قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: أعرب وزير الخارجية الأميركي السابق هنري كيسنغر (95 عاماً) عن تفاؤله بتمكن الولايات المتحدة والصين من تجنب الاشتباك في نزاع واسع سيدمر النظام العالمي القائم حالياً.

وقال عميد الدبلوماسية الاميركية في كلمة ألقاها في منتدى الاقتصاد الجديد الذي بدأ اعماله في سنغافورة اليوم الثلاثاء برعاية شبكة بلومبرغ ان المفاوضين التجاريين الاميركيين والصينيين يجب ان يتفادوا الغرق في بحر التفاصيل وأن يبيّنوا لبعضهم البعض، اولا، ما هي الأهداف التي يسعون الى تحقيقها، وما هي التنازلات التي يستطيعون تقديمها وتلك التي لا يستطيعون تقديمها.

ويعتبر كيسنغر مهندس التقارب الذي بدأته الولايات المتحدة مع الصين حين كان وزير الخارجية في ادارة الرئيس ريتشارد نيكسون قبل أكثر من 40 عاماً وعمل مستشاراً لعدة رؤساء اميركيين منذ ذلك الحين.

حذر كيسنغر قائلا "إذا أصبح النظام العالمي يُحدَّد بنزاع مستمر بين الولايات المتحدة والصين، فإنه يهدد بالخروج عن السيطرة عاجلا أو آجلا".

يضيف "ان بعض الخلافات حتمية ولكن الهدف يجب ان يكون ادراك البلدين بأن وقوع نزاع جذري بينهما سيدمر أمل النظام العالمي. واعتقد ان هذا الهدف يمكن ان يتحقق وأنا متفائل في الحقيقة بأنه سيتحقق".

واكد كيسنغر "ان على الاميركيين ان يعرفوا بأنه ليس كل أزمة سببها سوء نية وفي الوقت نفسه على الصين ان تتطور أبعد من النموذج المتمثل بكونها القوة الكبرى الأولى في آسيا".

حذر كيسنغر من "ان العالم سيكون في حالة يُرثى لها" إذا سمحت الولايات المتحدة والصين للمشاكل التجارية بالتفاقم الى نزاع استراتيجي، ولكن استدرك قائلا "أعتقد ان لدينا حوافز قوية لتفادي وقوع كارثة".

تتولى تنظيم منتدى الاقتصاد الجديد مجموعة بلومبرغ الاعلامية، أحد اقسام بلومبرغ ايل بي، الشركة الأم لوكالة بلومبرغ نيوز.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "بلومبرغ". الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.bloomberg.com/news/articles/2018-11-06/kissinger-fairly-optimistic-u-s-china-can-avoid-catastrophe?srnd=premium-europe