قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت دراسة فرنسية رائدة إن عقار هيدروكسي كلوروكوين أثبت نجاعته في علاج فيروس كورونا المستجد، وهو موجود في دواء موجود أصلًا يدعى "بلاكنيل"، شائع في علاج الملاريا. فهل توصل الفرنسيون إلى علاج يشفي العالم من كورونا؟

إيلاف من دبي: بعدما أكدت دراسة أميركية قبل ايام أن عقار هيدروكسي كلوروكين أشد فاعلية وقوة ضد الفيروسات التاجية "كورونا" من العلاج بالكلوروكين، بينت دراسة سريرية حديثة في فرنسا، أجراها البروفيسور ديدييه راوول، أن المرضى الذين تلقوا توليفة علاجية من عقاري هيدروكسي كلوروكوين وأزيثروميسين أتت نتائج فحوصهم المخبرية سلبية وتم علاجهم في غضون 6 أيام فقط.

إضافة إلى ذلك، تشير المبادئ التوجيهية العلاجية الأخيرة في كوريا الجنوبية والصين إلى أن عقاري هيدروكسي كلوروكوين وكلوروكوين أثبتا نجاعتهما ضد فيروس كورونا المستجد.

إضافة إلى ذلك، تشير المبادئ التوجيهية العلاجية الأخيرة في كوريا الجنوبية والصين إلى أن عقاري هيدروكسي كلوروكوين وكلوروكوين أثبتا نجاعتهما ضد فيروس كورونا المستجد.

موجود أصلًا

يقول تقرير عاجل نشره موقع "تك ستارتابس" العلمي إن العامل العلاجي الذي يمنع الإصابة بكورونا المستجد مرغوب فيه جدًا، خصوصًا للذين يعانون مخاطر التعرض للفيروس كالمختصين في الرعاية الصحية، والأشخاص الذين يعانون أمراضًا أخرى كأمراض القلب والسكري وغيرهما، ومن لا يتمتعون بأنظمة مناعة قوية. وتُظهر الدراسات المخبرية قاعلية رائدة لعقار هيدروكسي كلوروكوين في الوقاية من عدوى كورونا.

ولاحظ التقرير أن هيدروكسي كلوروكوين (العلامة التجارية "بلاكنيل" Plaquenil وتنتجه المجموعة الفرنسية المختصة في الصناعات الدوائية "سانوفي" Sanofi) دواء غير مكلف ومتوافر عالميًا على شكل أقراص، وحصل على الموافقة للاستخدام الطبي على نطاق واسع منذ عام 1955. وهو يستخدم بشكل شائع اليوم لعلاج الملاريا والذئبة الحمامية الجهازية والتهاب المفاصل.

سانوفي مستعدة

في رد على هذه الدراسة، أكدت "سانوفي" استعدادها لتوفير ملايين الجرعات من "بلاكنيل"، الدواء المضاد للملاريا، "الذي أظهر نتائج واعدة في معالجة المرضى بفيروس كورونا. وفي مرسيليا بجنوب فرنسا، عمل الفريق على تجريب الدواء على 24 شخصًا، فتقلصت نسبة الإصابة بينهم إلى 25 في المئة فقط"، بحسب بيان الشركة.

وأشار متحدث باسم "سانوفي" إلى أنه على ضوء النتائج المشجعة لدراسة أجريت على هذا الدواء فإن سانوفي تتعهد وضع دوائها في متناول فرنسا وتقديم ملايين الجرعات، وهي كمية يمكن أن تتيح معالجة 300 ألف مريض، مشددًا في الوقت نفسه على أن المجموعة الدوائية مستعدة للتعاون مع السلطات الفرنسية لتأكيد هذه النتائج.

تحذيرات

من جانب آخر، دعا العديد من الخبراء إلى توخي الحذر في غياب المزيد من الدراسات، وحذروا من الآثار الجانبية الخطيرة المحتملة، لا سيما في حالات الجرعات الزائدة.

وقال وزير الصحة أوليفييه فيران خلال مؤتمر صحفي عبر الهاتف: "اطلعت على النتائج وأعطيت الإذن لكي تُجري فرق أخرى، في أسرع وقت، تجربة أشمل على عدد أكبر من المرضى".

وأعرب الوزير عن أمله في أن تؤكد هذه التجارب الجديدة النتائج المثيرة للاهتمام التي حصل عليها البروفسور راوول، وشدد على الأهمية المطلقة لأن يكون أي قرار يتصل بسياسة عامة في مجال الصحة مبنيا على بيانات علمية موثوقا بها وعمليات تحقق لا لُبس فيها.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير عن موقع "تك ستارتابس". الأصل منشور على الرابط:

https://techstartups.com/2020/03/18/breaking-controlled-clinical-study-conducted-doctors-%E2%80%8Bin-france-shows-hydroxychloroquine-cures-100-coronavirus-patients-within-6-days-treatment-covidtrial-io/

مواضيع قد تهمك :