قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ايلاف من القدس: بحث الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في إسرائيل موفق طريف مع قائد المنطقة الشمالية في الجيش الإسرائيلي آخر المستجدات في سوريا ووضع الدروز في الجولان السوري وفي جبل العرب ومحافظة السويداء بالتحديد، وطلب الشيخ موفق طريف من قائد المنطقة الشمالية أمير برعام مد يد العون لدروز سوريا عبر الروس وبكل طريقة اخرى لتجنيبهم الاعتداءات المتكررة من عصابات تابعة للنظام السوري من جهة ومن تنظيمات ارهابية أخرى تعمل في المنطقة.

وكان أبناء الطائفة الدرزية في إسرائيل عبروا عن قلقهم للأحداث الأخيرة والاعتداءات التي تقوم بها عصابة المدعو أحمد عودة وجماعته في جبل حوران، والذين يستغلون الظروف الإقليمية وبدعم من تنظيمات إرهابية.

وقام الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في الاسابيع الأخيرة بالعمل لدى الحكومة الروسية في هذا الشأن بعد ورود أنباء عن اعتداءات متكررة على الدروز والتواصل مع الرئاسة الدينية وفعاليات السويداء.

وكان الشيخ طريف قد التقى الملحق العسكري للسفارة الروسية في تل أبيب وارسل كتابا عاجلا إلى وزير الدفاع الروسي وقام باتصالات عدة مع مبعوث الرئيس الروسي إلى سوريا ونائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، وطالبهم لجم عصابات أحمد عودة وامره بالانسحاب من الأراضي الدرزية.

الشيخ طريف "حذر من أي اعتداء على قرى الجبل وخاصة بلدة القريا، مسقط رأس سلطان باشا الأطرش، وهو رمز من رموز الموحدين، والذين لن يهدأ لهم بال حتى القضاء على كل من تسول له نفسه الاعتداء على الجبل".

الشيخ طريف قال أيضا إن رجالات الجبل على أهبة الاستعداد لأي طارئ وأن دروز اسرائيل والمنطقة قادرون على مساندة إخوانهم بشتى الطرق والوسائل كما فعلوا خلال السنوات الأخيرة.