تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

رئيس الإئتلاف السوري المعارض: نقوم بتنظيم صفوفنا

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بهية مارديني: راهن الكثيرون على الموت السريري للمعارضة السورية وانتهاء الائتلاف الوطني السوري المعارض في ظل حالة الجمود التي تعيشها الحالة السورية والاستعصاء الذي يعصف بها اقليميا ودوليا خلال محاولة تفعيل الملف السياسي.

لكن عبد الرحمن مصطفى رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بدى متفائلاً أثناء حديثه مع "إيلاف"، مع افتتاح مقر الإئتلاف السوري في الداخل السوري، أو فيما يعرف بالمناطق المحررة، وتحديدا في شمال حلب وهو ما وعد مصطفى به السوريين أثناء انتخابه كرئيس للائتلاف وقام بتحقيقه، حيث سيفتتح الائتلاف الأسبوع القادم مكتبه داخل سوريا.

وقال مصطفى اننا أمام تحد جديد لتنظيم صفوفنا في المعارضة وتوحيد الداخل بمعنى ان نعيد الاستقرار والامان لمناطقنا وننظم المحاكم والقضاء والشرطة المدنية والمجالس المحلية والجيش الوطني الحر.

وأشار الى أن كل ذلك يبدو "ممكنا وقادماً، ونحن نجتمع في الهيئة السياسية كل أسبوع ونناقش المستجدات الداخلية ونقدم رؤيتنا واستراتيجيتنا وأمامنا في الفترة القادمة استحقاقات مهمة لتكليف رئيس جديد للحكومة المؤقتة وانتخاب رئاسة الائتلاف وهيئاته للدورة القادمة".

تحقيق الوعود

عبد الرحمن مصطفى ابن مدينة جرابلس الذي أنهى دراسة الاقتصاد في حلب، ليدخل ميدان الأعمال والإدارة المالية على مدى 24 عاماً، والذي يتقن اللغة التركية، هو كما يرى نفسه "ابن سوريا" لذلك كان من الصعب عليه ان ينهي فترته في رئاسة الائتلاف الى رئيس جديد منتخب دون أن يحقق وعوده الانتخابية التي قادته الى رئاسة الائتلاف.

يقول: "كان هاجسي الاول قوة الداخل وتمثيل الائتلاف لأغلب شرائح السوريين وتعزيز عمل الائتلاف عبر مقره في الداخل وأن يكون اعضاء الائتلاف متواجدين فيه وفِي خدمة السوريين".

وأضاف: "عندما قررنا ان نكون في العمل العام فيجب أن نقدم للسوريين كل الدعم ما استطعنا وان نتفانى في ذلك".

واعتبر أن النظام السوري "فشل منذ لحظة عدم اصغائه لنبض الشعب واستمر باستبداده وتفشى فساده فكانت الثورة أمرا حتمياً".

وشدد بالقول: "اننا كسوريين نقوم بواجبنا وهاجسنا هو الهاجس الوطني وتحقيق امال شعبنا واهداف الثورة، وسنبذل أقصى مالدينا للوصول الى ذلك وهذا يبدو أمامنا ليس ببعيد".

مرحلة النضج 

لفت رئيس الائتلاف الى ان مرحلة العمل السياسي من الداخل هي مرحلة النضج السياسي، وتجاوز الاخطاء بتصحيحها وتبلور الهدف وتنفيذه.

وأضاف: "اننا نعمل ما نستطيع وهناك خطط سيناقشها الائتلاف خلال الفترة القادمة لتصادق عليها هيئته العامة ومن ثم تبدأ الحكومة المؤقتة مرحلة جديدة كذراع تنفيذي وخدمي له وبالتنسيق معه. في المرحلة القادمة نحتاج للتنسيق الكامل بين كافة مؤسسات الثورة ومنظماتها وهيئاتها والعمل مع منظمات المجتمع المدني وكل ابناء شعبنا، فلكل طرف منهم عمل هام وواجب يقدمه لوطننا الغالي وشعبنا العظيم".

محاسبة الأسد 

طالب مصطفى المجتمع الدولي باتخاذ الخطوات اللازمة لوقف جرائم الأسد الذي يواصل ارتكابها بحق المدنيين الآمنين في محافظة إدلب وريفي حلب وحماةً وغيرها وهو ما نشهده على نحو متواصل.

كما اكد على "أهمية محاسبة النظام على ارتكابه الجرائم" ، معتبراً ذلك أنه جزءاً أساسياً من العملية السياسية المبنية على القرارات الدولية وفي مقدمتها بيان جنيف والقرار 2254"، داعيا إلى "فرض المزيد من الضغوط على النظام من أجل التقيد باتفاق إدلب لوقف إطلاق النار ومتابعة العملية السياسية".
 


عدد التعليقات 3
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ................
Muhannad - GMT الخميس 18 أبريل 2019 23:24
مو معقول هيك اخبار لسا ممكن نقراها على صفحات الإنترنت ! بعد كل اللي صار بسوريا منكتشف اليوم انو الائتلاف السوري المعارض ما زال على قيد الحياة . يعني ممكن افهم تماما شو الأحلام اللي لسا متوقع الائتلاف انو يحققها على ارض الواقع و مين الجهة اللي لسا عم تموّل الائتلاف؟شي بيخجل والله
2. شر البليه ما يضحك
عدنان احسان- امريكا - GMT الخميس 18 أبريل 2019 23:29
يا سيدي - لم تشرح لنا عن سبب الموت السريري للمعارضة السورية وعن سبب حالة الجمود التي تعيشها الحالة السورية والاستعصاء الذي يعصف بها اقليميا ودوليا ؟ علي الاقل اتحفونا بدراسه نقديه حتي نسامحكم / ثم لم تقل لنا كيف ان مرحلة العمل السياسي من الداخل تمر اليوم بمرحلة النضج السياسي، وكيف تجاوزتم الاخطاء ؟ بالله عليك اعطنا مثال مفرح ؟ ولا ندري لماذا انت متفائلاً بافتتاح مقر في الداخل وعن اي مناطق محرر تتحدث ؟ وماذا عن باقي المناطق ؟ ثم ماذا تبقي من اهداف الثوره ..ومن قياداتها ومن هم حلفائكم / ومن هم مموليكم / ولماذا استيقضتم بشكل متاخر لتقديم كل الدعم للسوريين وان تتفانوا في ذلك" ؟ و اذا النظام فشل بعدم اصغائه لنبض الشعب واستمر باستبداده وتفشى فساده اذا لماذا تفاوضونه ،ومن الذي تغير انتم ام النظام ؟ وتقول في المرحلة القادمة نحتاج للتنسيق الكامل بين كافة مؤسسات الثورة ومنظماتها وهيئاتها والعمل مع منظمات المجتمع المدني فلكل طرف منهم عمل هام وواجب يقدمه / من تقصد بمؤسسات الثوره هذه ؟ وعن اي برنامج او فصيل تتحدث ؟ والمشكله انكم لازلتم تراهنون على "أهمية العملية السياسية المبنية على القرارات الدولية وبيان جنيف والقرار 2254"، و إلى "فرض المزيد من الضغوط على النظام من أجل التقيد باتفاق إدلب لوقف إطلاق النار ومتابعة العملية السياسية".؟ .بالمحصله يا سيدي انتم لستم الا هياكل- قيادات بلا قواعد - فرت معظم قياداتكم من الساحه بما خف حمله وزاد ثمنه .. ولستم سوى موظفين - عند هذه الجهه او تلك وبعد كل هذا الخراب ليس لكم برنامج - وقيادات واحد اطكع من الثاني قال شو مناطق محرره وعندما كنتم في ضواحي دمشق فشلتم .. واليوم صواريخم واسلحتكم - هي لتصفيه بعضكم البعض ...والنطام اليوم اقوى من اي وقت مضى / والقرارات الدوليه اليوم تخدمه والضغوط الدوليه عليكم ومن حلفاءكم ،من ورطوكم وتخلوا عنكم .. والله انكم تستحقون الشفقه ...تعال وشوف رموزكم هنا في امريكا مصابين بانفصام الشخصيه .. وغير قادرين على استيعاب ماجري بعد كل هذا التضحيات المجانيه / وكان الله بعون الشعب السوري / وانشاء الله يكون ماقلته صحيح انكم نضجتم وتجاوزتم الاخطاء وتعيدون حسابتكم ولكن نصيحه من الغباء المراهنه علي المواقف الدوليه - والورقه الخارجيه والاقليميه ؟
3. معارضة فاشلة
عصام حبيب - GMT السبت 20 أبريل 2019 07:02
أنتم فاشلون وإرهابيون دمرتم بلدكم بأيديكم وأنت من تجب محاسبتكم على جرائمكم بحق سورية والشعب السوري.. أنتم مجرد حفنة من المرتزقة المأجورين لا هم لكم ولا هدف سوى الاستيلاء على الحكم والنهب والسلب والسرقة .. تبا لكم وتبا لمن يدعمكم أيها المرتزقة الكارهين لوطنهم.أنتم لا تمثلون الشعب السوري .. وأنتم لا تمثلون سوى أنفسكم الضعيفة الحاقدة على الوطن أف لكم ولما فعلتم ولما تفعلون. سيحاسبكم الشعب يوما وسيذكركم التاريخ في مزابله دائماً


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الأويغور في مصر يخشون
  2. محتجو هونغ كونغ يستعدون لتجمع حاشد الأحد
  3. 100 نائب يطالبون جونسون بدعوة البرلمان للانعقاد حالاً
  4. سفارة السعودية تحذر رعاياها في إسطنبول
  5. واشنطن ترحب بتوقيع الاتفاق في السودان
  6. 63 قتيلا في تفجير استهدف حفل زفاف في أفغانستان
  7. قرقاش: هجمات الحوثي هي الخطر الأكبر على السلام فى اليمن
  8. نتانياهو يقلل من أهمية تهديدات حزب الله
  9. ما هي جزيرة غرينلاند التي يريد ترامب شراءها؟
  10. إدانات واسعة للاعتداء الحوثي على حقل الشيبة السعودي
  11. جونسون قد يلتقي ماكرون وميركل قبل قمة السبع
  12. ظريف إلى الكويت من أجل مباحثات حول التطورات الإقليمية
  13. الإحتفالات الشعبية تعمّ السودان
  14. انخفاض التوتر في عدن مع بدء انسحاب الانفصاليين
  15. السيسي يأمر بهدم مقام صوفي من أجل المصلحة العامة
  16. روسيا لموطىء قدم في موانىء إيران
في أخبار