قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: تجري في مجلس العموم البريطاني محادثات مكثفة يمكن ان تسفر عن تأسيس حزب وسط جديد يضم نواباً عماليين مستائين يعارضون بريكسيت وسياسة زعيم الحزب جريمي كوربن، بمشاركة بعض المحافظين ودعم الديمقراطيين الأحرار.

ونقلت صحيفة الغارديان عن نواب عماليين قولهم ان بعض المشاركين في هذا التحرك اتصلوا بزملاء لهم يعتقدون انهم متعاطفون مع مشروعهم لبحث سبل "الابتعاد عن الولاء القبلي" للحزب.

ويقول هؤلاء النواب ان القيم التي انضموا الى الحزب بسببها مثل التضامن الاوروبي وحرية الحركة والليبرالية ومناهضة العنصرية يمكن ان يجدوها الآن في مكان آخر.

وأوضح مشاركون في المحادثات ان الاحباط بسبب سياسات كوربن وتيريزا ماي المؤيدة لخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي مقترنة بمشاكل داخل حزب العمال سببها معاداة السامية، دفعت مجموعة من نواب الحزب الى التفكير جدياً في انهاء ارتباطهم بالحزب.

وذكرت صحيفة الغارديان ان على رأس المشاركين في هذه المحادثات النواب كريس ليسلي وتشوكا أمونا وانجيلا سمث وغافن شوكر الذين اشاروا الى نيتهم في تشديد الضغط على كوربن بأمل ان يحشد نوابه لتأييد قرار يدعو الى استفتاء جديد على بريكسيت.

وبحسب مشاركين في المحادثات فان بين النواب المحافظين الذين يفكرون في انهاء ارتباطهم بالحزب سارة وولاستون وآنا سوبري وهايدي آلان.

وتعاونت النائبات المحافظات الثلاث بصورة وثيقة مع نواب عماليين في اطار الدعوة الى استفتاء جديد وكن في مقدمة النواب الذين صوتوا على مقترح في مجلس العموم يوم الخميس أجبر حكومة ماي على الموافقة على نشر وثائق حكومية تتناول سيناريو بريكسيت بلا اتفاق.

ويتوقع المشاركون في المحادثات ان ساعة الحسم ستكون في نهاية فبراير الحالي عندما سيحاول النواب العماليون المؤيدون للبقاء في الاتحاد الاوروبي حمل كوربن على تأييد اجراء استفتاء جديد ويضغط النواب المحافظون المتملمون على ماي لاستبعاد بريكسيت بلا اتفاق إذا لم تتمكن من تمرير اتفاق معدل على بريكسيت في البرلمان.

ومن الأفكار المتداولة في هذا الشأن ان يُسمى التنظيم الجديد "حزب الاصلاح" وان يساهم الديمقراطيون الأحرار بموارد وطنية ومحلية لدعمه.

ونقلت صحيفة الغارديان عن احد النواب المشاركين في المشروع قوله "ان هناك الكثير من الجنرالات بلا جيش، ولدى الديمقراطيين الأحرار جيش من الأعضاء".

ويقدر نائب عمالي اتصل به المنشقون ان هناك نحو 12 نائباً في حزبه على وشك الاستقالة منه.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الغارديان". الأصل منشور على الرابط:

https://www.theguardian.com/politics/2019/feb/15/uk-mps-intense-talks-setting-up-new-centrist-party-labour