قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رانغون: حكمت سلطات بورما على سفيرة بريطانية سابقة في هذا البلد بالسجن لمدة عام، كما أكد مصدر دبلوماسي لوكالة فرانس برس الجمعة.

واتُهمت فيكي بومان، التي كانت سفيرة لبريطانيا بين 2002 و2006، وزوجها الفنان البورمي هتين لين وهو سجين سياسي سابق، بانتهاك قوانين الهجرة.

والدبلوماسية السابقة موقوفة منذ 25 آب/أغسطس في سجن إنسين في رانغون لأنها لم تذكر عنوان المنزل الذي تعيش فيه والمختلف عن العنوان المسجل لدى السلطات، كما ورد في بيان صحافي صادر عن المجلس العسكري الحاكم.

وحوكم هتين لين لأنه ساعد زوجته في العيش في منزل مختلف عن المنزل المعلن. وكان ليُحكم عليهما بالسجن حتى خمسة أعوام.

وقبل أن تصبح سفيرة، عملت فيكي بومان سكرتيرة ثانية في السفارة البريطانية في بورما بين 1990 و1993. وتزوجت في 2006 من الرسام هتين لين الذي اعتقل بين 1998 و2004 لمعارضته الحكم العسكري في ذلك الوقت.