قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: نظمت ميليشيات "الباسيج" مظاهرة خارج السفارة البريطانية في طهران، اليوم الأحد، للمطالبة بإغلاقها، حسبما قالت وسائل إعلام إيرانية رسمية.

وأحرق المتظاهرون العلم البريطاني بعد توقيف السفير البريطاني لاتهامه بالمشاركة في تظاهرة غير قانونية، وفق ما أفاد صحافيون في وكالة فرانس برس.

وتجمع عناصر "الباسيج" أمام مقر البعثة الدبلوماسية البريطانية، هاتفين "الموت لبريطانيا"، بعد يوم على التوقيف الوجيز للسفير البريطاني روب ماكير خلال مشاركته في تأبين ضحايا الطائرة الأوكرانية المنكوبة.

واستدعت وزارة الخارجية الإيرانية السفير البريطاني، الأحد، للشكوى من حضوره مسيرة "غير قانونية" في طهران، لإحياء ذكرى قتلى الطائرة.

وقال التقرير: "اليوم استدعي روب ماكير بسبب سلوكه غير الملائم بحضور مسيرة غير قانونية يوم السبت".

وقالت بريطانيا في وقت سابق إن سفيرها لدى إيران اعتقل لفترة وجيزة، السبت، وقالت وسائل إعلام إيرانية إنه كان يحرض على احتجاجات مناهضة للحكومة.

وكان الوزير نفى في تغريدات سابقة على "تويتر"، مشاركته في أي مظاهرات في العاصمة الإيرانية.