القدس: طعن مسلح عنصري أمن إسرائيليين في البلدة القديمة في القدس ما تسبب بجرحهما قبل أن تطلق الشرطة النار على المهاجم وترديه قتيلا، بحسب بيان للشرطة.

وأفاد البيان أن عنصري شرطة الحدود مصابان بحالة لا تشكل خطرا على حياتهما، لكنه لم يورد أي تفاصيل عن هوية المهاجم.

يشار إلى أن البلدة القديمة في القدس مقسمة بين الإسرائيليين والفلسطينيين، لكنها خاضعة لسيطرة القوات الإسرائيلية. يأتي الهجوم على وقع القلق المتزايد بشأن ارتفاع منسوب العنف في النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي.

وفي حادثين منفصلين وقعا ليل الأربعاء وصباح الخميس، قتلت السلطات الإسرائيلية فلسطينيين تتهمهما بتنفيذ هجمات ضد مواطنين إسرائيليين.

تضم البلدة القديمة أهم المواقع المقدسة بالنسبة إلى الديانات المسيحية واليهودية والإسلام، لكنها شهدت اعتداءات عدة نفذها فلسطينيون بسكاكين في كثير من الحالات. وتراجع عدد الهجمات على غرار هجوم الخميس خلال السنوات الأخيرة، لكنها لاتزال تتم بوتيرة أقل.