قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ايلاف من لندن: يبحث القادة العراقيون خلال قمة طارئة منتظرة بمشاركة الرئاسات الثلاث وقادة القوى السياسية وضع خطط عاجلة لمعالجة الاوضاع الصحية في البلاد واتخاذ تدابير فورية توقف حرائق المستشفيات.

وخلال اجتماع لرئاسة مجلس النواب مع اللجنة التحقيقية الوزارية في الحريق وممثلي وزارة الصحة وقيادة العمليات المشتركة ومحافظ ذي قار لبحث أسباب وتداعيات حريق مركز العزل لمصابي كورونا في مستشفى الحسين بمدينة الناصرية عاصمة محافظة ذي قار الجنوبية، دعا رئيس المجلس محمد الحلبوسي لعقد اجتماع مشترك للرئاسات العراقية الثلاث للجمهورية والحكومة والبرلمان بحضور رؤساء الكتل السياسية لوضع خطة واضحة ومدروسة لمعالجة الاوضاع الصحية في البلاد بشكلٍ عام وفي محافظة ذي قار بشكلٍ خاص وعدم الاكتفاء بالتحقيقات.

قرارات حازمة

وشدد الحلبوسي على ضرورة تحمّل كل مسؤول لمسؤلياته وواجباته والخروج بقرارات على مستوى الدولة في ذي قار وباقي المحافظات.
واكد رئيس البرلمان على أهمية اتخاذ جميع التدابير لمنع تكرار هذه الحوادث والحد منها .. لافتاً الى ان محافظة ذي قار تعيش ظرفا استثنائيا وتحتاج الى جهود وقرار سياسي مشترك للنهوض بها وتلبية احتياجات مواطنيها.
من جانبها قدمت اللجنة الحكومية المشكلة للتحقيق بحادثة مستشفى الحسين في الناصرية، والتي تضم وزراء الداخلية والتخطيط والعمل وجهاز الامن الوطني توضيحاً مبدئياً عن اسباب الحريق، مشيرةً إلى انها بانتظار التقرير الجنائي للمباشرة بعملها .

إهمال

واشارت اللجنة الى وجود الكثير من الاسباب التي ادت الى حدوث فاجعة مستشفى الحسين بالاضافة الى تردي اوضاعها منها سوء الادارة والاهمال و غياب تطبيق القانون فضلا عن مواجهة اي قرار حكومي بالرفض من بعض الاطراف.
ولفتت الى صدور توصيات من مديرية الدفاع المدني في المحافظة بوجود نضوح في انبوب الغاز يجب ان يعالج .. فضلا عن غياب واضح لابسط الخدمات ،وحاجة المحافظة الى المستشفيات مما ادى الى استخدام (الكارفانات) لعزل المصابين بكورونا .

إلى القضاء

ومن جانبه اكد النواب المشاركون في الاجتماع على ضرورة الاستفادة من التجارب السابقة المماثلة لتلافي الوقوع بالاخطاء نفسها .. مشددين على ضرورة تقديم المقصرين والفاسدين الى القضاء والرأي العام واعادة هيبة الدولة ومتابعة ملفات النزاهة.
واوصى الاجتماع رئاسة البرلمان بمشاركة رئيس لجنة حقوق الانسان النائب ارشد الصالحي ونائب رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية النائب نايف الشمري في عمل لجنة الامر الديواني المكلفة بالتحقيق بحادثة حريق المستشفى الحسين على ان ترفع توصياتها الى مجلس النواب بعد الانتهاء من التحقيقات.

700 دولار لعوائل الضحايا

واليوم اعلنت جمعية الهلال الاحمر العراقي عن تخصيص اعانة مالية مقدارها مليون دينار (حوالي 700 دولار) لكل عائلة قتيل من ضحايا الحريق.
وقال رئيس جمعية الهلال الاحمر ياسين المعموري في بيان "ان الجمعية خصصت اعانة مالية قدرها مليون دينار لكل عائلة شهيد".. موضحا ان فرق الجمعية في محافظة ذي قار اوصلت المجموعة الثانية من المستلزمات الطبية الى مستشفى الحسين في الناصرية بدعم من اللجنة الدولية للصليب الاحمر .
واشار الى ان الجمعية اوصلت امس ايضا ادوية ومعدات واجهزة طبية وبطانيات للمستشفى التركي بعد افتتاحه لاستقبال المرضى في الناصرية.

هويات الجثث

وكانت الحكومة قد قررت خلال اجتماعها الاسبوعي امس برئاسة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي اعتبار الضحايا شهداء وشمولهم بقانون التعويضات والتقاعد.
وفي وقت سابق اليوم قالت وزارة الصحة انه "بعد اتمام اجراءات الدفاع المدني والطب العدلي في محافظة ذي قار فقد بلغ مجموع شهداء حادثة مستشفى الإمام الحسين عليه السلام 39 شهيدا معلوم الهوية و21 شهيدا مجهول الهوية". واضافت في بيان صحافي تابعته "ايلاف" انه "يتم حاليا اتخاذ الاجراءات اللازمة لتحديد هويات الجثث مجهولة الهوية وسيعلن عن ذلك حال إكمال الاجراءات الطبية العدلية اللازمة".
ويؤكد مسؤولون في جهاز الدفاع المدني العراقي ان الحريق كان نتيجة انفجار منظومة الغاز مما تسبب بانتقال النيران لبقية اروقة المركز لافتا الى مشاركة 28 فرقة اطفاء في عملية اخماد الحريق.
يشار الى ان حريق مستشفى الحسين في الناصرية هذا قد جاء بعد ثلاثة اشهر من آخر مماثل في نيسان أبريل الماضي عندما نشب حريق هائل بمستشفى ابن الخطيب في بغداد والخاص بمعالجة مرضى كورونا وذلك جراء انفجار أسطوانة اوكسجين ما ادى الى مصرع 82 شخصا واصبة 110 آخرين .