انعكست الفوضى التي يسببها تفشي فيروس كورونا حول العالم على الأحداث الرياضية في العالم، وبات يطال منافسات مختلفة في دول حول العالم، من آسيا الى أوروبا والولايات المتحدة وأميركا الجنوبية.

في ما يلي أبرز الأحداث الرياضية التي ألغيت، تأجلت، أو باتت إقامتها مهددة بسبب الفيروس الذي أودى حتى صباح الأربعاء 11 مارس بحياة 4280 شخصا في أنحاء العالم، بحسب حصيلة جمعتها وكالة فرانس برس استنادا الى أرقام رسمية.

أولمبياد طوكيو 2020

* أكد رئيس اللجنة الاولمبية الدولية الألماني توماس باخ أنه لم يتم التطرق الى "إلغاء او تأجيل" دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 المقررة بين 24 يوليو والتاسع من أغسطس.

* اعتبرت وزيرة الألعاب الأولمبية اليابانية سايكو هاشيموتو ان إلغاء الدورة أو إرجاءها هو أمر "لا يمكن تصوّره" من وجهة نظر الرياضيين.

وأقرت في 11 مارس بأن "اللجنة الأولمبية الدولية هي التي ستتخذ القرار النهائي بشأن الألعاب (...) نعتقد انه من المهم ان تقدم الحكومة (اليابانية) المعلومات الصحيحة، لتتخذ اللجنة الأولمبية القرار المناسب".

كرة القدم

* أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي ليل 11 مارس إصابة مدافعه دانييلي روغاني بفيروس كورونا المستجد، ليصبح أول لاعب في الدرجة الأولى تثبت إصابته في البلاد التي تعد الأكثر تأثرا بالفيروس في أوروبا.

وكشف يوفنتوس ان لاعبه البالغ 25 عاما، لا يعاني "حاليا من أي أعراض"، لكن النادي "يقوم حاليا بجميع عمليات العزل المطلوبة بحسب القوانين، من ضمنها ما يتعلق بالاشخاص الذين كانوا على احتكاك معه".

* أعلن نادي أرسنال الإنكليزي لكرة القدم ليل 12 مارس إصابة مدربه الإسباني ميكل أرتيتا بفيروس كورونا المستجد.

وقال النادي اللندني في بيان له "تم إغلاق مركزنا التدريبي في لندن بعدما تلقى مدربنا ميكل أرتيتا هذا المساء نتيجة إيجابية للفحوص التي خضع لها للكشف عن فيروس كوفيد-19".

* علّق نشاط الدوري المحلي في إيطاليا بقرار من الحكومة ليل الإثنين التاسع من مارس، ضمن إجراءات واسعة شملت وقف كل النشاطات الرياضية حتى الثالث من أبريل المقبل.

* أعلن رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم نويل لو غريت الخميس 12 مارس تعليق كافة أنشطته ومسابقاته.

* أعلنت رابطة الدوري الإسباني تعليق المنافسات لمرحلتين على الأقل، بعد وضع لاعبي ريال مدريد في الحجر الصحي إثر اكتشاف إصابة أحد لاعبي فريق كرة السلة في النادي الملكي بفيروس كورونا المستجد.

* انعكس الفيروس على مسابقة دوري أبطال أوروبا، وأبعد المشجعين عن مباريات عدة أبرزها باريس سان جرمان الفرنسي وضيفه دورتموند الألماني في إياب الدور ثمن النهائي في 11 مارس، وبرشلونة الإسباني وضيفه نابولي الإيطالي، وبايرن ميونيخ وضيفه تشلسي الإنكليزي. كما أرجئت مباراتا مانشستر سيتي الإنكليزي وريال، ويوفنتوس وليون الفرنسي.

* أرجئت مباراتان في مسابقة الدوري الأوروبي مقررتين في 12 مارس بين إشبيلية الإسباني وضيفه روما الإيطالي، وخيتافي الإسباني ومضيفه إنتر الإيطالي، بسبب قيود السفر بين البلدين.

كما ستقام مباريات عدة في المسابقة من دون جمهور.

* أعلن نادي بازل السويسري أنه لن يتمكن من خوض مباراة إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة "يوروبا ليغ" في 19 آذار/مارس ضد أينتراخت فرانكفورت الألماني في مدينته بقرار من الشرطة المحلية.

* باتت مباراة أرسنال ومانشستر سيتي التي كانت مقررة في 11 مارس، أول لقاء في الدوري الإنكليزي الممتاز يتأثر بالفيروس، بعد إرجائها بسبب عزل لاعبين في أرسنال لاحتكاكهم مع رئيس نادي أولمبياكوس اليوناني فانغيليس ماريناكيس الذي أكد إصابته بـ"كوفيد-19".

* أعلنت رابطة الدوري الفرنسي إقامة كل مباريات دوريي الدرجتين الأولى والثانية من دون جمهور حتى 15 نيسان/أبريل المقبل. كما أرجئت المباراة النهائية لكأس الرابطة بين باريس سان جرمان وليون حتى مايو.

* وصلت عدوى المباريات خلف أبواب موصدة إلى الدوري الألماني، حيث ستقام كل مباريات المرحلة السادسة والعشرين دون جمهور.

كما سجلت في ألمانيا أول حالة إصابة للاعب بالفيروس، وذلك لمدافع نادي هانوفر من الدرجة الثانية تيمو هوبيرس.

* أرجأ الاتحاد الإسباني نهائي مسابقة كأس الملك بين ريال سوسييداد وأتلتيك بلباو الذي كان مقررا في 18 أبريل.

* قررت رابطة الدوري الياباني إرجاء كل المباريات بما يشمل مسابقة الكأس، حتى 15 مارس، في حين أرجئ الدوري الصيني الذي كان من المقرر أن ينطلق في 22 فبراير الماضي، بالاضافة "الى جميع المنافسات الرياضية من مختلف الانواع وعلى جميع الأصعدة".

* أرجئ دوري الدرجتين الأولى والثانية في سويسرا حتى 23 مارس.

* أعلنت الأرجنتين تعليق النشاط الرياضي المقرر في مارس.

* أرجأ الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة الى مونديال قطر 2022 وكأس آسيا 2023، والتي كانت مقررة في آذار/مارس ويونيو، الى مواعيد تحدد لاحقا.

كما أعلن الفيفا تأجيل الجولتين الأولى والثانية من التصفيات الأميركية الجنوبية المؤهلة لمونديال 2022.

* أرجأ الاتحاد الآسيوي مباريات دوري الأبطال الى مواعيد لاحقة، إضافة الى لقاءات في مسابقته الثانية كأس الاتحاد.

* أعلن الاتحاد الأميركي الجنوبي "كونميبول" لكرة القدم تأجيل الجولة المقبلة من مسابقة كوبا ليبرتادوريس التي تعادل مسابقة دوري الابطال في القارة العجوز.

* أصيب اللاعب الدولي الدنماركي السابق توماس كاهلنبرغ بالفيروس، وتم وضع 13 من أعضاء فريقه السابق بروندبي في الحجر الصحي.

* أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تأجيل الكونغرس السبعين الذي كان مقررا في الخامس من يونيو في أديس أبابا، الى 18 سبتمبر، وتأجيل اجتماع مجلسه الذي كان مقررا في 20 مارس الى يونيو أو يوليو 2020، على ان يتم "في مقر الفيفا في زيوريخ او عبر تقنية الاتصال بالفيديو".

* أعلن الاتحاد الإفريقي (كاف) في 11 مارس انه يراقب "عن كثب" تطور الفيروس، ويتواصل مع منظمة الصحة العالمية، مشيرا الى انه قرر في الوقت الراهن "الحفاظ على الجدول الزمني لجميع المسابقات".

* أعلنت رابطة دوري كرة القدم في الولايات المتحدة في 12 مارس تعليق منافساته لمدة 30 يوما، وإلغاء المباريات الدولية الودية المقررة لمنتخبي الرجال والسيدات في مارس وأبريل.

* أعلنت السلطات التركية في 12 مارس إقفال المدارس لأسبوعين ومنع المشجعين من حضور مباريات كرة القدم.

* علقت البرتغال دوري الدرجتين الأولى والثانية حتى إشعار آخر.

* ستقام المباريات في اليونان دون جمهور لأسبوعين، وتم تعليق المباريات في هولندا حتى آخر مارس.

كرة السلة

* أعلنت رابطة دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين "ان بي ايه" تعليقاً "حتى إشعار آخر" للمباريات، بعد تلك التي أقيمت الأربعاء 11 مارس، وذلك بعد تأكيد إصابة أحد اللاعبين بالفيروس. وفي حين لم تعلن الرابطة رسميا اسم اللاعب، أشارت تقارير صحافية عدة وتصريحات لمدربين الى ان المعني هو الفرنسي رودي غوبير لاعب ارتكاز يوتا جاز.

كما أشارت تقارير أخرى الى إصابة زميله دونافان ميتشل.

* أعلن الاتحاد الدولي لكرة السلة "فيبا" تعليق النشاطات بدءا من 13 مارس، موضحا ان قراره يأتي "نظرا الى الوضع الحالي مع انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، من أجل حماية صحة وسلامة اللاعبين والمدربين والمسؤولين والمشجعين"، وانه سيتابع الوضع "على أساس يومي وسنقيم الخيارات لاستمرار المسابقات ذات الصلة من عدمها".

واتخذت رابطة دوري كرة السلة الأوروبي ("يورو ليغ") قرارا بتعليق المنافسات القارية حتى إشعار آخر.

المنطقة العربية

* أعلن الاتحاد القطري لكرة القدم إقامة المباريات دون جمهور حتى إشعار آخر. كما ألغيت في قطر دورة دولية ودية في كرة القدم كان من المقرر ان تشارك فيها البرتغال وبلجيكا وكرواتيا وسويسرا.

* أعلنت الجزائر منع كل التجمعات بما يشمل الرياضية منها.

* أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم في 10 مارس ان المباريات المحلية والقارية ستقام من دون جمهور حتى إشعار آخر.

* أعلنت وزارة الرياضة السعودية إلغاء دورة ألعاب كانت مقررة بين 23 مارس والأول من أبريل، وذلك بعدما كانت قد أعلنت في وقت سابق أيضا تعليق الحضور الجماهيري في كل الألعاب حتى إشعار آخر.

* قرر المغرب تعليق الأنشطة الثقافية والرياضية التي يشارك فيها أجانب، وإقامة المباريات الرياضية دون جمهور، تحسبا لانتشار الفيروس، حتى نهاية مارس على الأقل.

* أعلن الاتحاد الاماراتي لكرة القدم اقامة جميع المباريات في كافة المنافسات (درجة أولى وثانية) من دون جمهور حتى إشعار آخر.

* دعت وزارة الشباب والرياضة اللبنانية الى تعليق كافة الأنشطة حتى نهاية مارس.

* مددت اللجنة الأولمبية الكويتية تعليق النشاطات حتى إشعار آخر.

* أعلن الاتحاد السوري لكرة القدم إرجاء النشاط الكروي لكافة البطولات المحلية بكل الفئات اعتبارا من 10 مارس وحتى 15 أبريل.

* أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم ان مباريات الدوري سترجأ بدءا من الأربعاء 11 مارس بسبب الأوضاع، على ان تعاود في 23 منه.

* أعلن الاتحاد الأردني لكرة القدم في 12 مارس تعليق النشاطات لأسبوعين.

* قرر اتحاد غرب آسيا لكرة القدم ارجاء بطولة الشباب الثانية في مدينة العقبة في جنوب الأردن المقررة في 17 مارس، وبطولة الناشئين الثامنة في السعودية بين 14 و23 أبريل المقبل "حتى اشعار آخر".

* أعلن الاتحاد الأردني لكرة السلة في الثامن من مارس تجميد النشاطات حاليا "حتى إشعار آخر"، والتي تشمل بطولتين للناشئات وبطولة للناشئين ودوري المدارس، وذلك بهدف "الوقاية من الاحتكاك المباشر بين اللاعبين والتقليل من التقاء الجمهور في تجمعات ضيقة".

كرة المضرب

* أعلنت رابطة محترفي كرة المضرب في 12 مارس إلغاء كل الدورات لستة أسابيع حتى 26 أبريل المقبل.

* أعلن منظمو دورة انديان ويلز الأميركية للمحترفين والمحترفات، إلغاء فعالياتها التي كان من المقرر ان تنطلق في 9 مارس. ولاقت دورة ميامي التي كانت مقررة أواخر مارس، المصير ذاته.

* أعلن الاتحاد الدولي للعبة إرجاء نهائيات كأس الاتحاد لمنتخبات السيدات التي كانت مقررة في بودابست في أبريل المقبل، الى موعد لاحق، بعد إعلان الحكومة المجرية منع التجمعات العامة في الأماكن المغلقة التي يتواجد فيها أكثر من 100 شخص.

* أعلنت السلطات الإسبانية في 11 مارس ان كل دورات كرة المضرب ستقام خلف أبواب موصدة "حتى إشعار آخر".

الرياضات الميكانيكية

* أعلن منظمو جائزة البحرين الكبرى، المرحلة الثانية من بطولة العالم للفورمولا واحد المقررة في 22 مارس، إقامتها من دون جمهور.

* تم تأجيل سباق جائزة الصين الكبرى ضمن بطولة العالم للفورمولا واحد، والذي كان من المقرر إقامته على حلبة شنغهاي في 19 أبريل.

* ألغي سباق سباق جائزة أستراليا الكبرى، المرحلة الأولى من بطولة العالم للفورمولا واحد التي كانت مقررة هذا الأسبوع، بعد انسحاب فريق ماكلارين، بعد ثبوت إصابة أحد أفراده بالفيروس.

* تم الإعلان عن إرجاء أو إلغاء أو تعديل المراحل الأربعة الأولى من بطولة العالم للدراجات النارية. ولم تقم سوى المرحلة الأولى في قطر، واقتصرت على منافستي موتو 2 وموتو 3. وبذلك، بات الانطلاق الرسمي لمنافسات الفئة الأولى "موتو جي بي" مقررا في الثالث من مايو في جائزة إسبانيا الكبرى، بتأخير نحو شهرين عن موعده.

دراجات هوائية

* تم الغاء المرحلتين الأخيرتين من طواف الإمارات بسبب اكتشاف حالتي إصابة بفيروس كورونا بين فنيي الفرق.

تزلج

* ألغيت نهائيات كأس العالم للتزلج التي كانت مقررة بين 16 و22 مارس في كورنتينا دامبيتسو بسبب تفشي الفيروس في إيطاليا.

الماراتون وألعاب القوى

* أرجئ ماراتون باريس المقرر في 5 أبريل المقبل بمشاركة نحو 60 ألف عداء وعداءة، إلى 18 تشرين الاول/اكتوبر، فيما تم إلغاء مشاركة نحو 38 ألف هاوٍ في ماراتون طوكيو الذي أقيم في الأول من مارس، وماراتون بيونغ يانغ الذي يقام عادة في ابريل.

* تم ترحيل بطولة العالم لألعاب القوى داخل قاعة المقررة في مدينة نانكين الصينية من 13 الى 15 مارس، حتى العام 2021.

ملاكمة

* نقلت اللجنة الأولمبية الدولية التصفيات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو إلى الأردن بعدما كانت مقررة في مدينة ووهان الصينية، البؤرة التي تم فيها اكتشاف فيروس "كوفيد-19".

كرة الطاولة

* أرجئت بطولة العالم لكرة الطاولة التي كان من المقرر ان تقام في مارس في مدينة بوسان الكورية الجنوبية.

مواضيع قد تهمك :