قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: قالت المرشحة السابقة للانتخابات الرئاسية الأميركية هيلاري كلينتون، التي خسرت عام 2016 أمام دونالد ترمب، إنّ على مرشح الحزب الديموقراطي جو بايدن عدم الإقرار بالهزيمة الى أن يتم الانتهاء من فرز جميع الأصوات في الانتخابات المقبلة التي من المحتمل أن تكون نتيجتها متقاربة جداً.

وأضافت كلينتون أن التأخير في فرز الاصوات، حيث من المتوقع أن يصل التصويت عبر البريد الى مستويات غير مسبوقة، يعني أنّ على بايدن أن يُحجم عن الإقرار بالهزيمة في البداية.

وقالت كلينتون في مقابلة مع برنامج "ذا سيركس" على قناة شوتايم إنه يجب على "جو بايدن أن لا يقرّ بالهزيمة تحت اي ظرف لأني أظن أنّ العملية سوف تطول، وبالتالي أعتقد أنه سيفوز في حال لم نتراجع قيد أنملة وإذا كان تركيزنا وصلابتنا بمستوى الطرف الآخر".

وكلينتون، التي فازت بالتصويت الشعبي بفارق نحو ثلاثة ملايين صوت عن ترمب لكنّها خسرت أمامه في إحصاء المجمّعات الانتخابية، أشارت إلى أنّ الجمهوريين يأملون في الحصول على النتيجة التي يسعون إليها من خلال التصويت الشخصي خلال اليوم الانتخابي، وليس بالضرورة انتظار فرز أصوات متأخرة عبر البريد.

وتأتي تعليقات كلينتون بعد تحذيرات من الجانبين بأن النتيجة قد لا تُعرف مساء الثالث من نوفمبر. وقالت إنّ أمام الجمهوريين "عدة سيناريوهات يتطلعون إليها، أحدها العبث بأصوات الغائبين". وأضافت "هم يعتقدون أنّ هذا الأمر قد يساعدهم في الحصول على هامش ضيّق في أصوات المجمّعات الانتخابية في يوم الانتخاب". ودعت الديموقراطيين إلى الاستعداد لـ"عملية قانونية هائلة".

وقالت "يجب أن تكون لدينا فرقنا الخاصة لمواجهة قوة التخويف الذي سيمارسه الجمهوريون وترامب خارج مراكز الاقتراع".

ومن المتوقّع أن يقترع الأميركيون بأعداد هائلة عبر البريد في الانتخابات الرئاسية المقرّرة في الثالث من نوفمبر المقبل بسبب جائحة كوفيد-19، لكنّ ترمب عارض منح مزيد من التمويل لخدمة البريد التي تعاني من ضائقة مالية، مشيراً الى أنّ هذه الأموال ستُستخدم للمساعدة في عمليات الاقتراع.