bbc arabic
: آخر تحديث

واشنطن تصدر قانونا يسمح بتحويل جثامين الموتى إلى سماد عضوي

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تربة
Getty Images
تتضمن عملية "التسميد البشري" تحويل جثامين الموتى إلى سماد عضوي بطريقة حيوية طبيعية

أصبحت واشنطن أول ولاية أمريكية تقر تشريعا يسمح بتحويل جثامين الموتى بطريقة حيوية إلى سماد عضوي يستخدم في الزراعة، فيما يعرف بـ "تسميد البشر".

وبموجب القانون الجديد يحق للناس اختيار تحويل جثامينهم بعد الموت إلى تربة للزراعة.

ويُنظر إلى هذه العملية على أنها بديل لعمليات حرق الموتى أو دفنهم، علاوة على أنها خيار عملي في المدن التي تندر فيها المدافن التقليدية.

وبعد تحويل الجثمان إلى سماد عضوي، يُسمح لأقارب الميت باستلام تلك المكونات واستخدامها في زراعة زهور أو خضراوات، أو أشجار.

ووقع جاي إنسلي، حاكم ولاية واشنطن، مشروع القانون الجديد ليتحول إلى قانون مفعل بداية من يوم الثلاثاء.

وأسست كاترينا سبايد، التي أطلقت حملة لدعم إصدار هذا القانون، شركة تعتبر الوحيدة التي تقدم خدمة "تسميد البشر".

وقالت سبايد لوكالة الأنباء الفرنسية فرانس برس: "يوفر تحليل الجثامين بديلا للتحنيط، أو الدفن، أو الحرق لأنه حل طبيعي وآمن ومستدام، كما أنه يسهم في التقليل من انبعاثات الكربون، ويوفر تربة للزراعة".

كيف تُجرى هذه العملية؟

قالت سبايد إن العملية التي تقوم بها شركتها تتضمن وضع الجثمان في حاوية سداسية الشكل، مع نبات البرسيم، ورقائق الخشب، والقش، ومواد أخرى.

وتُغلق الحاوية ليبدأ تحلل الجثمان بطريقة طبيعية خلال 30 يوما مخلفا كمية من التراب تكفي لملء عربتين من عربات اليد الصغيرة.

وانتشرت بدائل الدفن الصديقة للبيئة في الفترة الأخيرة.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، أُعلن أن جثمان الممثل الأمريكي الراحل ليوك بيري دُفن فيما يعرف بـ "سترة فطر عيش الغراب" في ولاية كاليفورنيا، وهي إحدى طرق التحلل الحيوي للجثامين.

وقال جاي رهيم، صانع تلك السترة المكونة من مواد طبيعية تتحلل بشكل حيوي، إن هذه الطريقة في الدفن تقلل من المواد السامة والملوثة للبيئة التي تنتج عن تحلل أو حرق الجثامين.

وتعد عملية تسميد البشر من طرق الدفن الشرعية في السويد أيضا، بينما يُعد الدفن دون تابوت، أو في كفن قابل للتحلل الحيوي، من الممارسات المشروعة في بريطانيا.

bbc article

عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. Life recycle
عراقي - GMT الخميس 23 مايو 2019 07:49
عمليه تحويل جثث الانسان او الحيوان الى مواد عضويه واستخدامها في انتاج مخلوقات اخرى يثبت عمليه تدوير الحياه وهذا يبرهن على فشل ماتت به الأديان من عذاب القبر وملاءكه آلموت وبعث الجسد بعد الممات والحياه الإخره


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. البرلمان العربي يناقش سبل تحقيق الأمن المائي والغذائي
  2. مجلس الأمن الدولي يدين بشدة استهداف الحوثيين لمطار أبها
  3. صور جديدة تدين إيران في الهجوم على ناقلتي النفط
  4. أوروبا تتقدم باتجاه بناء مقاتلتها
  5. مرسي... من أول رئيس إسلامي لمصر إلى الموت خلال محاكمته
  6. قطع الانترنت لم يخرس المحتجين في السودان
  7. برنامج الأغذية العالمي يندّد بتلاعب الحوثيين بالمساعدات الغذائية
  8. أمير قطر ينعى محمد مرسي
  9. قرية في فلوريدا تستنفر لدعم حملة ترمب الانتخابية
  10. رئيس الاركان الجزائري يرفض تشكيل حكومة انتقالية
  11. العراق يُوثق دور اليهودي ساسون حسقيل في بناء نظامه المالي
  12. وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي
  13. مراهقون يصنعون طائرة للقيام برحلة من جنوب افريقيا إلى مصر
  14. عبدالله الثاني يفاجىء شبابا كان التقاهم أطفالا
في أخبار