قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


واشنطن: دعت الولايات المتحدة الاثنين روسيا "لاحترام سيادة" بيلاروسيا ردا على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي اعرب عن استعداده للتدخل في حال تفاقمت الاحتجاجات ضد السلطة في هذا البلد.

وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض كايلي ماكاناني "على روسيا احترام سيادة بيلاروسيا وحق شعبها في انتخاب قادته بحرية وانصاف". واضافت "يثبت العدد الضخم من البيلاروسيين الذين يتظاهرون سلميا بوضوح ان الحكومة لم تعد قادرة على تجاهل نداء الشعب المطالب بالديموقراطية".

واوضحت ان واشنطن تدعم مبدأ اجراء تحقيق في "المخالفات الانتخابية وانتهاكات حقوق الانسان واعمال القمع من قبل الحكومة".

ونزل عشرات آلاف المتظاهرين الى شوارع مينسك ومدن كبرى في البلاد الاحد للمطالبة برحيل الرئيس الكسندر لوكاشنكو المتهم بتزوير الاقتراع الرئاسي في 9 اغسطس.

ويرفض لوكاشنكو اي حوار مع المعارضة التي دخل تحركها اسبوعها الرابع.

والخميس دعا فلاديمير بوتين الذي تضطلع بلاده بدور محوري لتسوية هذه الازمة، الى الحوار لكنه اعرب عن استعداده لنشر قوات في بيلاروسيا في حال تدهور الوضع.

وفي اليوم التالي دعا الاتحاد الاوروبي موسكو الى "احترام الخيارات الديموقراطية" لشعب بيلاروسيا والامتناع عن التدخل في هذا البلد واكدت فرنسا ان تدخلا روسيا سيكون "أسوأ" ما قد يحصل.