قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: عادت قضية حساب أنستغرام "حمزة مون بيبي" المعروف بالتشهير بالمشاهير في المغرب إلى الواجهة مع إصدار قاضي التحقيق في القضية أمرا باعتقال ابتسام بطمة، شقيقة الفنانة دنيا بطمة، وإيداعها سجن الأوداية بمراكش على ذمة التحقيق.

في غضون ذلك، أطلقت دنيا بطمة شريط فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي تظهر فيها ابنتها الصغيرة وهي تتعلم الصلاة، كما أطلقت خبرا بكونها حاملا بطفلها الثاني، مواصلة بذلك حملتها لكسب التعاطف والدعم من جمهورها أمام ثقل التهم الموجهة إليها، ومنعها من مغادرة التراب المغربي.

وتواجه الأختان تهما ثقلية تتعلق بـ"المشاركة في الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال"، و"بث وتوزيع، عن طريق الأنظمة المعلوماتية، أقوال أشخاص وصورهم من دون موافقتهم"، و"بث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص والتشهير بهم والمشاركة في ذلك"، إضافة إلى المشاركة في النصب والتهديد والابتزاز.

وتتابع الأختان في هذه القضية في حالة سراح مقابل كفالات باهظة منذ بداية التحقيق القضائي معهما في نهاية العام الماضي.

شكل قرار اعتقال ابتسام بطمة اليوم الجمعة تحولا نوعيا في سير القضية. وجاء هذا القرار، الذي اتخده قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بمراكش عقب صدور الحكم الأربعاء الماضي في ملف منفصل توبع فيه أبرز القائمين على حساب "حمزة مون بيبي".

قضت المحكمة في هذا الملف بالحبس سنتين نافذتين واداء غرامة قدرها عشرة آلاف درهم (1530 دولارا) في حق كل من المدونة سكينة جناح الملقبة "كلامور"، وعدنان الساكن ، مالك وكالة لكراء السيارات، والصحافي سيمو ظهير، إضافة إلى أداء تعويض لفائدة المطالبين بالحق المدني قدره 100 ألف درهم (10.53 ألف دولار)، وتعويض بقيمة 50 ألف درهم 5260 دولار) لمحمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب، وعدم الاختصاص بالنسبة الى الفنانة سعيدة شرف.