قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: يتوجه وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الجمعة إلى باريس لمحادثات مع نظيره الفرنسي والرئيس إيمانويل ماكرون، وفق ما ذكرت وكالة إرنا الرسمية للأنباء.

ونقلت الوكالة عن ظريف قوله خلال لقاء مع عدد من أفراد الجالية الإيرانية في ستوكهولم مساء الإثنين "سنزور باريس الجمعة للقاء إيمانويل ماكرون ووزير الخارجية الفرنسي" جان-ايف لودريان.

ويقوم ظريف حاليا بجولة في ثلاث دول اسكندنافية وسيزور الصين "الأسبوع المقبل" بحسب إرنا.

وفرنسا من الدول الموقعة على الاتفاق النووي المبرم عام 2015، وقادت جهودا أوروبية لإنقاذ الاتفاق التاريخي منذ انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترمب بشكل أحادي منه العام الماضي، وإعادته فرض عقوبات على إيران.

وردا على تلك العقوبات -- وعلى ما تعتبره عدم تحرك شركائها الأوروبيين في مواجهة تلك الإجراءات -- أعلنت إيران في مايو أنها ستوقف العمل بالقيود على مخزونها من اليورانيوم المخصب والماء الثقيل بموجب الاتفاق.

وهددت طهران باتخاذ مزيد من الإجراءات ما لم تقم الأطراف الأخرى الموقعة على الاتفاق -- بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا -- بمساعدتها في الالتفاف على العقوبات الأميركية، وخصوصا في بيع النفط.

وبدأ وزير الخارجية الإيراني جولته بزيارة إلى الكويت السبت ثم إلى فنلندا والسويد. ومن المقرر أن يزور لاحقا النروج.

واضاف ظريف "الحظر الأميركي لم يؤثر علي"، مقللا من أهمية العقوبات الأميركية التي تستهدفه منذ أواخر يوليو وتأثيرها على نشاطه الدبلوماسي.