: آخر تحديث

نواب أميركيون يطلبون فرض عقوبات على مسؤول صيني في إطار مسألة الأويغور

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: دعا نحو أربعين عضوًا في الكونغرس الأميركي الأربعاء إلى فرض عقوبات على مسؤول صيني كبير على خلفية انتهاكات مفترضة لحقوق الإنسان، خصوصًا الاعتقالات الجماعية لأفراد من أقلية الأويغور.

وفي رسالة وقعها 24 عضوًا في مجلس الشيوخ و19 نائبًا من كلا الحزبين الديموقراطي والجمهوري، طالب هؤلاء إدارة الرئيس دونالد ترمب بفرض عقوبات على رئيس الحزب الشيوعي الصيني في مقاطعة شينجيانغ (شمال غرب) شن كوانغو، والذي كان يتولى المنصب نفسه في منطقة التيبيت، وبات معروفًا في إدارته للأقليات. 

بحسب محققين في الأمم المتحدة، فإن أكثر من مليون مواطن صيني، من بينهم أويغور وأعضاء في إثنيات مسلمة أخرى مثل الكازاخ، هم معتقلون أو اعتقلوا في معسكرات "إعادة تأهيل" خارج نطاق القانون، في شينجيانغ. وتقول الصين إن تلك المعسكرات هي عبارة عن "مراكز تأهيل مهني" لمكافحة "التطرف" الإسلامي. 

ويؤكد النواب في الرسالة الموجّهة إلى وزير الخارجية مايك بومبيو ومسؤولين أميركيين آخرين "يخيّبنا إخفاق الحكومة حتى الآن في فرض عقوبات متعلقة بالانتهاكات المنهجية والصادمة لحقوق الإنسان في شينجيانغ". ورغم إشارتهم إلى توجيه نائب الرئيس مايك بنس "كلمات قوية" في هذا الشأن، إلا أن النواب اعتبروا أن "الكلمات وحدها لا تكفي". 

من بين الموقعين على الرسالة، السناتور ماركو روبيو، وهو جمهوري من فلوريدا قريب من ترمب في السياسة الخارجية، والسناتور الديموقراطي بوب مينينديز من لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ. 

وقع على الرسالة أيضًا المرشحة الديموقراطية للرئاسة الجمهورية إليزابيث وورن والسناتور الجمهوري ميت رومي. ودعا أعضاء الكونغرس الموقعون على الرسالة الإدارة إلى تطبيق قانون "ماغنيتسكي" ضدّ شن كوانغو ومسؤولين آخرين في شينجيانغ، وهو قانون يسمح بتقييد حرية حركة وتجميد أصول أفراد وكيانات في الولايات المتحدة متهمين بانتهاك حقوق الإنسان. 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ظريف: إيران لا تريد المواجهة مع بريطانيا في قضية الناقلة
  2. الهند إلى القمر: بداية رحلة تاريخية
  3. روحاني: نضمن حرية الملاحة في هرمز والخليج ولن نبدأ الحرب
  4. العثور على غواصة فرنسية مفقودة منذ أكثر من 50 عاما
  5. مضيق هرمز: حربٌ إن عاندت إيران وسِلمٌ إن تنازلت
  6. ترمب: التفكير بالتفاوض مع إيران
  7. قوة أمنية بقيادة أوروبية لحماية الملاحة في هرمز
  8. الجيش الفرنسي يجند كُتّاب خيال علمي للتنبؤ بحروب المستقبل
  9. عبد المهدي يبحث مع روحاني نزع فتيل الأزمة في الخليج
  10. الحسن بن طلال يدعو لإنهاء معاناة مطراني حلب
  11. تونس أمام مشكلة إيجاد مدافن للمهاجرين الميّتين في البحر
  12. وتظل يد جونسون في جحيم (بريكست)!
  13. عبد المهدي في طهران برسالة بريطانية عن حرية الملاحة
  14. تهديد صحافيين عراقيين سيزورون إسرائيل بعقوبات رادعة
  15. إيران تتهكم وتتحدى بريطانيا
  16. إيران تكشف عن شبكة جواسيس أميركية مزعومة
في أخبار