قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باماكو: خطف مسلّحون يعتقد أنّهم جهاديون خمسة مدنيين ماليّين في منطقة سيكاسو في جنوب البلاد، كما قال مسؤولون أمنيون ونائب لوكالة فرانس برس.

وقال مسؤول أمني إنّ "خمسة مواطنين ماليين يعملون في شركة البناء المحلية (بي تي بي) خطفهم إرهابيون كانوا يتنقّلون على دراجات نارية في بلنديو (منطقة تبعد نحو 100 كيلومتر شمال غرب سيكاسو) ليل الأربعاء الخميس".

وأوضح مسؤول أمني آخر أنّ "المهاجمين أحرقوا معدّات تابعة للشركة المالية".

من جانبه، قال نائب عن المنطقة "قبل منتصف الليل بقليل، خطف جهاديون (عددهم ما بين 11 و17) خمسة مدنيين كانوا يعملون لدى شركة مالية لبناء الطرق مقرّها في بلنديو". يذكر أنّ جميع المصادر تحدّثت شرط عدم كشف هويّاتهم لأسباب أمنية.

وأضاف "أحرقوا صهريجاً وشاحنة تابعة للشركة المحلية التي تقوم ببناء جسر" لتمكين الوصول إلى المنطقة "قبل مغادرتهم مع خمسة من موظّفي الشركة بينهم سائق وحارس".

وتتكرّر عمليات الخطف في مالي، وهي أحد أوجه العنف الدائر في البلاد منذ العام 2012، سواء كانوا مواطنين ماليين، من بينهم مسؤولون محليّون، أو أجانب. ويتم تنفيذها بهدف الحصول على فدية أو كعمل انتقامي أو لتفسح مجالاً للمساومات. وهي أقل شيوعاً في الجنوب ممّا هي في الشمال أو وسط البلاد.