: آخر تحديث
في محاولة لإنقاذ نمط "فوغا ألا فينيتا"

نساء يعلمن سياح البندقية طريقة التجذيف التقليدية

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

البندقية: غابرييلا لاتساري هي واحدة من نحو عشرين امرأة يعلمن السياح من أنحاء العالم طريقة التجذيف وقوفا في القوارب الخشبية التقليدية في مدينة البندقية الإيطالية.

تقول جاين كابورال التي أسست جمعية "روو فينيس" قبل أكثر من ثمانية أعوام في محاولة لإنقاذ نمط "فوغا ألا فينيتا" للتجذيف، مازحة "نأخذهم إلى البحيرة حتى يتمكنوا من التجذيف دون الاصطدام بأحد".

وتضيف "من الواضح أن القوارب التي تجول في البندقية الآن مزودة بمحركات، الامر الذي أدى إلى تراجع عدد الأشخاص الذين يتجولون في قوارب التجذيف الصغيرة".

وتوضح "نحاول إنقاذ التقاليد. ليس فقط عملية التجذيف بل كل شيء متعلق بها، من  بناء القوارب إلى صناعة المجذاف، وهي حرف يدوية مستمرة منذ قرون".

تصيح يزي جين فرحا وهي تنزل النصل إلى المياه وتدفع القارب إلى الأمام، بعيدا عن القنوات الهادئة لهذه المدينة الإيطالية العائمة، في المياه المفتوحة حيث تبحر حافلات المياه المليئة بالسياح ذهابا وإيابا.

وتخبر هذه الأميركية البالغة 32 عاما فيما يحاول زوجها الذي يحكم قبضته على مجذافه أن يضاهي وتيرتها، "إنه عمل شاق، ظهري يؤلمني، لكنه ممتع للغاية!".

وتضيف "نرى كل الجزر هنا... المشهد مختلف تماما عن المشهد الذي نراه من جسر ريالتو أو بين الحشود".

حرفي بارع

معظم النساء اللواتي يدرّسن "الفوغا" يشاركن في سباقات مائية محترفة برعاية "روو فينيس". وترى كابورال أنها وسيلة لدخول رياضة ومهنة يهيمن عليها الرجال.

وفي المدينة راهنا امرأة واحدة فقط تقود القوارب التقليدية، وكان عليها المكافحة من أجل الحصول على  حصتها من بين 20 مليون سائح يزورون البندقية كل عام، وفق كابورال.

وهي تشير إلى أن "أعداد المجذفين (في مراكب الغندول) المعتمدين تتحكم بها رابطة المجذفين. إنه مجال مغلق. ومع جمعية +روو فينينس+ أتحنا للنساء فرصة لدخوله".

وتقول هذه الأسترالية المولودة في بريطانيا والتي عاشت في البندقية 30 عاما، إنها اختارت الباتيلا، وهو قارب تقليدي خرج حاليا عن نطاق الانتاج، لأنه أكثر ثباتا من القارب العادي غير المتناسق (غندول) ويمكن المناورة بسهولة أكبر.

وتروي "اشتريته من نادٍ للتجذيف وكان خارج الخدمة لسنوات. لقد صنعه حرفي بارع كان قد رأى مثله عندما كان صغيرا". وكانت هذه المحلّلة الاقتصادية السابقة مستعدة لدفع 14 ألف يورو في مقابل بناء نسخة منه.

إلا أن الحرفي الذي صنعه توفي، ولم يكن أحد يعرف طريقة تصميمه. فكان على صانعي القارب الحصول على التصاميم من متحف التاريخ البحري الموجود في المدينة.

حلم يتحقق

تقدم لاتساري نصائح الملاحة لتلاميذها أثناء تعليمهم تاريخ المدينة وتقول "إنه من دواعي سروري السماح للسياح بتجربة البندقية على المياه وشرح المشكلات المتعلقة بالتلوث أو ارتفاع مستوى المياه أو الأضرار التي تسببها السفن الكبيرة للنظام البيئي الهش".

فقبل أسبوع واحد فقط، اقتحمت سفينة سياحية رصيف الميناء، ما أثار جدلا حول الضرر الذي تسببه هذه السفن الكبيرة للمدينة.

وتضيف "أنا أخبرهم أيضا عن أنواع القوارب المختلفة التي كانت موجودة في السابق مثل ماسكاريتا التي سميت هكذا لأنها كانت تستخدم من قبل عاملات الليل المقنعات، أو الغندول التي كانت قوارب أجرة للأغنياء".

وكان حكام البندقية حتى القرن الثامن عشر، يتباهون بالسفن المذهبة والمؤلفة من طابقين، والتي كانوا يستخدمونها سنويا لإقامة احتفال "زواج البحر" وهو زواج رمزي بين البندقية والمياه.

وتقول السائحة أليس هندريكس البالغة 71 عاما والتي أنهت حصتها، إن قيادة قارب في البندقية "كان حلما وأصبح حقيقة".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. هانت: بريطانيا شبه متأكدة أن إيران تقف خلف هجوم الناقلتين
  2. ولي العهد السعودي: المملكة ملتزمة بالطرح الأولي العام لأرامكو
  3. ترمب يتهم نيويورك تايمز بارتكاب
  4. سفير بريطانيا ينفي استدعاءه من قبل السلطات الإيرانية
  5. ناقلة النفط اليابانية التي تعرضت لهجوم تصل قبالة السواحل الإماراتية
  6. مفاوضات مباشرة بين لبنان وإسرائيل في يوليو
  7. دعوة الاتحاد الأوروبي لاعتبار الحرس والمخابرات الإيرانيين إرهابيين
  8. حادث يعلق حركة الملاحة في مطار نيوارك
  9. محمد بن سلمان: رؤية 2030 انتقلت من مرحلة التخطيط إلى التنفيذ
  10. حميدتي: نملك تفويضًا شعبياً لتشكيل حكومة كفاءات
  11. إيران تستدعي السفير البريطاني
  12. ترمب: لندن بحاجة لرئيس بلدية جديد في أسرع وقت
  13. محمد بن سلمان لـ
  14. السعودية تسقط طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون اتجاه أبها
  15. هيئات مدنية جزائرية لمرحلة انتقالية لا تتجاوز العام
  16. السعودية والإمارات تدعوان إلى حماية إمدادات الطاقة
في أخبار