قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف ن القاهرة: في واحدة من الجرائم النادرة، اعتدت سيدة مصرية على زوجها الكويتي بالضرب، وكسرت أنفه. بينما أظهرت دراسة حديثة أن المصريات أكثر النساء بالعالم اعتداء وضربا للأزواج بنسبة 28%، وتأتي الأميركيات في المركز الثاني، والبريطانيات بالمركز الثالث.

وأصابت سيدة مصرية زوجها الكويتي بكسر في الأنف، وإصابات أخرى في منطقة الوجه، أثناء شجار بينهما، بسبب الخلافات الزوجية، ولجأ الزوج إلى الشرطة، وقدم شكوى ضد زوجته، التي قد تتعرض للسجن.

ووفقًا لصحيفة "الراي" الكويتية، فإن سيدة مصرية استقوت على زوجها الكويتي، واعتدت عليه بالضرب، بسبب خلافات زوجية.

وأضافت الصحيفة أمس الاثنين، أن اعتداء السيدة على زوجها أسفر عن إصابته بكسر في الأنف، ما دفعه إلى تسجيل جناية اعتداء بالضرب بحقها، موضحة أن الزوح تقدم إلى أحد المخافر في محافظة حولي ووجهه تملؤه اللفافات الطبية، وقدم تقريرًا طبيًا يفيد بتعرضه لإصابات في الوجه وكسر في الأنف، وعندما سأله رجال الأمن عن هوية الفاعل، أجاب بأنها زوجته، شريكة حياته.

ونقلت الصحيفة عن مصدر أمني قوله إن الزوج روى للمسؤولين الأمنيين أنه دخل في خلافات مع شريكة حياته، وهي مصرية في منزلهما، ولما احتدم الخلاف وغضبت الزوجة، اعتدت عليه بالضرب القاسي، ما أدى إلى إصابته في الوجه.

وأوضح المصدر أنه تم تصنيف القضية على أنها جناية اعتداء بالضرب بسبب خطورة الإصابات التي تعرّض لها الزوج، وأحيلت القضية للتحقيق، وجار ضبط الزوجة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقها.

وفي مصر، أقام زوج دعوي إثبات نشوز زوجته، أمام محكمة الأسرة في القاهرة، طالب فيها بإثبات خروجها عن طاعته، واتهمها بتعنيفه وإهانته. وقال الزوج في دهواه: "عشت برفقتها صابر طوال 25 سنة، وفى الآخر رمتني في الشارع واستحوذت على كل ما أملكه، وخلتني مش لاقي أكل".

وأضاف الزوج ويدعى "عادل" في الدعوى: "ارتكبت أكبر خطأ في حياتي، وعشت فيها أسود أيامي، بسبب زوجتي المفترية، كانت دائما ما تحدثني وكأني خادم لديها تسبني وتلعنني، وتتفوه بألفاظ لا يستطيع أحد تقبلها، سلبتني كل ممتلكاتي، ليضيف :"وصل الأمر بها بأن تمد يدها (تعتدي بالضرب) على أمام أولادي".

وذكر الزوج: "زوجتي كانت تتعدي عليَ بالضرب أمام الجيران، وتتعارك معي دون أي سبب، رفضت وساطة كل معارفنا وأصدقائنا الذي حاولوا أن يصلحوا بيننا".

وتحتل المصرية المركز الأول دولياً في العنف ضد الأزواج، وفقًا لدراسة صادرة في شهر يناير الماضي عن مركز بحوث الجرائم التابع للأمم المتحدة.

وقالت الدراسة، إن مصر تحتل المركز الأول عالميا في قائمة أكثر النساء بالعالم اعتداء وضربا للأزواج بنسبة 28%.

وتحتل الأميركيات المركز الثاني دولياً بـ 23%، وجاءت البريطانيات في المركز الثالث بنسبة 17% ثم الهنديات في المركز الرابع بنسبة 11%.