قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: استدعت وزارة الخارجية الإيرانية السبت السفير البريطاني لدى طهران، وابدت "احتجاجها الشديد" ازاء اتهامات لندن للجمهورية الإسلامية بمهاجمة ناقلتي نفط في بحر عمان الخميس، وفقا للوكالة الرسمية "ارنا".

واضاف المصدر انه "بعد التصريحات الخاطئة لوزير الخارجية البريطاني" تم استدعاء السفير إلى الوزارة حيث احتج مدير دائرة أوروبا "بشدة على المواقف غير المقبولة للحكومة البريطانية المناهضة لايران".

وذكرت وكالة الطلبة للأنباء في إيران أن الحكومة استدعت يوم السبت السفير البريطاني في طهران بعدما قالت بريطانيا إنها تحمل إيران مسؤولية الهجوم على ناقلتي نفط بخليج عمان.

وقالت الوكالة بحسب "رويترز" ”خلال الاجتماع مع مسؤول وزارة الخارجية الإيرانية، نددت إيران بقوة بالاتهامات التي لا أساس لها، وانتقدت موقف بريطانيا غير المقبول في ما يخص الهجوم الذي وقع بخليج عمان“.

وأضافت الوكالة أن إيران طلبت من السفير البريطاني توضيحا وتصحيحا لموقف بلاده، بعدما أضحت بريطانيا البلد الوحيد الذي يردد الاتهامات الأميركية بشأن الهجوم.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية البريطانية إن التقرير ليس صحيحا وإنه لم يتم استدعاء السفير.

وأصدر وزير خارجية بريطانيا جيريمي هنت بيانا يوم الجمعة ألقى فيه باللوم على إيران والحرس الثوري الإيراني في الهجوم على ناقلتي النفط قائلا إنه لا يمكن لأي بلد أو جهة أخرى غير رسمية القيام بذلك.

ونفت إيران تورطها في الهجوم.

وأثارت الهجمات مخاوف من نشوب حرب في مضيق هرمز، الممر الملاحي الحيوي لشحن النفط، في وقت تتصاعد فيه حدة التوتر بين إيران والولايات المتحدة.