قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: قال الإعلام الإسرائيلي إن منظومة إيرانية للدفاع الجوي أطلقت صواريخها على طائرات إسرائيلية كانت تغير على سوريا فجر الإثنين. إلا أن الجيش الإسرائيلي نفى قاطعًا تعرض مقاتلاته لأي نيران "إيرانية" خلال أعمالها العسكرية في الأجواء السورية.

ونقلت القناة "12" الإسرائيلية عن مصدر مسؤول قوله إن الميليشيات المدعومة من إيران نشرت منظومة متطورة إيرانية الصنع مضادة للطائرات لمساعدة الدفاع الجوي التابع للنظام السوري على مواجهة الغارات الإسرائيلية المتكررة على مواقع مختلفة في الأراضي السورية.

اضاف المصدر: "في الغارة الأخيرة على سوريا، أطلقت المنصات الإيرانية صواريخها على مقاتلات إسرائيلية، فهاجمها سلاح الجو الإسرائيلي ودمرها".

ونفى أفيخاي أدرعي، الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، هذه الأخبار، مغردًا: "الناطق بلسان جيش الدفاع يوضح خلافًا لبعض التقارير ان الايرانيين لم يطلقوا نيرانهم نحو طائرات سلاح الجو خلال نشاطاتها العسكرية".

وكان إعلام النظام السوري قد أعلن الإثنين صباحًا أن إسرائيل شنت غارات جوية على المنطقة الجنوبية في سوريا فجرًا.

والمعروف أن إسرائيل تشن غارات على مواقع تابعة لميليشيات موالية لإيران في المناطق السورية، ويتوقع الجميع تصاعد وتيرة هذه الغارات بعد الإعلان عن تنسيق إسرائيلي-روسي، وعن إطلاق موسكو يد تل أبيب في السماء السورية.