: آخر تحديث

تونس: النتائج النهائية للانتخابات البلدية تؤكد فوز القوائم المستقلة

تونس: أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الأربعاء النتائج النهائية لأول انتخابات بلدية في تونس بعد الثورة والتي أظهرت فوز القوائم المستقلة بأكبر عدد من المقاعد.

وقال رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات محمد التليلي المنصري في مؤتمر صحافي ان القوائم المستقلة المشاركة في الانتخابات حصلت على 2373 مقعدا تليها حركة النهضة مع 2139 مقعدا وبعدها حزب الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، "نداء تونس" ب 1600 مقعد ثم الجبهة الشعبية ب261 مقعدا.

كما حصل "التيار الديمقراطي" على 205 مقاعد وحزب "مشروع تونس" على 124 مقعدا وحزب "آفاق تونس" على 93 مقعدا.

وشهدت تونس انتخابات بلدية في 6 ايار/مايو الماضي كانت الاولى بعد الثورة وشهدت عزوفا عن التصويت.

ورفض القضاء الاداري 43 طعنا كانت تقدمت بها الأطراف المشاركة في الانتخابات لأسباب تخص "الجانب الشكلي في تقديم الطعون" وفقا لرئيس الهيئة.

ومن المنتظر أن يبدأ انتخاب المجالس البلدية هذا الصيف.

وتابع المنصري "عند نشر القرارات الترتيبية بالرائد الرسمي (الجريدة الرسمية) ينطلق آجال احتساب 21 يوما ويدعو المحافظ لانتخاب رئيس المجلس البلدي ونائبيه".

وأكد المنصري ان الهيئة بدأت بنشر النتائج الرسمية في الجريدة الرسمية وبيّن أن هناك فريقا مكلفا بالتدقيق قبل نشرها لتفادي الأخطاء. 

وشهدت الانتخابات البلدية عزوفا واضحا للناخبين خصوصا من فئة الشباب حيث بلغت النسبة النهائية للمشاركة 35,6 في المئة من أصل 5,3 مليون ناخب مسجل في بلد يبلغ عدد سكانه 11,4 مليون.

وستمكن هذه الانتخابات من تكريس مبدأ لامركزية السلطة التي نص عليها الدستور التونسي وهي من مطالب الثورة التي انطلقت من المناطق المهمشة في البلاد.

وصادق البرلمان نهاية نيسان/ابريل الفائت على قانون الجماعات المحلية الذي سيمنح البلديات للمرة الاولى امتيازات لمجالس مستقلة تُدار بحرية وتتمتع بصلاحيات واسعة.

وتنافست نحو 2074 قائمة انتخابية، على 350 مجلسا بلديا في مختلف انحاء البلاد.وهناك 1055 قائمة حزبية و159 ائتلافية و860 مستقلة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. معضلة جبل طارق تهدد جهود ماي
  2. ترمب: واشنطن تعتزم أن تظل شريكًا راسخًا للسعودية
  3. هنت يلتقي ابنة نازانين المعتقلة لدى إيران
  4. ناسا تستعد لإستيطان القمر
  5. حظوة غير مسبوقة لمحمد بن زايد في الأردن
  6. كلية أوروبية لتدريس الجاسوسية!
  7. الملك سلمان يدشن عدداً من المشاريع التنموية بتبوك
  8. تركيا تعاند بشأن دميرتاش: قرار لا يلزمنا!
  9. السيسي يدعو الأئمة ومشايخ الأزهر إلى ثورة على سلوكيات المصريين
  10. بوتين وعبد المهدي يتبادلان دعوات لزيارة البلدين
  11. استقبال زعماء لمحمد بن زايد في الأردن
  12. المسلمون يحيون ذكرى المولد النبوي
  13. السعودية والإمارات تطلقان مبادرة
  14. المسفر يوغر صدر الأردن ضد الإمارات
  15. إيفانكا ترمب استخدمت بريدًا الكترونيًا خاصًا لرسائل حكومية!
  16. محمد بن زايد يلتقي الرئيس الفرنسي غداً في باريس
في أخبار