قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

باريس: سوف يعقد المجلس الدولي لتنسيق برنامج الإنسان والمحيط الحيوي (الماب) التابع لليونسكو اجتماعه السنوي في التاسع عشر من يونيو الجاري، ليصوّت خلال هذا الاجتماع على اختيار مجموعة جديدة من محميات المحيط الحيوي.

يضم المجلس الدولي لتنسيق برنامج الإنسان والمحيط الحيوي 34 عضوًا، ويعدّ الهيئة الرئاسية لبرنامج الماب الدولي الحكومي، الذي أسس في عام 1971 لوضع أساس علمي لتحسين العلاقات بين الناس وبيئاتهم والمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة. وسيعقد المجلس دورته الحادية والثلاثين في باريس في الفترة الممتدة من 17 إلى 21 يونيو.

يقوم المشاركون بمراجعة التطورات الأخيرة المتعلقة بالبرنامج ودراسة طلبات المواقع المرشحة للانضمام إلى الشبكة العالمية لمحميات المحيط الحيوي، التي تضم حاليًا 686 موقعًا في 122 دولة، بما في ذلك 20 موقعًا عابرًا للحدود. وما من ريب في أهمية محميات المحيط الحيوي في حفظ التنوع البيولوجي والثقافي، إذ تسهم في تعزيز التحولات الاجتماعية الإيجابية، وكذلك في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة على المستوى العملي من خلال المشاركة الطوعية.

وسيقوم المجلس خلال جلسته هذه بإعلان أسماء الفائزين بجوائز برنامج الإنسان والمحيط الحيوي المخصصة للعلماء الشباب، وجائزة ميشيل باتيس لإدارة محميات المحيط الحيوي. كما سيجري تنظيم عدد من الفعاليات الجانبية خلال فترة انعقاد الجلسة منها:

17يونيو، من الساعة 12:40 إلى الساعة 1:15 ظهرًا، افتتاح معرضين بعنوان "محيطنا الحيوي: مستقبلنا" لاستعراض الإجراءات المتخذة على الصعيد المحلي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، و"فن الغابات في محميات المحيط الحيوي والمناطق الطبيعية المحمية".


19 يونيو، من الساعة 6:15 حتى 7 مساءً، افتتاح معرض يتناول السلع والخدمات التي تقدمها محميات المحيط الحيوي.


20 يونيو، من الساعة 3 حتى الساعة 4:15 مساءً، تنظيم حلقة نقاش بشأن محميات المحيط الحيوي والسلام، وذلك بالتعاون بين جمهورية كوريا وبرنامج الماب.

20 يونيو، عرض من قبل معهد جين غودال بشأن الإنجازات التي أحرزها على مدار 60 عامًا من البحوث في محمية غومبي ماسيتو أوغالا الطبيعية (جمهورية تنزانيا المتحدة) ومجموعة من المبادرات المعنية بصون البيئة في الموقع، وسيلي ذلك اجتماع مائدة مستديرة.