التغيير يهدف إلى جعل النصح أكثر وضوحًا للمسافرين الأميركيين، علمًا أن نظام تحذيرات السفر لطالما أثار جدلًا، واعتبرته دول عدة مهينًا.

تقويم أمني
وقالت المسؤولة القنصلية ميشيل بيرنيير-توث: "هذه ليست وثائق سياسية، إنها تحذيرات مبنية على تقييمنا للأوضاع الأمنية". يضع التصنيف كبار الحلفاء الأوروبيين للولايات المتحدة، على غرار بريطانيا وفرنسا وألمانيا، في المستوى الثاني: "اتخذوا مزيدًا من الحذر"، فيما تم تصنيف أوزبكستان في المستوى الأول: "اتبعوا احتياطات اعتيادية".

والثلاثاء استمع أعضاء في الكونغرس الأميركي إلى مسؤولين في وزارة الخارجية يقولون إن جهة قريبة من الحكومة الكوبية تمتلك سلاحًا غريبًا، وتستخدمه للتسبب في إصابة دبلوماسييها بأعراض تشبه صدمة دماغية.

على الرغم من ذلك يضع التصنيف كوبا في المستوى الثالث: "أعيدوا النظر في السفر".  ويؤكد مسؤولون أن التغيير يهدف إلى إعطاء النصح بشكل أوضح إلى المواطنين الأميركيين الذين يرغبون في السفر.

إضرار بالسياحة

وكانت دول اشتكت في الماضي من أن التحذيرات من مخاطر مبالغ فيها وتضر بالسياحة، فيما اعتبرت دول أخرى أنها تتعرّض لتقريع دبلوماسي أميركي. يترافق كل تحذير مع صفحة عن الدولة على موقع للخارجية الأميركية travel.state.gov يوضح ما هي التهديدات التي تم تحديدها، ويفسر لم أعطيت النصيحة.

فعلى سبيل المثال، شهدت عواصم أوروبية غربية على الرغم من ازدهارها واستقرارها السياسي اعتداءات أخيرًا من قبل متشددين إسلاميين في مناطق تشهد إقبالًا سياحيًا.

وكانت المكسيك المصنفة في المستوى الثاني اشتكت في الماضي من أن التحذيرات الأميركية تضر بالسياحة لديها، إلا أن الموقع يعطي تفصيلًا للمناطق الواجب تجنبها بسبب أعمال العنف التي تمارسها كارتيلات المخدرات.

لا يعطي النظام الجديد تصنيفًا للولايات المتحدة، علمًا أن نسبة جرائم القتل للفرد في الولايات المتحدة هي 4.88 لكل مئة ألف شخص، ما يضعها بين مستويي كوبا 4.72 (أعيدوا النظر بالسفر) والصومال 5.56 (لا تسافروا).
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. محمد بن سلمان: لن نسمح لأحد بأن يعتدي على سيادتنا
  2. فخٌ نُصب لترمب... إرتكاب
  3. 29 قتيلا في هجوم الأهواز
  4. موسكو تنشر الأحد معلومات مفصلة عن إسقاط
  5. أخنوش يهاجم
  6. الإمارات تهنئ السعودية بيومها الوطني
  7. مخطط أوروبي لنشر الجنود على حدود المغرب
  8. أخيرا عرفنا صاحب الإبتسامة الودود في أشهر لوحات فان كوخ!
  9. طهران تتهم دول جوار وأميركا وبوتين يعزيها
  10. ناسا تكتشف كوكبين جديدين يشبهان الأرض
  11. واشنطن تفتح جبهة جديدة مع بكين
  12. البرازيل توقف لبنانيًا بتهمة تمويل
  13. إنسان النيدندرتال يورث الإنسان العاقل جينات تسبب المرض
  14. روحاني: إيران ستعزز قدراتها الدفاعية الصاروخية
  15. إعصار يضرب أوتاوا ويتسبب بأضرار بالغة
في أخبار