: آخر تحديث

طهران تعتبر العقوبات الأميركية الأخيرة ضد الباسيج "انتقاما أعمى"

طهران: اعتبرت طهران الأربعاء أن العقوبات الأخيرة التي فرضتها الولايات المتحدة على قوات الباسيج وعلى "شبكة مالية واسعة" تدعمها، عملا "انتقاميا أعمى".

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن "العقوبات الأميركية الجديدة إهانة واضحة للآليات الدولية والقانونية، ونتيجة لعمل الحكومة الأميركية الانتقامي الأعمى ضد الأمة الإيرانية".

وقال إن ما تقوم به واشنطن يشكل تهديدا ليس فقط "للمصالح الإيرانية، بل أيضا لاستقرار العالم وأمنه".

وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية الثلاثاء فرض عقوبات على الباسيج وعلى "شبكة مالية واسعة" تدعمها. وتستهدف الإجراءات "تجنيد وتدريب الأطفال كجنود" على أيدي هذه القوات، بحسب بيان صادر عن الوزارة.

وقالت مسؤولة أميركية إن "هذا جزء آخر مهم من حملتنا لممارسة أقصى ضغوط اقتصادية ضد النظام الإيراني، ستستمر حتى يتوقف عن سلوكه الإجرامي والشرير".

وأعلنت واشنطن عزمها على مضاعفة ضغوطها على إيران عبر عقوبات ستكون "الأقوى في التاريخ"، واتخاذ المزيد من الإجراءات بشأن مواضيع أخرى غير النووي، بعد أن أعلنت انسحابها من الاتفاق النووي الإيراني.

واستهدفت العقوبات الأخيرة الباسيج الخاضعة لسلطة المرشد الأعلى علي خامنئي و"المؤسسة التعاونية" التي تشمل، وفقا لوزارة الخزانة الأميركية "20 شركة ومؤسسة مالية على الاقل"، بما في ذلك بنك "ملت" الذي له "فروع في جميع أنحاء العالم".

وقالت مسؤولة أميركية إن الامر يتعلق ب"شبكة من أصحاب المليارات" لها علاقات مع أوروبا والشرق الأوسط.

وقال قاسمي "على عكس الادعاءات الخبيثة للحكومة الأميركية بدعم الشعب الإيراني، فإن مثل هذه الأعمال تقف عائقا دون تمكن الشعب من الإفادة من العلاقات الاقتصادية مع المجتمع الدولي".
 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. كم تقتلون من العرب والكرد
ناجي - GMT الأربعاء 17 أكتوبر 2018 01:58
الله ينتقم منكم ايها الدخلاء على الدين . لا اخلاق تقتلون الناس في الشوارع بالعراق .وميليشياتكم هي التى تقتل باسم سيستاني عراب الاحتلال الايراني للعراق . كل يوم يعثر الناس على عشرات الجثت التى تلقيها مليشياتكم في الشوارع. اي دين هذا .هؤلاء؟ تقتلونهم وتطلقون عليهم اعداء المقاومة الاسامية ومعنى ذلك انهم اعداء كسرى اعداء الاحتلال الايراني للعراق .الشرفاء من ابناء الشعب العراقي سيحررون بلادهم من الاستعمار الايراني الحقير .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. إيفانكا ترمب استخدمت بريدًا الكترونيًا خاصًا لرسائل حكومية!
  2. محمد بن زايد يلتقي الرئيس الفرنسي غداً في باريس
  3. إيقاف رفض اللجوء لأشخاص يدخلون أميركا بشكل غير شرعي
  4. مونيكا لوينسكي تعترف بعد 20 عامًا: هكذا أوقعت ببيل كلينتون!
  5. قلعة الجمهوريين في خطر ... هل تسقط في زمن ترمب؟
  6. البيت الأبيض يعيد إلى مراسل
  7. أطفال بلا حقوق في يوم عيدهم العالمي!
  8. كيف خسر مخترع أول ساعة رقمية الملايين؟
  9. عبد العزيز بوتفليقة يتجاهل مبادرة اليد الممدودة للمغرب
  10. الجبير: السعودية أول من قام باتخاذ اجراءات ضد المتهمين في قضية خاشقجي
  11. مليون قارئ يمدون
  12. الاتحاد الأوروبي يدرس فرض عقوبات على إيران
  13. مقتل شرطي وامرأتين ومسلّح بإطلاق نار قرب مستشفى في شيكاغو
  14. خطاب الملك سلمان خارطة طريق للسياسة السعودية
  15. محمد بن زايد: حماية الأطفال من التحديات الأكثر إلحاحا في العالم
  16. ترمب: كان يجب القبض على بن لادن قبل ذلك بكثير
في أخبار