تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

bbc arabic
: آخر تحديث

عمدة أمستردام تعتزم غلق حي الأضواء الحمر للدعارة في وسط المدينة

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أمستردام
Getty Images
المقترحات تتضمن منع بائعات الهوى من الوقوف في واجهات المحلات الزجاجية

أعلنت عمدة مدينة أمستردام الهولندية عن خطة لإعادة تنظيم حي الأضواء الحمر، المعروف بتجارة الجنس، تتضمن إغلاق بيوت الدعارة الواقعة في وسط المدينة.

وتسعى فيمكه هالسيما إلى تطبيق إعادة تنظيم شاملة لتجارة الجنس في المدينة ستكون الأكبر خلال عقدين من الزمن.

وتتضمن الخيارات المطروحة منع بائعات الهوى من الوقوف في غرف الواجهات الزجاجية الشهيرة في هذه المحلات.

وقالت العمدة إن هذه المقترحات ضمن جهود تهدف إلى حماية بائعات الهوى من النظرات المهينة لبعض السياح ومكافحة الاتجار بالبشر.

بيد أنها أوضحت أنه ليس ثمة خطط لتجريم ومنع العمل في الدعارة كليا.

وأضافت: "أعتقد أن الكثير من النساء اللائي يعملن هنا يتعرضن للإهانة والسخرية، وهذا أحد الأسباب وراء تفكيرنا بالتغيير".

ووتضمن السيناريوهات الأربعة لإعادة التنظيم: إنهاء وقوف بائعات الهوى في واجهات المحلات الزجاجية، وإغلاق بيوت الدعارة في وسط المدينة وتحويلها إلى مكان آخر، أو تقليص عدد بيوت الدعارة في وسط المدينة، وفرض تراخيص على وقوف بائعات الهوى في واجهات المحلات.

وثمة خطط أخرى لإنشاء "منطقة مغلقة للنشاطات الإباحية" يكون لها مدخل معين ومعروف.

وستعرض هذه المقترحات على المواطنين في المدينة وعلى العاملين في تجارة الجنس هذا الشهر، ليختاروا واحدا منها، ثم يقدم للتصويت عليه في مجلس المدينة في وقت لاحق هذا العام، بحسب عمدة المدينة.

وقد رخصّت الحكومة الهولندية الدعارة في عام 2000. بيد أن تجارة الجنس تظل مرتبطة بالعنف والمخدرات وغسيل الأموال ونشاطات إجرامية أخرى.

وتقول مراسلة بي بي سي في لاهاي، أنا هوليغان، إن ما يلفت الانتباه في هذه "الخطة الجذرية" أنها لا تتضمن اقتراحا بمنع الدعارة نهائيا.

وتضيف أن منع بائعات الهوى من عرض أجسادهن في النوافذ وواجهات المحلات الزجاجية، سيحرم المدينة من وسيلة كبيرة لجذب السياح. ولكن بائعات الهوى اللائي تحدثت إليهن مراسلة بي بي سي أخبرنها أن الوقوف في واجهة المحل يعطيهن شعورا بالأمان وليس العكس.

وهناك مخاوف من أن إخراج بيوت الدعارة من وسط المدينة قد يدفع أصحاب هذه البيوت إلى فتحها في الشوارع الأقل أمانا.

أما إنشاء منطقة مغلقة للدعارة فيدعمها سكان المدينة، الذين يشتكون من الإزعاج، الذي يسببه الزبائن الباحثون عن المتعة الجنسية.

ويمكن أن يساعد فرض تراخيص على الوقوف في واجهات المحلات ونوافذها في التقليل من الجرائم، والتعرف على من يتم إجبارهن على بيع أجسادهن في بيوت الدعارة.

bbc article

عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. .................
مأمون - GMT الخميس 04 يوليو 2019 14:20
أكاد أبكي على هذا الحال الذي وصلت إليه هذه الشريحة من النساء التي تنتمي للمرأة الغربية .. الآن فهمت لماذا هذا الغرب المنافق دائماً مايدعي أنه يراعي حقوق المرأة وأنه أكبر المدافعين عنها خاصة في البلدان الإسلامية .. إنها عقدة الذنب التي يعيشها وهو يرى هذه الشريحة من النساء الغربيات في هذا الوضع المزري ولا يستطيع أن يفعل لها أي مساعدة .. الحمد لله على نعمة الستر .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. حزب الله متمسك بالحريري.. ولكن!
  2. جونسون يعد ببريطانيا منفتحة على العالم بعد بريكست
  3. الزفزافي وخمسة من رفاقه يعلنون التخلي عن الجنسية المغربية
  4. بولسونارو يسمح بمشاركة الجيش في مكافحة حرائق الأمازون
  5. الرئيس البرازيلي: حرائق الأمازون لا تستوجب عقوبات على بلادنا
  6. مجموعة السبع تعقد قمتها وسط خلافات حادة في بياريتس الفرنسية
  7. زعيم السكان الأصليين في البرازيل يدعو إلى الإطاحة ببولسونارو
  8. اعتراض طائرتين مسيّرتين حوثيتين باتجاه خميس مشيط
  9. كوريا الشمالية تطلق
  10. ترمب يعرض المساعدة في مكافحة حرائق الأمازون
  11. إردوغان يتّهم رؤساء البلديات المقالين بخدمة
  12. مواجهات في فرنسا على هامش قمة مجموعة السبع
  13. السودانيات يكافحن للحصول على تمثيل أفضل
  14. بغداد تستدعي القائم بالاعمال الاميركي حول الضربات الاسرائيلية
  15. أردوغان إلى موسكو الثلاثاء للقاء بوتين
  16. هيئة الاعلام في تونس تمنع ثلاث مؤسسات من تغطية الانتخابات
في أخبار