: آخر تحديث
النظام الجمهوري والادارة الذاتية واللغة والعلم والثروات

أكراد سوريا يكشفون لـ"إيلاف" ثوابتهم في الحوار مع النظام

بهية مارديني: كشف مصدر كردي لـ"إيلاف" عن البنود التي تشكل ثوابت الإدارة الذاتية للأكراد، حيال مفاوضات مع النظام السوري.

وتحدث المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، عن "وحدة الأراضي السورية وأن النظام  في سوريا نظام جمهوري ديمقراطي، وأنّ الإدارات الذاتية جزء من هذا النظام".

وقال: يجب أن يكون للإدارات الذاتية ممثلون في البرلمان في المركز دمشق وإلى جانب العلم السوري، يجب أن تكون هناك أعلام تمثل الإدارات الذاتية".

واعتبر أن "الدبلوماسية في مناطق الإدارات الذاتية لا بدّ أن تُسير بما لا يتعارض مع مصالح الشعب السوري، والدستور".

وقال أن قوات سوريا الديمقراطية (قسد) يجب أن تكون: "جزء من الجيش السوري، والمسؤولة عن حماية الحدود السورية وأن قوى الأمن الداخلي في مناطق الإدارات الذاتية تعمل وفق المجالس المحلية بما لا يتعارض مع الدستور السوري".

وشدد أيضا على "أن التعلم باللغة الأم (الكردية) وهي أساس التعليم في مناطق الإدارات الذاتية، واللغة العربية هي اللغة الرسمية في عموم سوريا. وفي مناطق الإدارات الذاتية يتم التعليم باللغات المحلية في كليات التاريخ والثقافة واللغات والآداب وما يماثلها".

وشدّد على أنه يجب توزيع الثروات السورية على المناطق السورية "بشكل عادل".

مفاوضات جارية

ويخوض الأكراد مفاوضات مع النظام منذ أسابيع، وكان القيادي الكردي البارز، ريدور خليل، قد أكّد لوكالة “فرانس برس”، وجود مفاوضات مع النظام السوري "للتوصل إلى صيغة نهائية لإدارة شؤون مدينة منبج".

وقال إنه "في حال التوصل إلى حل واقعي يحفظ حقوق أهلها، فبالإمكان تعميم تجربة منبج على باقي المناطق شرق الفرات"

في حين نشرت صحيفة الشرق الأوس في عددها أمس، وثيقة من 11 بندا قالت إنّ الأكراد وجهوها إلى الروس وتختزل نظرتهم للمفاوضات مع النظام.

وكانت مصادر كردية تحدثت لـ"إيلاف" عن جهود روسية للوساطة بين الأكراد والنظام السوري عبر محاولة كسر الحواجز العالقة والتحدث عنها بانفتاح خلال زيارة قام بها مسؤولون أكراد الى موسكو أخيرا، والإيضاح بشفافية القضايا الخلافية عبر خريطة طريق متكاملة، وخاصة أن الجهود السابقة وجلسات الحوار التي خاضها الأكراد لتقريب وجهات النظر مابين مجلس سوريا الديمقراطية (مسد) وبين النظام لم تسفر عن نتائج.

في الفترة الأخيرة وبعد التصعيد التركي وتهديده باجتياح منبج، ظهرت مسارات جديدة عبر جهود روسية لدعم حوار الأكراد مع النظام منجهة، وعبر جهود أميركية ووساطات ومبادرات لدعم حوار الأكراد مع أنقرة، من جهة ثانية.

وتحدث مسؤولون في وزارة الخارجية السورية الشهر الجاري عن ثقة النظام في الوصول الى نتائج الحوار مع الأكراد في الادارة الذاتية وهو مايحدث للمرة الأولى.

خلافات 

ولكن سرعان ما ظهر خلاف جديد حول المنطقة الآمنة في شمال سوريا التي تحدث عنها الرئيس الأميركي دونالد ترمب والشكل المنتظر الذي يريد كل طرف تحقيق مصالحه من خلاله.

وقالت جريدة الشرق الاوسط إن تركيا تريد فرض شروطها على المنطقة بينما يختلف معها الأكراد والروس والأميركيون، في ستة أمور أساسية، أولها "حول عمق المنطقة اذ تريد أنقرة أن يمتد عمق الشريط الأمني إلى 32 كيلومتراً، فيما وافقت واشنطن مبدئياً على 10 كيلومترات. واقترحت موسكو أن يكون العمق بين 5 و10 كيلومترات، فيما طالب قائد وحدات حماية الشعب الكردية سيبان حمو بأن تكون المنطقة في الطرف التركي من الحدود".

تتعلق الخلافات أيضا بحماية المنطقة واسمها حيث "تريد تركيا أن تكون المنطقة آمنة أي أن تتضمن حظراً جوياً. لكن موسكو تقبل منطقة عازلة من دون حظر جوي، فيما طالب الأكراد بـ«حظر جوي» لحمايتهم من تركيا".

وحول وجود "الدولة السورية"، والكلام لذات المصدر الذي تحدث لـ"إيلاف"، فإنّ أنقرة تتمسّك برفض أي وجود لقوات الحكومة السورية، فيما تقترح موسكو انتشار قوات الحكومة على الحدود ضمن مبدأ السيادة السورية.

أما لجهة الملف مع الأكراد: ففي 23 من الشهر الماضي، اتصل الرئيس دونالد ترمب بنظيره رجب طيب أردوغان لضمان "حماية الأكراد بعد انسحاب أمريكا، كما أن "جون بولتون حذر من الهجوم على الأكراد، الأمر الذي أغضب إردوغان. 

وتقول أنقرة إن «وحدات حماية الشعب» لا تمثل كل الأكراد، فيما تتمسك موسكو بالوصول إلى ترتيبات تتضمن مصالح وحماية الطرفين”.

وهناك خلاف حول إدارة المناطق، اذ تقترح أنقرة تشكيل مجالس محلية تضم أشخاصاً لا علاقة لهم بـ«الوحدات». وتوافق موسكو على تشكيل مجالس محلية، فيما يقول الأكراد إن المجالس الموجودة منتخبة.

اضافة الى كل ذلك تبدو الأمر متشابكة لجهة علاقة المناطق بالمركز، حيث "تريد أنقرة إجراءات وترتيبات تبعد هذه المناطق عن سلطة الدولة المباشرة، فيما تتمسك موسكو تأييداً لدمشق بعودة كاملة لسلطة الحكومة على هذه المناطق. ويقترح الأكراد الاعتراف بـ"الإدارة الذاتية".


عدد التعليقات 6
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. التبعية لأكراد تركيا
كوردي - GMT السبت 19 يناير 2019 17:02
يجب على أكراد سوريا العمل بذكاء والكف عن التبعية لأكراد تركيا . أكراد سوريا أوعى من أن يكون تابعين لأكراد تركيا الذين يخرجون للتظاهر من أجل غزة ولم يتظاهروا من عفرين ,نصف أكراد تركيا عبيد لأردوغان وحزبه الإسلامي الحاقد على كل الأكراد.
2. العرب والترك والفرس ...
K♥u♥r♥d♥i♥s♥t♥a♥n - GMT السبت 19 يناير 2019 18:45
خارطة كوردستان في القلوب ...ويل للعنصريين ...مصيركم بائس ... سوريا مات ..عراق مات ...ايران على طريق الموت ...
3. يقول المثل :
كندي - GMT الأحد 20 يناير 2019 01:14
( شحاد ومشارط !! ) هذا ينطبق تماما على الوضع الحالي ، العصابات الكرديه قتلت وهجرت السكان العرب واستولت على أراضيهم وممتلكاتهم ( نفس السيناريو الفاشل في كركوك وسهل الموصل ) وقاموا بتوطين أكراد وافدين مكانهم محاولين تغيير التاريخ والجغرافيا معا ، حكومة سوريا ليست حكومة العراق ، انها النظام اي عكس الفوضى وعكس الاستسلام وعكس التخاذل ، انها حكومه شرعيه راسخة على أساس متين هو ثقة الشعب المطلقه بالسلطه والقائد ، مطالب الانفصاليين والمرتزقه وحلفاء أعداء الشعب السوري مجرد اوهام واحلام يقظه ، سوريا كما قال القائد هي دوله مركزيه واحده مستقله ذات سياده مطلقه على كل شبر من اراضيها وكل أفراد الشعب السوري متساوون لا فرق بين الطوائف ولا الأعراق ولا الديانات ، اكثر من ثمان سنوات والجيش العربي السوري والحكومه الشرعيه يخوضون معارك ضد التقسيم والتفتيت وتمكنوا من سحق المؤامره ، اليوم يأتي حالمون وافدون يريدون محاصصه وتفتيت وتقسيم ! هذا لن يكون ابدا وان كره الكارهون ، هذا هو القول الفصل والحق وأكثرهم للحق كارهون .
4. الى من سمى نفسه كندي
jan - GMT الأحد 20 يناير 2019 13:45
انت لست كندي, انت بعثي بعد ان هدم بشار اسد سوريا وشرد اهلها وخرب ديارها لا يزال يجعر فاشيه بعثيه حاقدة وهو لاجئ في مكان ما من هذا العالم.ان تكون عبدا ستبقى عبدا حتى لو عشت في قصور من ذهبانحطاط الى اكبر درجه في الانحطاط والكره والحقد والفاشيهعبيد بشار اسد
5. إذا لم تعجبكم سورية فاخرجوا منها
عصام حبيب - GMT الأربعاء 23 يناير 2019 13:09
اذهبوا إلى أخوانكم في شمال العراق وجنوب تركيا واخرجوا من سورية. سورية دولة مستقلة مستقله ذات سياده مطلقة على كل شبر من اراضيها وكل أفراد الشعب السوري متساوون لا فرق بين الطوائف ولا القوميات ولا الديانات. فإذا أحببتم العيش تحت العلم السوري فقط فقط فأهلا بكم في الوطن السوري الكبير، وإذا لم يعجبكم فاذهبوا إلى شمال العراق أو جنوب تركيا. سورية أرضها واحدة موحدة ولغتها عربية بكل فخر واعتزاز وكفاكم عمالة للأمريكان ولغيرهم، وبشار هو قائد سورية شئتم أم ابيتم، ولم يخرب سورية سوى الإرهابيون المارقون صنائع أردوغان فلاغ تكونوا منهم. سورية ليست العراق المتفكك، سورية عصية على كل من يريد لها غير الخير.
6. عصام حبيب
نكتة اليوم - GMT الخميس 24 يناير 2019 14:18
سورية ليست العراق المتفكك، ههههههههههه كلا غير متفكك ... عرف لنا تعريف المتفكك ؟ الكيان الخبيث يسيطر على ٣٠% فقط ....و ٦ ملايين هارب في بيروت ....انت مريض , الكيان الحقير في مزبلة التاريخ عاجلا .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الإمارات تشتري أسلحة من
  2. معرض الكتاب بالدار البيضاء ينهي فعالياته ب560 الف زائر
  3. خبراء: مصر معرّضة لعمليات إرهابية تزامنًا مع التعديلات الدستورية
  4. ولي العهد السعودي يختتم زيارته إلى باكستان
  5. إجراءات عراقية لمواجهة غسيل الاموال وتمويل الارهاب
  6. آدم شيف … صقر ديمقراطي قد يسقط ترمب
  7. توشيح الأمير محمد بن سلمان بـ
  8. حزب العمال البريطاني ينشطر!
  9. إعلام كوريا الشمالية يتحدث عن
  10. الأمير محمد بن سلمان يلتقي كبار الشخصيات في إسلام آباد
  11. موسكو: إعلام بريطانيا مرتبط بالاستخبارات
  12. ولي العهد السعودي ينشئ مركزًا صحيًا باسم فرمان علي بباكستان
  13. أكراد سوريا يدعون الأوروبيين إلى
  14. إقليم كشمير المتنازع عليه يشتعل بتفجيرات
  15. هواجس لبنانية عن المحكمة الدولية الخاصة بالحريري
  16. ابن كيران: اللوبي الفرنسي يحاربنا وهو خصمنا الحقيقي في المغرب
في أخبار