: آخر تحديث

بولسونارو: البرازيليون لا يعرفون ما هي الديكتاتورية

ريو دي جانيرو: قال الرئيس البرازيلي المنتخب جاير بولسونارو الاثنين إنّ الشعب البرازيلي، الذي خضع لحكم عسكري استمرّ أكثر من عشرين عاماً، "لا يعرف ما هي الديكتاتورية".

وأدلى الضابط السابق في الجيش، الذي لم يخف يوماً إعجابه بالدكتاتورية العسكرية التي حكمت البرازيل بين عامي 1964 و1985، بتصريحه هذا بعد اتصال هاتفي بينه وبين رئيس الوزراء المجري المحافظ والمعادي بشدّة للمهاجرين فيكتور أوربان. 

وقال بولسونارو في مؤتمر صحافي خارج منزله في ريو دي جانيرو إنّ المجر "بلد عانى كثيراً في الماضي من الشيوعية. شعب يعرف ما هي الديكتاتورية".

وتابع أنّ "الشعب البرازيلي ما زال لا يعرف ما هي الدكتاتورية، ولا يعرف ما هي المعاناة على أيدي هؤلاء الناس".

ومن المقرّر أن يتولّى بولسونارو، زعيم اليمين المتطرّف، السلطة في الأول من كانون الثاني/يناير، وقد اختار بالفعل ثلاثة من أعضاء حكومته من صفوف الجيش بمن فيهم الجنرال فرناندو أزيفيدو إي سيلفا الذي عيّنه وزيراً للدفاع.

وردّاً على سؤال عن إجراءات أوربان الصارمة ضدّ المهاجرين، ولا سيّما إغلاقه حدود المجر أمام المهاجرين في عام 2015،  فضّل بولسونارو أن يناقش الوضع في بلده. 

وقال "لقد كنت ضد قانون الهجرة الأخير (الصادر في العام 2017) الذي جعل من البرازيل بلداً بلا حدود. لا يمكننا السماح بالدخول العشوائي لكلّ أولئك الذين يأتون إلى هنا، فقط لأنهم أرادوا أنّ يأتوا". 

وخلال العام الماضي، عبر آلاف المهاجرين الفنزويليين الفارّين من أزمة سياسية واقتصادية خانقة في بلادهم الحدود إلى البرازيل. 

والأسبوع الماضي، أعلن بولسونارو اختياره إرنستو أراوجو، أحد أشدّ المعجبين بالرئيس الأميركي دونالد ترامب لمنصب وزير الخارجية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ارتفاع حصيلة ضحايا تفجيرات سريلانكا إلى 310 قتلى
  2. كوميدي ومهرج ولاعب كريكت ولاعب كرة قدم بين من يحكمون العالم
  3. جزيرة سواكن: ما مصير الاتفاق التركي السوداني حولها بعد الإطاحة بالبشير؟
  4. الكويت تناشد مواطنيها مغادرة سريلانكا فورا
  5. وزير لبناني سابق يتلقى تحذيرا أمنيا
  6. واشنطن تهنىء زيلينسكي وتكرر دعمها لوحدة أوكرانيا وسيادتها
  7. ملف الصحراء يعيد شبح التوتر مع واشنطن ويثير خلافات بمجلس الأمن
  8. واشنطن تقدم مكافآت جديدة لمن يُعلم عن شبكات حزب الله المالية
  9. أبو ردينة: لن نسمح لمؤامرة
  10. قمتان إفريقيتان طارئتان في القاهرة حول السودان وليبيا
  11. من هي
  12. مسيحيو سريلانكا يخشون ارتياد الكنائس بعد الاعتداءات
  13. الجزائر: الشرطة تعتقل خمسة رجال أعمال كبار
  14. السلطات العراقية تحاول محاصرة تصاعد فعاليات شعبية تمجد صدام
  15. ثلاثة تحديات كبرى بوجه الرئيس الأوكراني الجديد
  16. ملياردير دنماركي يفقد ثلاثة من أبنائه في اعتداءات سريلانكا
في أخبار