قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

طرابلس: أعلنت قناة "ليبيا الأحرار" الفضائية ذات الملكية الخاصة إطلاق سراح اثنين من صحافييها بعد ثلاثة أسابيع على اعتقالهما من قبل قوات موالية للمشير خليفة حفتر.

قالت القناة، ومقرها في تركيا، في بيان نشر عبر صفحتها على فايسبوك مساء الجمعة، "نهنئ الأسرة الصحافية في ليبيا بإطلاق سراح الزميلين محمد القرج ومحمد الشيباني اللذين خطفا من قبل قوات حفتر في الثاني من مايو أثناء تغطيتهما للعدوان على طرابلس".

وشددت في بيانها على "ضرورة ملاحقة الميليشيات التي قامت بخطف الزملاء، ومعاقبتهم محليا ودولياً". يأتي إطلاق سراح الصحافيين عقب إدانات دولية ومحلية واسعة، حيث أفادت منظمة "مراسلون بلا حدود" حينها، القبض عليهما من قبل اللواء التاسع ما يعرف بـ"الكانيات" التابع لقوات حفتر في منطقة الساعدية 50 كلم جنوب غرب طرابلس.

كما طالبت "مراسلون بلا حدود" في بيان الاثنين الماضي، المشير حفتر بكشف مصير الصحافيين خاصة مع تداول أنباء تفيد بقتل القرج والشيباني.

وتشن قوات المشير خليفة حفتر الرجل القوي في شرق ليبيا منذ الرابع من أبريل هجوماً واسع النطاق للسيطرة على طرابلس.
وتسبّبت المعارك في سقوط 510 قتلى وإصابة 2467 بجروح، بحسب مكتب منظمة الصحة العالمية في ليبيا.

كما نزح نحو 75 ألف شخص من مناطق الاشتباكات، بحسب ما كشف عنه غسان سلامة  المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا في إحاطته أمام مجلس الأمن الدولي الثلاثاء الماضي.