رام الله: قررت الحكومة الفلسطينية الثلاثاء تمديد إغلاق الضفة الغربية المحتلة خمسة ايام أخرى اعتبارا من غد الاربعاء بسبب ازدياد الاصابات بفيروس كورونا المستجد.

وقال الناطق باسم الحكومة ابراهيم ملحم في مؤتمر صحافي في مقر الحكومة في رام الله "إن الحكومة الفلسطينية قررت إغلاق جميع الاراضي الفلسطينية خمسة ايام أخرى"، على ان يشمل الاغلاق المحافظات والمدن والقرى والمخيمات.

واضاف أن "رئيس الوزراء محمد اشتيه ترأس اليوم ثلاثة اجتماعات لمجلس الوزراء واللجنة الامنية ولجنة الطوارئ العليا"، و"تمت مناقشة الحالة الوبائية في ضوء تصاعد حالة الوباء ووفاة 22 مواطنا وتقرر تمديد الاغلاق مع السماح بفتح محلات السوبرماركت والصيدليات ومصانع الدواء والمواد الغذائية ومصانع التصدير".

وتابع أنه "سيسمح بفتح البنوك مع التقيد الصارم باجراءات السلامة المشددة جدا".

وطالبت الحكومة الفلسطينية إسرائيل الإثنين بإغلاق المعابر مع الأراضي الفلسطينية لمواجهة التزايد المطرد في أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وبحسب آخر حصيلة لوزارة الصحة الفلسطينية، سجلت الضفة الغربية المحتلة حتى الان أكثر من 4570 إصابة بينها 17 وفاة، فيما أحصى قطاع غزة 72 إصابة ووفاة واحدة.

وفي الجانب الاسرائيلي، احصت السلطات أكثر من 31 الفا و270 اصابة بينها اكثر من 330 وفاة.

مواضيع قد تهمك :