قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رائد درويش: بعد نشر "إيلاف" لخبر نقلا عن تقرير غربي يتحدث عن إلتفاف حماس على العقوبات المالية الأميركية في تركيا ونشاطات الحركة غير المشروعة هناك ودور شركات قال التقرير إنها قطرية وموقف تركيا من الأمر، علمت "إيلاف" من مصدر موثوق أن رئيس المكتب السياسي السابق لحماس خالد مشعل طار على وجه السرعة من قطر إلى تركيا والتقى الرئيس التركي وكبار مسؤوليه على خلفية الخبر، وذلك يوم الأحد العاشر من شهر نوفمبر الحالي.

وعلمت "إيلاف" أن اللقاء تمحور حول ما جاء في التقرير الاستخباري الغربي بشأن نشاط الحركة ودور الشركات.

تقرير غربي يكشف التفاف حماس على العقوبات المالية في تركيا

وناشد مشعل أردوغان عدم المس بتلك الشركات، كما طلب منه الحديث مع الإدارة الأميركية خلال زيارته الحالية للولايات المتحدة واللقاء مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب، وذلك للتخفيف من حدة العقوبات المفروضة أميركيًا على شركات فلسطينية تابعة لحماس تعمل من تركيا مثل ايميس وسمارت وريدين وغيرها التي ذكرها في التقرير.

هذا وعلمت "إيلاف" أن مشعل بحث مع أردوغان مسألة الأوضاع في سوريا وشدد على حق تركيا العمل لحماية حدودها في سوريا وشكره على الدعم المتواصل لحركة حماس واستضافتها في تركيا.

هذا وجاءت زيارة مشعل العاجلة لتركيا بطلب من رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية نظرًا للعلاقات الطيبة التي تربط مشعل بالرئيس التركي وكبار مساعديه.

ونفت حماس أمر الزيارة رسميا إلا أن مسؤولا رفيعا من الحركة في غزة رفض الكشف عن اسمه أكدها.